المغرب اليوم  - النظام الغذائي الجيد مفتاح الحفاظ على الوزن

دراسة تؤكد أن الرياضة تقلل خطر الإصابة بالسكري

النظام الغذائي الجيد مفتاح الحفاظ على الوزن

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - النظام الغذائي الجيد مفتاح الحفاظ على الوزن

تناول المزيد من الطعام
لندن - ماريا طبراني

كشفت دراسة جديدة أن التمرينات الرياضية، ليست مفتاح السيطرة على الوزن، بل أن النظام الغذائي أهم بكثير، مؤكدة أن لا النشاط البدني ولا البقاء ساكن، يرتبط بزيادة الوزن. وأثبتت دراسات سابقة أن النشاط البدني له فوائد صحية عديدة، بما في ذلك خفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.

وأظهرت دراسة حديثة أن ذلك يزيد أيضا من الشهية، مما يؤدي إلى تعويضه عن طريق تناول المزيد أو أنك ستكونين أقل نشاطًا لبقية اليوم. والدراسة، التي أجريت في جامعة لويولا في شيكاغو، درست البالغين في الولايات المتحدة وأربع دول أخرى، هم غانا وجنوب أفريقيا وجامايكا وجزر سيشل.

ووجدت الأبحاث السابقة أنه عندما يسأل الناس بشأن نشاطهم البدني، فإنهم يميلون إلى المبالغة في قدر الممارسة التي يقومون بها. ولتوفير قدر أكبر من الموضوعية، ارتدى المشاركون أجهزة تسمى التسارع على خصورهم لمدة أسبوع، وهي أجهزة قياس استهلاك الطاقة، لمرتديها وعدد الخطوات التي يقومون بها. وقام الباحثون بقياس وزن المشاركين وطولهم والدهون، في جسدهم، وبعد الاختبار الأول، طلب منهم العودة بعد سنة واحدة ثم بعد ذلك بعامين.

وفي الزيارة الأولى، أتيح  للمشاركين من غانا أدنى متوسط ​​الأوزان "139 باوند لكل من الرجال والنساء"، والأميركيين أعلى الأوزان "202 باوند للنساء، 206 باوند للرجال". وكان الغانيون أيضا أكثر لياقة من الأميركيين بـ76 في المائة من الرجال الغانيين، و 44 في المائة من النساء الغانيات، تلبية للمبادئ التوجيهية في الولايات المتحدة النشاط البدني.

واجتمع 44٪ فقط من الرجال الأميركيين، و20٪ من النساء الأميركيات مع المبادئ التوجيهية. وتوصي المبادئ التوجيهية بالقيام بساعتين ونصف على الأقل من التمارين الرياضية المعتدلة، "مثل المشي السريع" في الأسبوع. ولكن المثير للدهشة للباحثين، بلغ إجمالي الزيادة في الوزن في كل بلد أكبر بين المشاركين، الذين اجتمعوا على المبادئ التوجيهية للنشاط البدني.

وفي مثال واحد، الرجال الأميركيون الذين أوفوا بالمبادئ التوجيهية، اكتسبوا نصف باوند سنويًا، في حين أن الرجال الأميركيين الذين لا يوفون بالمبادئ التوجيهية، فقدوا 0.6 باوند. وقالت معدة الدراسة الدكتور لارا دوغاز، أستاذ مساعد في قسم علوم الصحة العامة في جامعة لويول،: "وسائل الإعلام تقول لنا إن النشاط البدني مطلوب أكثر لإدارة الوزن، ولكن رأينا أن زيادة الوزن، كان خط الأساس لزيادة الوزن، سواء كنت بالفعل زائد الوزن، أو تعاني من السمنة عندما بدأت أو كنت في حاجة إلى كسب المزيد من الوزن".

وأضافت الدكتورة دوغاز، أن النظام الغذائي يلعب عاملًا أكبر في إدارة الوزن. وكان الباحثون وجدوا أن المشاركين الأميركيين، يأكلون ما يقرب من 1000 سعر حراري، أكثر من المشاركين الغانيين.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - النظام الغذائي الجيد مفتاح الحفاظ على الوزن  المغرب اليوم  - النظام الغذائي الجيد مفتاح الحفاظ على الوزن



 المغرب اليوم  -

خلال مشاركتها في حفلة ماكسيم هوت 100

بلاك شاينا تبدو رائعة في فستان أسود شفاف

واشنطن ـ رولا عيسى
ظهرت بلاك شاينا في حفلة ماكسيم هوت 100 لعام 2017، بعد ساعات قليلة من تعرضها لحادث بالسيارة من قبل سائق سكران، بسبب تصادم سيارته مع ظهر سيارتها، ماركة رولز رويس. وبدت الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا، بمعنويات عالية كما رصدتها الكاميرات في إطلالة شفافة لم تبق سوى القليل للخيال في حفلة محتشدة بنجوم هوليوود. وأطلت النجمة في فستان من الدانتيل الشفاف، ليبرز ملامح جسدها على شكل الساعة الرملية. في حين أن أكمام الفستان قد امتدت لمعصميها، إلا أن الفستان يصل فقط عند ركبتيها مع لمسة من الشراشيب التي تدغدغ سيقانها. وارتدت شاينا بذلة داخلية سوداء تحت الفستان الذي أبرز أردافها و مؤخرتها الكبيرة الوافرة. وربطت على خصرها الصغير حزام جلدي أسود بسيط تطابق مع ملابسها تماماً. وكما ارتدت الكعب العالي من الدانتيل لإطلالة أنثوية حقيقية، في حين أكملت تلك الإطلالة بقلادة لامعة كنوع من الاكسسوار.  وصبغت بلاك

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - النظام الغذائي الجيد مفتاح الحفاظ على الوزن  المغرب اليوم  - النظام الغذائي الجيد مفتاح الحفاظ على الوزن



GMT 02:57 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

أفضل 19 وجهة سياحية بتكلفة معقولة في أوروبا
 المغرب اليوم  - أفضل 19 وجهة سياحية بتكلفة معقولة في أوروبا

GMT 07:43 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

كارين برادلي تناقش اتمام صفقة الـ21 للاستحواذ
 المغرب اليوم  - كارين برادلي تناقش اتمام صفقة الـ21 للاستحواذ

GMT 07:33 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

استخدام الشطرنج لمساعدة الطلاب على زيادة التركيز
 المغرب اليوم  - استخدام الشطرنج لمساعدة الطلاب على زيادة التركيز

GMT 03:54 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

ظهور إيفانكا ترامب وغاريد كوشنر في واشنطن
 المغرب اليوم  - ظهور إيفانكا ترامب وغاريد كوشنر في واشنطن

GMT 04:11 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر
 المغرب اليوم  - سكان أستراليا يدعون إلى إعدام حيوانات الكنغر

GMT 03:06 2017 الخميس ,01 حزيران / يونيو

شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية
 المغرب اليوم  - شهر حزيران يحمل أوضاعًا تنذر بأزمات عالمية

GMT 05:05 2017 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

الأشخاص الذين يراقبون سيارة أخرى يتعرضون للحوادث
 المغرب اليوم  - الأشخاص الذين يراقبون سيارة أخرى يتعرضون للحوادث

GMT 09:45 2017 الأحد ,25 حزيران / يونيو

تويوتا تقدم سيارة C-HR كروس أوفر مدمجة لـ2017
 المغرب اليوم  - تويوتا تقدم سيارة C-HR كروس أوفر مدمجة لـ2017

GMT 00:59 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

فريال يوسف تُوضّح أنّ دورها في "أرض جو" جذبها
 المغرب اليوم  - فريال يوسف تُوضّح أنّ دورها في

GMT 05:43 2017 الجمعة ,23 حزيران / يونيو

6 نصائح لتظهري بإطلالة فرنسية صيفية أنيقة

GMT 07:08 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

علماء يوضحون سرّ الإسهال بعد تناول الملفوف

GMT 20:47 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

طرح هاتف "نوكيا 3310" في العالم العربي بسعر كبير
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib