ماثيو بومونت يكشف عن فوائد المشي الليلي في لندن
استاذة تتعرض لاعتداء شنيع بسكين من طرف احد التلاميذ بثانوية الحسين بن علي بالحي المحمدي في الدارالبيضاء، بعدما كانت تهم بمغادرة المؤسسة مساء اليوم الاربعاء الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تعلن إضافة المجلس الإسلامي العالمي "مساع" و خالد ناظم دياب و سالم جابر عمر علي سلطان فتح الله جابر إلى قائمة الإرهاب السعودية ومصر والإمارات والبحرين تعلن إضافة كيانين وأحد عشر فرداً إلى قوائم الإرهاب المحظورة لديها مسلحون مجهولون يطلقون النار على شخص في مسيال منطقة بحيرة بمديرية شبام بمحافظۃ حضرموت ، داخل سيارته ويردونه قتيلا 980 مليون درهم تصرفات العقارات في دبي "أبوظبي للأوراق المالية" يمنح شركة الرمز كابيتال رخصة نشاط البيع على المكشوف الفني سوق دبي المالي يرحب بإدراج أسهم شركة إعمار للتطوير الجيش المصري يعلن تدمير عشر آليات محملة اسلحة على الحدود مع ليبيا دمشق ترحب بالبيان الختامي للقمة الثلاثية المنعقدة في سوتشي ماكرون يعتبر تجارة الرق في ليبيا "جريمة ضد الانسانية"
أخر الأخبار

يسمح لك برؤية المدينة ومعالمها وطوبوغرافيتها الكامنة

ماثيو بومونت يكشف عن فوائد المشي الليلي في لندن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ماثيو بومونت يكشف عن فوائد المشي الليلي في لندن

تجربة المشي في الليل
لندن - كاتيا حداد

ينصح البروفيسور ماثيو بومونت، مؤلف كتاب "المشي الليلي في لندن" الذي نشر أخيرًا، بتجربة المشي في الليل الذي يتمتع بفوائد صحية كبيرة، ولذلك قام اثنين من المستكشفين من صحيفة صنداي تلغراف لاستكشاف شوارع لندن.

ويقول محرري صحيفة التلغراف، قمنا برحلة ليلية من خلال الغابة، كل خطوة تعطينا الثقة في الظلام، الذي يلبي بشكل عشوائي كسر حواجز الخوف. وفي العصور القديمة كانت آذان أسلافنا تعمل باهتمام شديد مثل عيونهم، لايجاد المخلوقات غير المرغوب فيها في الظلام. ومع ذلك، فإن رهاب "نيكتوهيلوفوبيا"، الخوف من الغابات ليلا، لا يزال يسبب الفزع لأولئك الذين يفرطون في معرفة قصص الرعب.

ويقول كريستوفر ساليسبري، أحد الأشخاص الذين يقضون معظم أوقاتهم في الليل: "الليل هو عالم الروح، إنه وقت جميل يشجع على التأمل. الظلام يفرض عليك أن تأتي إلى اللحظة الراهنة.

ربما الخوف ينشأ بسبب دخول الغابة. في معظم الثقافات الغابة هي عالم الخطر الخفي. إن شعورنا المهيمن يقودنا إلى الشعور بالضعف، لأننا نبارك بهذا الخيال".
يقول كريستوفر ساليسبري، بصفته مديرا لـ "ويلدويز إيفنتس" وقائد دورة في كلية شوماخر، وهو مركز للتعليم القائم على الطبيعة في "دارتنغتون هول إستات" في جنوب ديفون، في إحدى رحلاته ليلا، في ديسمبر /كانون الاول مع الكاتب جاي غريفيثس لدراسة دورة قصيرة لمدة أسبوع لاستكشاف المدينة في الليل والشتاء: "الشتاء هو وقت مظلم - دعونا نحتفل به.

دعونا نلقي بعض من هذا الغموض والسحر" "ثقافيا لقد ذهب الليل باثارته القديمة  الآن لدينا المصابيح الكهربائية ومصابيح الشوارع. لذلك، لا سيما في بيئة طبيعية، حيث يمكننا أن نواجه الظلام الحقيقي، أو حتى الصمت الحقيقي، ثقافيا نتمتع بالقليل من الراحة من تلك الأشياء".  من العالم الطبيعي، قد يؤدي المشي الليلي إلى الكشف عن اللحاء الليلي للثعلب الأحمر، أو البومة السوداء. وأضاف: "الشيء السيء حول المشي عبر لندن ليلا هو أن الحدائق مغلقة. الشيء العظيم في المشي عبر لندن ليلا هو أن الحدائق فارغة".

 وقال ماثيو بومونت،  "المشي الليلي هو واحد من الوسائل المهمة لإحداث حالة وعي بديلة تقريبا، والتي يمكنها تجديد وربط علاقاتنا مع العالم الذي نعيش فيه". المشي الليلي يسمح لك بتجربة المدينة من حيث معالمها، و طوبوغرافيتها الكامنة". وأضاف:"إنه يسمح لك بالشعور بتضاريس المدينة الكامنة، والتي تغطى في المباني الخرسانية والحجر والطوب، كما تكون الشوارع فارغة ". كتاب "المشي الليلي في لندن"، كتب بواسطة ماثيو بومونت، ونشر من قبل دار فيرسو ومتاح في المكتبات وعلى شبكة الإنترنت.

ويعشق البريطانيون، المشي في أنحاء المدينة، في أي طقس كان، مع نزهة الصيف المشمس مما يثير الحماسة للحياة الصحية. ومع بداية الشتاء، والعواصف، تبدأ الرحلات الشجاعة للخروج للسير بالطرقات وتنفس البخار من خلال الثلوج، وما يعد فرحة كبيرة يمكن أن تحسّن المزاج ، ولكن كل هذه التنزهات تجري في وضح النهار، والتي تتجاهل عالم جديد كليا من استكشاف المشاة في الليل سيرًا على الأقدام. ذلك الوقت يمكن استكشاف المناظر الطبيعية المألوفة من جديد، عندما تكون شوارع المدينة مهجورة وهادئة، وتبدو البلد لك وحدك ونادرا ما يلمح الحياة البرية ما يشعل التشويق والاثارة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماثيو بومونت يكشف عن فوائد المشي الليلي في لندن ماثيو بومونت يكشف عن فوائد المشي الليلي في لندن



GMT 04:29 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تخلص من عذاب "الكتف المتجمدة" في 15 دقيقة فقط

GMT 04:38 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مارغريت ريدلمان تُشير إلى أسباب الصداع الجنسي

GMT 05:05 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يبتكرون جهازا لعلاج الأرق باستنشاق نبات القنب

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماثيو بومونت يكشف عن فوائد المشي الليلي في لندن ماثيو بومونت يكشف عن فوائد المشي الليلي في لندن



خلال حفل عشاء خيري لجمعية داعمة لأبحاث مرض الذئبة

سيلينا غوميز تجذب الأنظار بشعرها الأشقر الأنيق

نيويورك ـ مادلين سعادة
بعد 24 ساعة فقط من ظهورها على المسرح للمرة الأولى في حفل جوائز الموسيقى الأميركية "AMA" في المدينة الأميركية لوس أنجلوس، منذ خضوعها لعملية زرع الكلى في الصيف الماضي،  خرجت النجمة العالمية سيلينا غوميز لدعم مؤسسة خيرية في مدينة نيويورك، الإثنين, حيث فاجأت البالغة من العمر 25 عامًا، جمهورها بالشعر الأشقر القصير، بعد أن كانت اشتهرت بشعرها الأسود الداكن، خلال حفل عشاء خيري لجمعية "Lupus Research Alliance" الداعمة لأبحاث مرض الذئبة، والتي تؤدي تمويلها إلى تطور تشخيص المرض، واكتشاف طرق الوقاية، ومن ثم علاج نهائي له. ونسقت الممثلة والمغنية الأميركية، شعرها الجديد مع فستان أصفر من مجموعة كالفن كلاين، بكتف واحد وتميز بقصته غير المتساوية فكان عبارة عن فستان قصير من الأمام ليكشف عن ساقيها وحذائها الأصفر والفضي من كالفن كلاين أيضًا، بينما من الخلف ينسدل ويلامس الأرض. وأضافت غوميز إلى اطلالتها جاكيت من الجينز مبطن بالفرو الأبيض

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف
المغرب اليوم - روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف

GMT 06:57 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

رحلة أسرية داخل منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب
المغرب اليوم - رحلة أسرية داخل منتجع

GMT 01:52 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الإحباط يسيطر على ميركل بعد أزمة تكوين الائتلاف الحكومي
المغرب اليوم - الإحباط يسيطر على ميركل بعد أزمة تكوين الائتلاف الحكومي

GMT 00:53 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل ستفاجئ الجمهور ببرنامجها الجديد على "أون لايف"
المغرب اليوم - لبنى عسل ستفاجئ الجمهور ببرنامجها الجديد على

GMT 09:02 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا عبقرية كوكو شانيل واحترام كبير للنساء
المغرب اليوم - عز الدين عليا عبقرية كوكو شانيل واحترام كبير للنساء

GMT 07:45 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة بالي ملاذ استوائي يخطف الألباب وأنشطة مميزة
المغرب اليوم - جزيرة بالي ملاذ استوائي يخطف الألباب وأنشطة مميزة

GMT 06:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي ترغب في تمديد الطابق السفلي لمنزلها في لندن
المغرب اليوم - ديزي لوي ترغب في تمديد الطابق السفلي لمنزلها في لندن

GMT 03:10 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

بيل كلينتون يواجه 4 دعاوى جديدة بالاعتداء الجنسي
المغرب اليوم - بيل كلينتون يواجه 4 دعاوى جديدة بالاعتداء الجنسي

GMT 04:11 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تنظيم "داعش" ينشر صورة لقطع رأس بابا الفاتيكان
المغرب اليوم - تنظيم

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 15:41 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

النيجيري شيسوم شيكاتارا يقرر الرحيل عن الوداد البيضاوي

GMT 20:35 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

المغرب التطواني يحدد الأجر الشهري لفرتوت بـ80 ألف درهم

GMT 02:48 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة الحريري تلقي بظلالها على العمال المغاربة في "سعودي أوجيه"

GMT 06:00 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات "الأرصاد الجوية" لطقس المملكة المغربية الإثنين

GMT 17:08 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

عامل إقليم الصويرة أمام القضاء تطبيقًا للتعليمات الملكية

GMT 09:48 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

ضحايا حادث التدافع في المغرب يتركن 46 يتيمًا

GMT 09:05 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّف على أسعار المحروقات بعد إقرار الزيادة الجديدة

GMT 00:26 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة أكبر معمر في المغرب عن عمر 140 عامًا

GMT 20:38 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن لشاب اغتصب فتاة أمام والدها في الجديدة

GMT 16:57 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

رونار يقع في حب الصخيرات ويستقر بها منذ نحو عام

GMT 20:39 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

محكمة الاستئناف تقرّر تأجيل جلسة الزفزافي ومعتقلي الحسيمة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib