ممارسة الرياضة تحدّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي

وسط ضرورة وقف "اللاكتات" التي تؤثّر على العضلات

ممارسة الرياضة تحدّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ممارسة الرياضة تحدّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي

الرياضة تحدّ من خطر السرطان
لندن ـ كاتيا حداد

تقلّل ممارسة الرياضة، من خطر الإصابة بمرض السرطان، ويعتقد العلماء حاليًا، أنهم وجدوا سببًا آخر قد يمهّد الطريق إلى علاجات جديدة، فأولئك الذين يبقون على صحتهم الجسدية هم أكثر قدرة على تطوير علاج من الجري ورفع الأثقال، كما تبيّن البحوث، إذ أن "اللاكتات"، التي تجعل العضلات أكثر صلابة بعد التمرين، هي المحرك الرئيسي لنمو السرطان وانتشاره، كما يدعي الخبراء.

وأكّد الدكتور إنيجو سان ميلان، من جامعة كاليفورنيا، بيركلي، أنّه "مع هذه الورقة، علينا أن نفتح بابًا جديدًا كليًا لفهم السرطان، والتي تبيّن لأول مرة أن اللاكتات ليست فقط حاضرة، وإنما هي إلزامية لكل خطوة في تطويره، ونأمل أن ندق ناقوس الخطر لمجتمع الأبحاث أن لوقف السرطان عليك وقف اللاكتات"، ومن المعروف أن ممارسة الرياضة تحد من خطر الإصابة بسرطان الثدي والأمعاء والقولون وسرطان الرحم.

وأراد الباحثون أن يفهموا السبب، والبناء على الأبحاث السابقة حول "تأثير وربورغ"، عندما تندلع الخلايا السرطانية بسرعة في المزيد من الجلوكوز للخلايا الطبيعية، وعلى الرغم من أن السبب لم يكن معروفا سابقا، فإن الدراسة الجديدة التي نشرت في مجلة التسرطن، تسعى إلى شرح السبب.

ممارسة الرياضة تحدّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي

ووجد الباحثون أن اللاكتات تتداخل مع استجابة الجسم المناعية للسرطان، وتساعد على انتشار الورم، وعند ممارسة الرياضة، العضلات تستخدم الجلوكوز للحصول على الطاقة، وعندما لا يكون هناك ما يكفي من الأوكسجين لمواكبة كمية الطاقة اللازمة، ينتج الجسم اللاكتات كمنتج ثانوي، ولذلك بتدوير اللاكتات للاستخدام مفيد، فإن ذلك يحولها إلى مصدر وقود رئيسي للمخ، العضلات والأعضاء، ووجدت الدراسة أن نظام إعادة التدوير يقلّل الخلايا السرطانية، وقد كان هناك خطأ في نظام إعادة تدوير أقل عند الرياضيين، إذ يصبح الجسم أكثر قابلية لتحويل اللاكتات إلى مصادر وقود مفيدة.

وكشف الباحثون أن النتائج قد تؤدي إلى ممارسة جديدة ووصفات غذائية إلى مرضى السرطان، مضيفين أن أدوات تشخيصية جديدة قد يتم تقديمها لإيجاد طريقة إلى إعادة تدوير اللاكتات، لمساعدة الأطباء على تحديد مصدر السرطان.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ممارسة الرياضة تحدّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي ممارسة الرياضة تحدّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ممارسة الرياضة تحدّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي ممارسة الرياضة تحدّ من خطر الإصابة بسرطان الثدي



أكّدت أنها تقتني أشيائها من فندي وغوتشي

هاديش تتألق في ثوب لـ "جيامباتيستا فالي هوت كوتور

لوس أنجلوس ـ رولا عيسى
دخلت الكومديانه تيفاني هاديش في خط الموضة لنشر العلامة التجارية الجديدة في العدد الثالث من مجلة دبليو, وعلى الرغم من أن نجمة "رحلة الفتيات" ذات 38 عامًا، أثبتت قدرتها على تصميم الأزياء الراقية مثل المحترفين، فقد اعترفت لوس أنجلوس بأنها لا تحمل حقيبة يد، قائلة "فلسفتي هي، أنه مهما كانت تكاليف الحقيبة، فمهمتها أن أتمكن من الحفاظ على ذلك مبلغ من المال داخلها وليس صرفة عليها". و نهضت تيفاني هاديش ببراعة، عندما تحولت إلى عارضة أزياء من الدرجة الأولى، ففي وقت لاحق ارتدت تصميمات رونالد فان دير كيمب وكانت تبدو كخادمة من العصور الوسطى. وبعدها ظهرت مرة أخرى ووصفت بأنها "ماري أنطوانيت الجاذبية"، عندما تألقت في ثوب من تصميم "جيامباتيستا فالي هوت كوتور" مع طبقات ومستويات من التول الوردي وحزام وسط بسيط. تيفانى تعيد ارتداء نفس الفستان فى الأوسكار وتألقت  بزيها الأحمر الساحر، به في مسلسل "كارمايكل شو"

GMT 06:40 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

ملابس فصل الربيع في خمسة أنماط للشعور بالراحة
المغرب اليوم - ملابس فصل الربيع في خمسة أنماط  للشعور بالراحة

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 15:38 2017 الأربعاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل جديدة عن كيفية هروب "بارون" المواد المخدرة في الفنيدق

GMT 20:44 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

موجة برد قارس تجتاح مناطق عدة في المغرب انطلاقًا من السبت
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib