المغرب اليوم - صدور الموروث الشعبي في السرد العربي عن المجلة العربية

صدور "الموروث الشعبي في السرد العربي" عن "المجلة العربية"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صدور

عمان - بترا

احتوى كتاب (الموروث الشعبي في السرد العربي) لمؤلفه محمد عزيز العرفج الصادر حديثا عن سلسلة كتاب المجلة العربية في الرياض على قراءات في الموروث الشعبي من روايات وكتابات لسعوديين وعرب . يرى المؤلف انه لا ينبغي الترفع عن ادبيات الموروث الشعبي والثقافة التقليدية لاهميتها العلمية والتاريخية وقيمتها الجمالية المعبرة عن هوية الامة ومكونات نسيجها الاجتماعي . يضم الكتاب اربعة فصول رئيسة هي : الاهتمام بالمأثور الشعبي والثقافة التقليدية، دور الرسائل الاكاديمية في خدمة الموروث الشعبي، الحكاية الشعبية والموروث الشفاهي، والرواية, وفي جميعها ناقش المؤلف جوانب من دراسات واشتغالات واهتمامات مؤسسات وباحثين في اثراء المعرفة بالمعاجم والموسوعات المفعمة بجهود التوثيق والتصنيف لالوان من الموروث الشعبي والثقافة التقليدية . ويتوقف الكتاب في موضوع الرسائل الاكاديمية ودورها اللافت في خدمة الموروث خاصة في رسالة ماجستير حملت عنوان (اللون في الرواية السعودية) لمريم غبان والتي تؤشر الى جملة من الاعمال الادبية التي لجأت الى عناصر ومفردات الموروث لتكون اصداء وترميزا للواقع بهمومه السياسية والاجتماعية والثقافية . ومن بين الاحالات في الكتاب , هناك تجربة الكاتب عبده الخال المعاشة في رواية (مدن تاكل العشب) حيث يجري توظيف اللفظة الشعبية والمثل الشعبي والحكاية الشعبية من باب السخرية والنقد والدلالة على الخيبة والانطواء والحزن والعلاقات السائدة بين الناس . ويتناول الكتاب (شخصية المثقف في الرواية السعودية) لمها الشايع حيث لغة الحوار بالعامية الدارجة التي تتسلل الى بنية النص كما في الاشارة الى رواية (ايام معها) لعبدالله الجفري، لكن في رواية اخرى (الحلم المطعون) تذكر الشايع ان الجفري اعتمد على العامية المستلة من الموروث في الكثير من الحوارات التي تدور بين الشخصيات . ويبين الكتاب ان العديد من نصوص الموروث الشعبي وحكاياته في بيئته السعودية تقترب من نصوص لقامات ابداعية عالمية وعربية حيث تتشابه فيها اللغة والبنية والحبكة وانماط السرد لافتا الى ان قصص الاطفال وحكاياتهم الشفوية التي جرى جمعها وتوثيقها تكاد تتناغم في خطابها الفكري والجمالي مع حكايات وقصص الادب العالمي ولئن تضمنت حوارات تمزج بين العامية والفصحى. ويعاين الكتاب تاثيرات الموروث في الرواية العربية متوقفا في اعمال عبد الرحمن منيف وحليم بركات وياسين رفاعية وشروق الخالد وفوزية الخليوي التي حاكت اعمالهم اشكالا في الموروث الشعبي المعبرة عن اشعار وحكايات واشواق الصحراء في توظيف متين داخل بنية النص لتبيان وتوثيق الوان من الشعر النبطي والشعبي واظهار لعادات وتقاليد مليئة باشارات ودلالات فلسفية ومعرفية عميقة .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - صدور الموروث الشعبي في السرد العربي عن المجلة العربية المغرب اليوم - صدور الموروث الشعبي في السرد العربي عن المجلة العربية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - صدور الموروث الشعبي في السرد العربي عن المجلة العربية المغرب اليوم - صدور الموروث الشعبي في السرد العربي عن المجلة العربية



خلال مشاركتها في حفل افتتاح "إنتيميسيمي"

عارضة الأزياء إيرينا شايك تخطف الأضواء بالبيجامة

نيويورك ـ مادلين سعاده
أظهرت العارضة إيرينا شايك جسدها الرشيق، الأربعاء، بعد ولادتها لطفلها الأول للنجم برادلي كوبر، في مارس من هذا العام، وذلك عند حضورها افتتاح العلامة التجارية الإيطالية للملابس الداخلية "إنتيميسيمي"، حيث يقع المتجر الرئيسي لشركة "إنتيميسيمي" في مدينة نيويورك.   وحرصت العارضة، البالغة 31 عامًا، ووجه العلامة التجارية للملابس الداخلية، على جذب الانتباه من خلال ارتدائها بيجامة سوداء مطعمة بشريط أبيض من الستان، حيث ارتدت العارضة الروسية الأصل بلوزة مفتوحة قليلًا من الأعلى، لتظهر حمالة صدرها الدانتيل مع سروال قصير قليلًا وزوج من الأحذية السوداء العالية المدببة، وحملت في يدها حقيبة سوداء صغيرة، مسدلة شعرها الأسود وراءها بشكل انسيابي، وزينت شفاهها بطلاء باللون الأرغواني الداكن، إذ أثبتت أنها لا تبالي بجسدها ورشاقتها عندما شاركت صورة تجمعها بأصدقائها وهي تتناول طبق من المعكرونة.   وتم رصد النجمة سارة  جسيكا، البالغة 52 عامًا، أثناء الافتتاح بإطلالة ساحرة وجريئة تشبه إطلالتها في

GMT 06:50 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

احتضار جزيرة "بايكال" لتعرّضها لسلسلة من الظواهر الضارّة
المغرب اليوم - احتضار جزيرة

GMT 03:12 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال
المغرب اليوم - ناجية من السرطان تبرز طريقة تجاوزها المرض برفع الأثقال

GMT 02:24 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها
المغرب اليوم - دراسة تعلن أنّ جراء الكلاب تستطيع أسر قلوب البشر بنظراتها

GMT 09:04 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا" تُقدِّم نسخة مُطوّرة مِن "vRS" بمحرك 243 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 02:58 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا
المغرب اليوم - شيري عادل تشترط أن يكون زوجها المستقبلي فنانًا

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 05:00 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الكلاب تغزو عالم الموضة مع سلسلة مميزة من الأزياء

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 04:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الإنسان يظل واعيًا لعدة دقائق بعد إعلان خبر وفاته

GMT 02:28 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

فندق "غراند كونتيننتال" إيطاليا حيث الجمال والعزلة والهدوء

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib