المغرب اليوم - جولة داخل مصنع تجميع منتجات آيفون السري في الصين

لا يمكن للموظفين الدخول بدون تمرير بطاقة الهوية

جولة داخل مصنع تجميع منتجات آيفون السري في الصين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - جولة داخل مصنع تجميع منتجات آيفون السري في الصين

مصنع منتجات آبل في الصين
بكين ـ مازن الأسدي

يعدّ مصنع لونغ هوا الهائل الكائن في فوكسكون هو المصنع الرئيسي لمنتجات أبل وهو مترامي الأطراف داخل الصين. قد يكون المصنع الأكثر شهرة في العالم؛ وقد يكون أيضًا من بين المصانع الأكثر سرية،  حرّاس الأمن يراقبون كل من نقاط الدخول. لا يمكن للموظفين الدخول بدون تمرير بطاقة الهوية. السائقون الذين يدخلون مع شاحنات التسليم يخضعون لمسح بصمات الأصابع.

 وقد سحب أحد الصحفيين من وكالة "رويترز" ذات مرة سيارة وتعرض للضرب إثر التقاطه صورًا من خارج جدران المصنع. وتوجد علامات التحذير خارج المصنع وتحمل عبارات "تم إنشاء هذا المصنع بشكل قانوني مع موافقة الدولة.  يحظر التعدي غير المصرح به.  سيتم إرسال المجرمين إلى الشرطة للملاحقة القضائية! "- وهي أكثر عدوانية من تلك الموجودة خارج العديد من المجمعات العسكرية الصينية. ولكن هناك طريقة سرية تكمن وراء أساس العملية سيئة السمعة: استخدام الحمام. لم أستطع أن أصدق ذلك.

انها مطبوعة على الجزء الخلفي من كل هاتف آيفون: "صمم من قبل شركة آبل في كاليفورنيا وتم تجميعه في الصين". وينص القانون الأميركي على أن المنتجات المصنوعة في الصين يجب أن توصف على هذا النحو، وإدراج أبل في عبارة يجعل البيان فريد من نوعه - يتم تصور كيفية قطع حواف الهاتف ويصمم في وادي السيليكون، ولكن يتم تجميعها باليد في الصين .

الغالبية العظمى من المصانع التي تنتج الأجزاء المكونة لآيفون وتنفذ التجميع النهائي للجهاز تقع هنا، في جمهورية الشعب الصينية، حيث أن تكاليف العمالة المنخفضة والقوة عاملة ضخمة وماهرة جعلت تلك الدولة المكان المثالي لتصنيع أجهزة آيفون (وفقط عن كل جهاز آخر).  وقدر المكتب الوطني للإحصاءات العمالية في الولايات المتحدة قدرات الإنتاج الضخمة التي لم يسبق لها مثيل، أنه حتى عام 2009 كان هناك 99 مليون من عمال المصنع في الصين – وهذا ساعد البلاد على أن تصبح ثاني أكبر دولة اقتصادية في العالم. ومنذ أول آيفون شحنتها والشركة تفعل حصة الأسد من التصنيع هو التايواني هون هاي دقة الصناعة المحدودة، والمعروف من قبل اسمها التجاري، فوكسكون .

فوكسكون هو أكبر صاحب عمل واحد في الصين القارية؛ هناك 1.3 مليون شخص في كشوف المرتبات. في جميع أنحاء العالم، بين الشركات، فقط وول مارت وماكدونالدز توظف أكثر.

اليوم، اي آيفون مصنوع في عدد من المصانع المختلفة في جميع أنحاء الصين، ولكن لسنوات، كما أصبح المنتج الأكثر مبيعا في العالم، تم تجميعها إلى حد كبير حوالى  1.4 ميل مربع في المصنع الرئيسي لفوكسكون، خارج شنتشن مباشرة.  وكان المصنع المترامي الأطراف موطنًا لما يقدر بـ 450 ألف عامل.  واليوم، يعتقد أن هذا الرقم صغير جدا، لكنه لا يزال واحدًا من أكبر هذه العمليات في العالم. وإذا كنت تعرف عن فوكسكون، فهذه فرصة جيدة لأنك قد سمعت عن الانتحار. وفي عام 2010، بدأ لونغهوا في خط تجميع العمال قبل قتل أنفسهم.  عامل بعد عامل ألقى أنفسهم قبالة المباني الشاهقة أثناء نوم الجميع، وأحيانا في وضح النهار، في حالة مأساوية من اليأس - واحتجاجًا على ظروف العمل في الداخل. وأبلغ عن 18 محاولة انتحار في تلك السنة وحدها و144 حالة وفاة مؤكدة.  وتحدث مسؤولون من شركة فوكسكون عن عشرين عاملا اخرين.

تسبب الوباء في إحساس إعلامي - حالات الانتحار وظروف العوائق في بيت آيفون. وقالت المذكرات الانتحارية والناجيات من الضغوط الشديدة، وأيام العمل الطويلة، انهم كانوا عرضة للإذلال، والغرامات غير العادلة والوعود غير المنبثقة من الفوائد. وهذا قد أثار استجابة الشركات المزيد من القلق: فوكسكون الرئيس التنفيذي، تيري قوه، وكان الشبكات كبيرة التثبيت خارج العديد من المباني للقبض على الهيئات السقوط. واستأجرت الشركة مستشاريين، وصنع العمال لتوقيع تعهدات تفيد بأنهم لن يحاولوا قتل أنفسهم.

وقال ستيف جوبز من جانبه: "نحن نرد جميعا على هذا السؤال" عندما سئلنا عن موجة الوفيات وأشار إلى أن معدل الانتحار في فوكسكون كان ضمن المعدل الوطني. وعاب النقاد على التعليق أنه قاس، على الرغم من أنه لم يكن من الناحية الفنية خطأ.كان فوكسكون لونغ هوا هائلا لدرجة أنه يمكن أن يكون الدولة القومية، ومعدل الانتحار كان مشابها لبلده المضيف.  والفرق هو أن مدينة فوكسكون هي الدولة القومية التي تحكمها بالكامل شركة واحدة والتي حدث أن تنتج واحدة من المنتجات الأكثر ربحية على هذا الكوكب.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - جولة داخل مصنع تجميع منتجات آيفون السري في الصين المغرب اليوم - جولة داخل مصنع تجميع منتجات آيفون السري في الصين



GMT 02:05 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

58.000 شخص مشردين عن ديارهم ينتظرون وصول Avexis

GMT 02:53 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روبوت حديث بجلد اصطناعي يعطي نفس ملمس جلد الإنسان

GMT 12:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز مواصفات هاتف "Google Pixel 2 XL" الجديد

GMT 02:59 2017 الثلاثاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

بلاك بيري تكشف عن هاتفهاالجديد ببطارية مميّزة

GMT 16:44 2017 السبت ,07 تشرين الأول / أكتوبر

تسريب يكشف تفاصيل هاتف "بلاك بيري" الذكي المقبل

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - جولة داخل مصنع تجميع منتجات آيفون السري في الصين المغرب اليوم - جولة داخل مصنع تجميع منتجات آيفون السري في الصين



اختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

ريهانا تثير الجدل مجددًا بإطلالة غريبة في نيويورك

نيويورك ـ مادلين سعاده
عُرفت النجمة العالمية ريهانا بإطلالات الجريئة والمثيرة للجدل ما يجذب الأضواء ناحيتها فور ظهورها، لذلك ليس من المستغرب أن تختار بعض الأزياء التي تكشف عن جسدها أثناء تواجدها في مدينة نيويورك ليلة السبت، فقد حرصت المغنية الأميركية الشابة على مشاركة إطلالاتها مع معجبيها على موقع الصور الأشهر "إنستغرام"، وإظهار ملابسها المثيرة. وقد ظهرت ملكة البوب ​​البالغة من العمر 29 عاما في إحدى الصور مرتدية سترة واسعة وحملت توقيع دار أزياء "Vetements x Alpha"، فوق فستانا ضيقا أبرز قوامها الرشيق بالإضافة إلى فتحة بإحدى الجوانب كشفت عن ساقيها.، ومن المثير للاهتمام يبدو أن ريهانا قد استسلمت لموضة النجوم في عدم ارتداء ستراتهم بشكل صحيح، فقد اختارت أن رتدي سترتها متدلية على كتفيها، ونسقت بعضا من الاكسسوارات مع ملابسها فاختارت ساعة كبيرة مع حزام من الجلد على معصمها الايسر، والعديد من القلائد المعدنية، واختارت مكياجا ناعما من ظلال العيون السموكي

GMT 04:54 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف
المغرب اليوم - نيو إنغلاند وجهة خيالية لقضاء إجازتك في الخريف

GMT 06:02 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري
المغرب اليوم - أهم أسباب تصميم منزل تريفور واين جونز في قرية ورايسبوري

GMT 02:05 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان
المغرب اليوم - صالح يدعو إلى تدشين “حكومة انتقالية” في إقليم كردستان

GMT 05:01 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات
المغرب اليوم - مخاوف بين الصحافيين في روسيا من مسلسل الاغتيالات

GMT 04:35 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
المغرب اليوم - ليزا أرمسترونغ تسرد أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 04:34 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية "سيرلانكا"
المغرب اليوم - خطة كاملة لزيارة أهم وجهات السياحة العالمية

GMT 01:25 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"أبوتس جرانج" يحصد المركز الأول في مسابقة "إيفيفو"
المغرب اليوم -

GMT 00:51 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي
المغرب اليوم - رامي رضوان يؤكد أن تقديم توك شو صباحي أسهل من المسائي

GMT 02:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد
المغرب اليوم - إجراء تصويت لإزالة اسم زعيمة ميانمار من غرفة طلاب أكسفورد

GMT 01:27 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل
المغرب اليوم - التحرّش جنسيًا بالمحامية النجمة أمل علم الدين في العمل

GMT 02:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس
المغرب اليوم - يجعل بعض الحيوانات تلهث وراء غريزة الافتراس

GMT 05:22 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي
المغرب اليوم - سيارات الدفع الرباعي تنعش حركة البيع في مازيراتي

GMT 01:54 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة "إكس-ترايل" الجديدة
المغرب اليوم - مارتن لاف يُشيد بأداء سيارة

GMT 00:40 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

القاطي يكشف أنّ "ماشي معقول" تندرج في صنف الراي
المغرب اليوم - القاطي يكشف أنّ

GMT 03:26 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
المغرب اليوم - دراسة توضّح أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 00:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة دنيا عبد العزيز تكشف أسباب ابتعادها عن السينما

GMT 05:49 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اختلاف مالي بين ميلانيا وميشال داخل البيت الأبيض

GMT 03:37 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تبدو أنيقة في الأبيض على السجادة الحمراء

GMT 06:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

المعطف الطويل أناقة ودفء وعصرية للرجال في الشتاء

GMT 02:57 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتجه إلى المزارع لمواجهة المقاطعة العربية لها

GMT 01:40 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Bert & May" و "Sofa.com" ​أفضل تعاون بين شركات الديكور

GMT 02:42 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنظيف الأسنان بالفرشاة غير كافٍ لمنع التسوس

GMT 02:50 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"الفطر" في بداية اليوم يساعد في إنقاص وزن الخصر

GMT 02:12 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا لزيارة الأردن أهمهم حصونها وقلاعها التاريخية

GMT 02:30 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"آستون مارتن" تقدم شققًا فاخرة على طراز سياراتها

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib