المغرب اليوم  - صدور الكتاب القصصي عودة عرار قصص عمان

صدور الكتاب القصصي "عودة عرار.. قصص عمان"

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - صدور الكتاب القصصي

عمان - المغرب اليوم

صدر في عمان عن وزارة الثقافة الأردنية كتاب قصصي جديد بعنوان «عودة عرار.. قصص عمان» للقاص والروائي محمود الريماوي. يقع الكتاب في 334 صفحة من القطع المتوسط. ويضم 42 قصة متفاوتة الأحجام. يستلهم الريماوي مظاهر الحياة الفردية والاجتماعية وتحولات المدينة وهي العاصمة الأردنية عمان، في حكايات ومشهديات وبورتريهات ترسم وجوه المدينة وأحوالها وأماكنها وشخوص أهلها، بمن في ذلك مقيمون عرب فيها مصريون وعراقيون. عرار الذي يحمل عنوان الكتاب اسمه هو اللقب المعروف للشاعر الأردني مصطفى وهبي التل الذي عرف بتمرده الجامح الفردي والاجتماعي والسياسي، وقد عاش بين الأردن وتركيا وسوريا في النصف الأول من القرن الماضي، وبوأته السلطات مناصب عالية ثم أودعته السجن، ومن أهم أعماله ديوان «عشيات وادي اليابس». «عودة عرار» هو الكتاب القصصي الثاني عشر للريماوي بعد مجموعة قصص «فرق التوقيت» الصادرة قبل عامين (2011)، صدرت له روايتان «من يؤنس السيدة» و«حلم حقيقي»، كما صدر له كتابا نصوص هما «إخوة وحيدون» و«كل ما في الأمر». من أجواء المجموعة الجديدة هذا المقطع من قصة «طيور سود»: «.. يسمع مع مبتدأ النهار صوتا واضحا ليس مرتفعا ولا منخفضا، صوتا يشق السكون (يصدح) لمرتين. يسمع الصوت وقد فارق النعاس. يتبسم للصوت المقتحم هدأة المكان، فذلك ربما أفضل من كوابيس النوم، وحتى من نوم أبكم بلا أحلام. لا يكدره الصوت ولا يروق له، وفي الحالتين يأخذه على محمل الدعابة، خاصة مع ما للصوت من مقطع مقتضب ومهابة مزعومة. ينهض بعد حين.. بعد نحو نصف ساعة، يخرج إلى الحديقة الخلفية الصغيرة لتحية كائنات الطبيعة، فإذا شجرة التين تزدهي بأوراقها اليانعة الكبيرة، شجرة الأجاص مفعمة بأوراق صغيرة جديدة، وشجرة التفاح تزهو أوراقها بأزاهيرها البيضاء، ويصادف في غمرة ذلك طائرين أو ثلاثة طيور تعتلي أسطح البنايات من حوله، وبالذات أسطح خزانات المياه. بهذا تجثم في الموضع الأعلى. تقف هناك ثابتة متعالية لا تخشى أحدا، كأنها لم تأت بحثا عن طعام أو مأوى، بل لتستطلع أرجاء الحي وجنباته وتعاين موجوداته من عل.. ».

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - صدور الكتاب القصصي عودة عرار قصص عمان  المغرب اليوم  - صدور الكتاب القصصي عودة عرار قصص عمان



 المغرب اليوم  -

قرَّرت الدخول لعالم التمثيل لأول مرَّة من خلال التلفزيون

ريهانا تفشل في التخفي بمعطف ضخم في نيويورك

نيويورك - مادلين سعادة
فشلت ريهانا في التخفي أثناء تجولها في نيويورك ليلة الإثنين، وذلك لأن ظهور واحد على شاشة التلفزيون كفاية لتصبح معروفًا لدى الجميع. ويبدو أنّ الفتاة البالغة من العمر 29 عامًا كانت تأمل بأن تتسحب بدون أن يلاحظها أحد أثناء توجهها إلى اجتماع مستحضرات التجميل سيفورا في وقت متأخر من الليل. وقد فضّلت ريهانا أن ترتدي معطف ترينش أخضر ضخم، وأقرنته مع قبعة بيسبول وأحذية تمويه تشبه تلك التي يرتدونها في الجيش. مما لا شك فيه أن نجمة البوب ​​كانت تتطلع إلى إنهاء أعمالها في أسرع وقت ممكن حتى تتمكن من الاندفاع إلى المنزل لتتابع آخر دور تقوم بتمثيله. وقرَّرت ريهانا الدخول إلى عالم التمثيل لأول مرة من خلال التلفزيون، حيث قدَّمت دور ماريون كرين في حلقة ليلة الإثنين من بيتس موتيل. وتقوم بلعب ذلك الدور الشهير الذي لعبته جانيت ليه في عام 1960 في فيلم ألفريد هيتشكوك "سايكو".…
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib