المغرب اليوم  - مولاي العلمي يطالب الحكومات الأفريقية بتدريب الشباب

بيّن لـ "المغرب اليوم" مؤهّلات القارة السمراء في المجال الزراعي

مولاي العلمي يطالب الحكومات الأفريقية بتدريب الشباب

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - مولاي العلمي يطالب الحكومات الأفريقية بتدريب الشباب

مولاي حفيظ العلمي
الدار البيضاء ـ جميلة عمر

كشف وزير الصناعة والإستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي مولاي حفيظ العلمي، أنّ الحكومات الأفريقية يجب أن تبني نظامًا ناجحًا لتدريب شباب قادر على الاستجابة إلى حاجيات سوق العمل في القارة السمراء، مشيرًا إلى أنّ القطاع الخاص يضطلع بدور محوري في خلق قيم مضافة وفرص العمل مما يفرض على الحكومات لعب دور المنظّم.

وأوضح مولاي حفيظ العلمي، في مقابلة خاصّة مع "المغرب اليوم"، أنّ ​ملتقى إبراهيم حول الحكامة الذي نُظّم في مدينة مراكش، يسعى إلى تحديد مسار القارة للمضي قدمًا من أجل تطوّرها، وطرح التحديات التي تواجه القيادة في القرن الـ 21 ومناقشة التحديات المقبلة والفرص الماثلة في الوقت الحالي، معتبرًا أنّ هذا الملتقى احتفالًا بارزًا تقيمه “مؤسسة محمد إبراهيم” كل سنة في مدينة أفريقية مختلفة، وحدثًا للحوار رفيع المستوى بشأن القضايا التي تشكّل أهمية كبيرة بالنسبة إلى أفريقيا.

وأشار العلمي، إلى أنّه قبل التحدّث عن هذا المستقبل، لابد أن أشدّد على ضرورة توفير بنيات تحتية ملائمة، موضحًا أن مستقبل القارة السمراء هو في يد الأفريقيين، مشددًا على ضرورة تطوير الشراكات جنوب –جنوب لتعزيز التنمية في أفريقيا ووضع الثقة الكاملة في كفاءاتها البشرية، وأنّ القارة الأفريقية بمقدورها تحقيق هذا النجاح من خلال منح الحكومات الدعم اللازم للقطاع الخاص، ومذكرًا بالمؤهلات الطبيعية والبشرية التي تمتلكها القارة السمراء، والتي من شأنها النهوض بالمجال الاقتصادي و الإجتماعي في جميع بلدانها.

وبيّن العلمي، أنّ أفريقيا لديها مؤهلات هائلة في المجال الزراعي غير أنها تواجه تحديات كبرى تتجلى في قلة الامكانيات ونقص البنيات التحتية والاستثمارات في مجال الصناعة التحويلية، وما تخزّنه القارة من موارد طبيعية يمكن أن يوفر الغذاء إلى 9 مليارات نسمة، داعيًا إلى تعزيز قدرات الشباب الأفريقي وإدخال مناهج بيداغوجية جديدة تتلاءم مع المهن العصرية، وتهييء كفاءات بشرية مؤهلة إلى مواكبة مسار التقدّم والتكيّف مع المعطيات الجديدة التي تفرضها العولمة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مولاي العلمي يطالب الحكومات الأفريقية بتدريب الشباب  المغرب اليوم  - مولاي العلمي يطالب الحكومات الأفريقية بتدريب الشباب



 المغرب اليوم  -

أثناء حضورها العرض الأول لفيلم " Dog Year"

النجمة أرييل وينتر تبدو أنيقة في فستان أسود قصير

نيويورك ـ مادلين سعاده
بدت أرييل وينتر في مظهر مبهر، خلال تواجدها في مهرجان تريبيكا السينمائي 2017، في سينيبوليس تشيلسي في مدينة نيويورك. وتألقت في الترتر المرصع بالجواهر، الذي زين ملابسها أثناء حضورها العرض الأول لفيلم Dog Years. ولفتت أنظار جميع الحاضرين في فستان قصير أسود لامع، يكشف عن ساقيها الرشيقتين، وضيقًا ليظهر جسدها النحيل. وجاء الفستان البراق برقبة عالية. وأضافت بعض الارتفاع إلى طولها عن طريق كعب عال بنفس لون الفستان، فيما سارت على السجادة الحمراء. ووضعت شعرها الأشقر خلف أذنيها لتظهر ملامح وجهها الجميل الذي زينته بمكياج سموكي حول العين، مع بعض من أحمر الشفاه الفاتح. ولكن خلال ظهورها في برنامج "ذا فيو"، اعترفت الممثلة بأنها عانت من مشاكل عدم الثقة في الذات قبل أن تخضع لعملية تصغير الثدي. وقالت "لقد عانيت لسنوات عديدة مع ثقتي بنفسي. كانت رحلة طويلة حقا للعثور على تلك الثقة. وأعتقد أنه من المهم حقا،…

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - مولاي العلمي يطالب الحكومات الأفريقية بتدريب الشباب  المغرب اليوم  - مولاي العلمي يطالب الحكومات الأفريقية بتدريب الشباب



GMT 09:44 2017 الإثنين ,24 إبريل / نيسان

4 قطع من الملابس تمنح المرأة مظهرًا رياضيًا
 المغرب اليوم  - 4 قطع من الملابس تمنح المرأة مظهرًا رياضيًا
 المغرب اليوم  - طوني بلير يتوقع عودته إلى الساحة السياسية مجددًا

GMT 02:31 2017 السبت ,22 إبريل / نيسان

خادم شخصي ضمن جناح مهراجا في فندق ليلا بالاس
 المغرب اليوم  - خادم شخصي ضمن جناح مهراجا في فندق ليلا بالاس
 المغرب اليوم  - أميركا تعتبر توقيف مؤسس

GMT 05:04 2017 الإثنين ,24 إبريل / نيسان

"أوفكوال" تتوقع زيادة نسبة الطلاب بشكل ملحوظ

GMT 07:22 2017 الأربعاء ,19 إبريل / نيسان

عرض منزل آدم جونسون بأرضياته الفاخرة إلى البيع

GMT 03:55 2017 الأحد ,23 إبريل / نيسان

شرب النبيذ الأبيض يزيد من ضعف الجهاز المناعي

GMT 05:10 2017 الجمعة ,21 إبريل / نيسان

افتتاح "Queer British Art" في "تيت بريطانيا"

GMT 04:26 2017 الخميس ,20 إبريل / نيسان

رحلة إلى القطب الشمالي للوقوف على رأس العالم

GMT 05:24 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تؤكد أن "الأسد" من الأبراج الأكثر تفاؤلًا

GMT 05:30 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تكشف عن توقعاتها للفنانين في 2017

GMT 07:41 2017 الجمعة ,21 إبريل / نيسان

إطلاق هاتف "تشاومي مي 6" بمواصفات فائقة
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib