صفوت مسلم يعلن أنّ مصر للطيران تعتمد على نفسها

بيّن لـ"المغرب اليوم" أنّ الشركة تحصل على التمويل من المصارف

صفوت مسلم يعلن أنّ "مصر للطيران" تعتمد على نفسها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صفوت مسلم يعلن أنّ

صفوت مسلم
القاهرة ـ سهام أبوزينة

كشف رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران صفوت مسلم، أن هناك دراسات عن دمج الشركات ذات النشاط الواحد لم يتم الانتهاء منها حتى الآن، مشيرًا إلى أنّه "بدأنا دمج قطاعات وأنشطة السوق الحرة حيث تم نقل تبعية قطاع السياحة "الكرنك" من شركة الأسواق الحرة إلى شركة الخطوط الجوية"، وتابع أنّ نتاج ميزانية 2016-2017 مليار جنيه من الأرباح بدون خسائر لأي شركة من الشركات التابعة، بما فيها شركة “مصر للطيران للخطوط الجوية” وشركة “مصر للطيران للخطوط الداخلية والإقليمية” (إكسبريس) والصناعات المكملة والتي حققت في ميزانياتها أرباحًا قدرت بـ 8 ملايين جنيه

وأوضح صفوت مسلم، في مقابلة خاصّة مع "المغرب اليوم"، أنّ "ترشيد الإنفاق وتحريك أسعار تذاكر الطيران والخدمات المقدمة للشركات بمختلف جنسياتها، والتي يتم تحصيل رسومها بالعملة الصعبة، واقتصاديات التشغيل، أحب أن أشير إلى أن عوامل الربحية تتوقف على الوضع الأمني المتحسن وأيضًا السياسي والإدارة الناجحة"، وأكّد أنّ ارتفاع أسعار تذاكر الطيران  بالعملة المصرية فقط، أما بالنسبة للدولار فلم تكن هناك زيادة بل هناك تخفيض، السوق كبير وقد استهدفنا في موسم الحج السابق ٦٩ ألف حاج، حققنا الهدف وزيادة ٥% فوق المستهدف، كشريحة وأعداد، وحققنا المطلوب طبقًا للإمكانيات وموافقات سلطة الطيران المدني السعودي".

وأضاف مسلم أنّه "لم نطلب من الدولة دعمًا، "مصر للطيران" تعتمد على نفسها ذاتيًا، ويتم الحصول على تمويل من المصارف تسدد في المواعيد المقررة لها؛ فهي تتحمل كل الأعباء المالية المنصوص عليها في العقود، ولا تحصل على أي دعم من الدولة، وتقوم بتسديد كل الضرائب المستحقة عليها للدولة، عدد طائرات الأسطول تصل إلى ٧١، والمستهدف في ٢٠٢١ تحديث الأسطول بتوجه الشركة لتنوع الطائرات في الصفقة الجديدة، والتي ستضم ٦ طائرات طراز كبير، والاتجاه إلى "بوينغ دريم لاينر"، و١٥ طائرة طراز متوسط “إيرباص نيو”، و١٢ طائرة من الطراز الصغير بديلًا “لإمبراير ١٧٠” البرازيلية سعتها بين ١١٠ إلى ١٢٠ راكبًا.

 وبيّن أنّ المنافسة توجد بين 4 شركات لصناعة الطائرات بمجرد علمها برغبتنا في شراء ١٢ طائرة، وهي إمبراير ١٩٠ البرازيلية، وبومبردير الكندية، وبوينغ ٧٠٠ الأميركية، وإيرباص ٣١٩ الفرنسية، وتم الانتهاء من كل الدراسات الخاصة بالصفقة، وجار عرضها على مجلس إدارة الشركة القابضة لاتخاذ القرار النهائي بعد مناقشتها ،موضحاً أنه بعد الموافقة تبدأ المرحلة الأولى وهي الاستقرار، ثم المرحلة الثانية، وهي كيفية الاستحواذ من خلال توفير الدعم المالي للصفقة وتحديد مسار القروض التي يتم الحصول عليها، ورؤية الصفقة من شراء أو إيجار تشغيلي أو شراء وتأجير، وتبقى المرحلة الثالثة، والتي تتضمن كيفية خروج الطائرات القديمة عند استلام الجديد.

وأكد مسلّم أنّ "الشركة يوجد بها خطوط جديدة منها طوكيو في اليابان وشنغهاي في الصين، وفي المقابل قمنا بزيادة الترددات على بعض النقاط التي تشهد ارتفاعا في الحركة الركابية، حيث تم زيادة رحلات المغرب من ٧ إلى ١١ رحلة أسبوعية، ومدريد من ٦ إلى ٧ رحلات، وأمستردام ٧ رحلات بدلا من ٥ رحلات، وبروكسل ٤ رحلات بدلا من ٣، وباريس ١٤ رحلة بدلًا من ١٠ رحلات، بالنسبة للطيران أهم عامل فيه هو الأمن والسلامة الجوية، فإذا كان هناك ما يهدد السلامة فيتم على الفور وقف الرحلات، وهذا ما حدث لكل هذه النقاط باستثناء الدوحة فهذا قرار سيادي"، وأوضح أنه تم تحقيق ٩٠ % من مطالب وطموحا العاملين ، مع حرصنا الدائم على رفع المستوى المعيشي لهم، وحاليًا جارٍ تلبية كل مطالبهم التي من شأنها تحقيق الاستقرار للشركة، خاصة أن الشركة حاليًا تعيش مرحلة جديدة من البناء والتطوير في كل الأنشطة ما بين الأسطول والخدمات الأرضية والخدمات الجوية والأسواق الحرة والصناعات المكملة والشحن الجوي.

وتابع صفوت مسلم، بأنّ "الشركة لديها ٣ طائرات واحدة من طراز B4 وطائرتان من طراز إيرباص 600، وقد تقرر تنفيذ خطة الإحلال والتجديد، وسيتم الاستغناء عن الطائرات القديمة وإحلال ٣ طائرات منها اثنتان طراز إيرباص ٢٠٠/٣٣٠، أول طائرة ستنضم لأسطول الشحن الجوي في فبراير/شباط المقبل، والثانية بعد ٦ أشهر من استلام الطائرة الأولى، وبعد استلام الطائرة الثانية بـ 6 أشهر سيتم استلام الطائرة الثالثة وهي من طراز بوينغ 787، لقد عانى الطيران المدني في كل أنشطته بسبب عدم الاستقرار والتغييرات السريعة بين فترة وأخرى، ولكن ليس ذلك مبررًا لعدم ضخ دماء جديدة في الشركات، ومن المستحيل أن يظل مسئول في موقعه إلى الأبد، التغيير دائمًا يأتي لمصلحة العمل، وليس بهدف التغيير في حد ذاته، وعلينا الأخذ في الاعتبار ضرورة الاستقرار في كل الشركات".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صفوت مسلم يعلن أنّ مصر للطيران تعتمد على نفسها صفوت مسلم يعلن أنّ مصر للطيران تعتمد على نفسها



GMT 10:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

يلين تنقل مهامها لحليف ترامب في الاحتياطي الفيدرالي

GMT 04:51 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

نادر محمد يؤكد دعم البنك الدولي للإصلاحات السعودية

GMT 04:53 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

الحسين وعرى يؤكد استقرار الوضع المائي في زاكورة

GMT 11:21 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

ستيفان لوفين يدعو إلى حلول جديدة لإدارة التحديات

GMT 10:54 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

رونالدو شحور يؤكد نمو قطاع التجارة الإلكترونية سنويًا

GMT 09:17 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير السياحة اللبناني يُشيد بدعم الأردن لبلاده

GMT 07:25 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مارلين هيوسن تطمح للمساهمة في رؤية السعودية 2030

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صفوت مسلم يعلن أنّ مصر للطيران تعتمد على نفسها صفوت مسلم يعلن أنّ مصر للطيران تعتمد على نفسها



شكلت عاصفة لحملة الأزياء اللندنية الساخنة الجديدة

لورا ويتمور تجذب الأنظار بإطلالات أنيقة وجسد ممشوق

لندن ـ ماريا طبراني
ظهرت لورا ويتمور بإطلالة أنيقة في حملة الأزياء الساخنة الجديدة، إذ شكلت عاصفة غيرعادية للعلامة التجارية اللندنية الفاخرة "حسن حجازي". وأظهرت المذيعة التلفزيونية التي تبلغ من العمر 32 عاما منحنيات جسدها المثير في ثوب أسود رائع لإطلاق مجموعة العلامة التجارية الجديدة. وارتدت الجميلة الأيرلندية الأصل بذلة سوداء للعلامة التجارية مطعمة بالترتر مع حزام بمشبك ذهبي على الخصر. وكشفت البدلة التي ارتدتها لورا عن جسدها الممشوق، ومنحياتها المثيرة كما أبرزت حذاءها الأنيق ذو الكعب العالي، وظهرت ويتمور في لقطة أخرى بعدسات المصورين وهي ترتدي ثوب أسود ذو أكمام من الشبك مع جزء مطعم بالترتر الأسود اللامع وتنورة سوداء، وتم تصفيف شعرها الذهبي اللامع بشكل حلقات متموجة مع مكياج هادئ وبسيط. وتم تسليط الضوء على جسدها الممشوق مرة أخرى، عنما بدلت مظهرها الأنيق بثوب أسود آخر أكثر أناقة ذو كم واحد من الشبك مع جزء من اللون الأزرق الداكن وشريط

GMT 04:24 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018
المغرب اليوم - مريم مسعد تختار الألوان الدافئة لأحدث مجموعات شتاء 2018

GMT 06:45 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد
المغرب اليوم - منتجع ميرلو الفرنسي وجهتك المُفضّلة للتزحلق على الجليد

GMT 14:22 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه
المغرب اليوم - تصميم منزل مكون من 7 غرف في لشبونة يمنح الهدوء لسكانه

GMT 05:11 2017 الجمعة ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

%54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل
المغرب اليوم - %54 مِن الألمان لا يريدون المستشارة أنجيلا ميركل

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف
المغرب اليوم - روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف

GMT 05:27 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة
المغرب اليوم - عطلات التزلج تشعل المنافسة بين أوروبا والولايات المتحدة

GMT 05:12 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس الكونغو أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي
المغرب اليوم - رئيس الكونغو أبرز القادة الذين يخشون مصير موغابي

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 21:02 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الشرطة تستدعي صاحب برنامج "ليالي ماريو" على "فيسبوك"

GMT 09:06 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على فيتامينات تساعدك على الوصول للذروة الجنسية

GMT 05:32 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

والدة سجين تشتكي تعرضه لـ"اغتصاب جماعي"

GMT 02:40 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وائل جمعة يهنئ مدرب الرجاء بعد فوزه بكأس العرش

GMT 01:22 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إلياس العماري يرد على محامي ناصر الزفزافي ببيان ناري

GMT 16:01 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

سبب اعتداء تلميذ الحي المحمدي على أستاذته بشفرة حلاقة

GMT 16:07 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

شاب يذبح غريمه في بني ملال ويُرسله للطوارئ في حالة حرجة

GMT 14:01 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة 15 سيدة خلال توزيع مساعدات غذائية في الصويرة

GMT 20:39 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

محكمة الاستئناف تقرّر تأجيل جلسة الزفزافي ومعتقلي الحسيمة

GMT 19:37 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

الملك محمد السادس يتكفل بدفن وعزاء ضحايا "فاجعة الصويرة"

GMT 23:10 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل هروب عبد الحق بنشيخة من "المغرب التطواني"

GMT 08:50 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع عدد ضحايا رحلة الاستجمام في إقليم أزيلال

GMT 00:04 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الحكم ببراءة أصغر معتقل في حراك الحسيمة

GMT 15:41 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

النيجيري شيسوم شيكاتارا يقرر الرحيل عن الوداد البيضاوي

GMT 02:48 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أزمة الحريري تلقي بظلالها على العمال المغاربة في "سعودي أوجيه"

GMT 20:35 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

المغرب التطواني يحدد الأجر الشهري لفرتوت بـ80 ألف درهم

GMT 06:00 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات "الأرصاد الجوية" لطقس المملكة المغربية الإثنين

GMT 17:28 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

إقالة مسؤولين أمنيين في المغرب على خلفية حادث "تدافع الصويرة"

GMT 06:46 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

العلاقة الحميمة دواء لأمراض لن تخطر على بالك

GMT 17:08 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

عامل إقليم الصويرة أمام القضاء تطبيقًا للتعليمات الملكية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib