مهرجان الثقافة الأمازيغية يتعقب آثار العلاقة بين الأمازيغية والأندلس

مهرجان الثقافة الأمازيغية يتعقب آثار العلاقة بين الأمازيغية والأندلس

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مهرجان الثقافة الأمازيغية يتعقب آثار العلاقة بين الأمازيغية والأندلس

الرباط ـ م.أ.ب

على غرار السنوات الماضية شهد مهرجان هذه الدورة تكريم شخصية عبد السلام أحيزون التي أجمع المتدخلون في حفل الافتتاح على كفاءته المهنية العالية في عالم الاتصال، وعلى دوره الكبير في إدراج اللغة الأمازيغية في الهواتف النقالة في المغرب، هذا فضلا عن تعدد مواهبه، وكثرة مسؤولياته في كبريات جمعيات المجتمع المدني. كما تابع الباحثون والطلبة باهتمام كبير محاضرة عبد الوهاب مدب من جامعة باريس الغرب حول أمازيغية الأندلس وفي مساء يوم الجمعة 5 يوليو 2013 كان للجمهور موعد مع سهرتين فنيتين إحداهما بحديقة اللا أمينة والأخرى بساحة باب الماكينا أحيتها المغنية المغربية الشهيرة نجاة أعتابو.وفي الجلسة الأولى من صبيحة يوم السبت 6 يوليوز 2013 تعاقب على إلقاء المداخلات باحثون من المغرب وإسبانيا وبلجيكا وهولاندا والولايات المتحدة الإمريكية. تعرضت مداخلة نوريا سيمليو للتمثلات الميثولوجية المختلفة التي حيكت في الكتابات العربية والاستشراقية حول الأندلس. كما أشارت إلى تهميش الهوية الأمازيغية والأسباب الكامنة وراء ذلك. وتوقف حسن لعكير مطولا عند الإسهام الأمازيغي في التراث الأندلسي. وعلى الرغم من أهمية المكون الأمازيغي في تاريخ الأندلس الإسبانية إلا أن الكتابات التاريخية الإسبانية بل وحتى ألأوروبية منها والعربية تكاد تسكت حسب محند تلماتين عن ذكرهم. والمداخلة هي عبارة عن جرد لواقع الدراسات التي تحاول أن تحدد مجددا دور الأمازيغ في تاريخ شبه الجزيرة الأيبيرية. وليقف محمد مزين ضد نسيان أو تجاهل إسهام الأمازيغ في تشكيل الثقافة الأندلسية فإنه تحدث عن إمكانيات بناء تاريخ أكثر صحة أو على الأقل أكثر معقولية لهذه الثقافة محددا دور الأمازيغ في تشكيلها. وأوضح مصطفى قادري في مداخلته مدى الاضطراب الذي يميز في الكتابات الغربية ولاسيما المعاجم والموسوعات تعريف كلمات من قبيل موريسكيين ومورو. وفي جلسة يوم الأحد 7 يوليو 2013 أشاد رشيد راخا بإسهام الأمازيغ في بناء الحضارة الأندلسية الإسلامية على امتداد تسعة قرون كاملة. غير أن هذا الإسهام لم يتم الاعتراف به في الكتابات التاريخية المغربية والإسبانية. وما أنجزه الأمازيغ في ميادين مختلفة (المعمار، نظام السقي، الفلاحة، التراث الفلسفي والديني...) أسند خطأ ودون تمحيص إلى شعوب وإثنيات أخرى. وتناولت ياسمين الحداد في مداخلتها موضوع التراث الأندلسي في عملين روائيين مكتوبين باللغة الإسبانية أحدهما لإسحاق بناروش بينتو والآخر لإستير بندهان الذين ينحدران من أصول تطوانية. وركزت صباح علاش في بحثها على الذاكرة المشتركة بين المغرب وإسبانيا. ويرى عبد القادر بنعلي أن من شأن معرفتنا للجذور الأندلسية أن تجعل أوروبا تتعامل بشكل أفضل مع الهوية وقضايا التنوع. واستعرض الوافي النوحي في مداخلته أسماء العلماء من أصول أمازيغية الذين استقروا بالأندلس، وشاركوا بشكل متميز، في حقول معرفية مختلفة. واعتنى كيث مارتن القنصل الفخري للمملكة المغربية في ولاية يوتا بالولايات المتحدة الأمريكية باستعراض بعض أهم مظاهر الضيافة الأمازيغية المغربية. وصبت إيلاريا فيراتي اهتمامها على الأغنية الأمازيغية المعاصرة جنوب شرق المغرب. وكانت مداخلة الكاتب الفرنسي جون ماري سيمون عبارة عن تعريف بشخصية الشاعرة الأمازيغية مريريدا نايت عتيق، وقراءة لبعض أشعارها مترجمة إلى الفرنسية من لدن روني أولوج. جملة القول إن عنصر القوة في مهرجان الثقافة الأمازيغية هو أنه في عز اهتمامه بالأغنية التي استقطبت في هذه الدورة جمهورا غفيرا فإنه يحرص على أن يكون للندوة موقعها المتميز الذي يشارك فيها كل سنة باحثون مرموقون. وحرص المهرجان على طبع هذه المادة العلمية لا يحتاج إلى تأويل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهرجان الثقافة الأمازيغية يتعقب آثار العلاقة بين الأمازيغية والأندلس مهرجان الثقافة الأمازيغية يتعقب آثار العلاقة بين الأمازيغية والأندلس



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهرجان الثقافة الأمازيغية يتعقب آثار العلاقة بين الأمازيغية والأندلس مهرجان الثقافة الأمازيغية يتعقب آثار العلاقة بين الأمازيغية والأندلس



ارتدت فستانًا أنيقًا بلون فضي معدني لامع ومعطفًا جلديًّا

تألّق ناعومي كامبل خلال أمسيّة بعد عرض فويتون

باريس ـ مارينا منصف
تُعدّ ناعومي كامبل واحدةً مِن أشهر عارضات الأزياء في العالم، بعد أن هيمنت على صناعة الموضة لأكثر مِن 3 عقود، لذلك لم يكن مفاجئًا أن تُولَى اهتماما كبيرا عندما خرجت في أمسية رائعة بعد عرض لويس فويتون خلال أسبوع أزياء باريس للرجال الخميس. وظهرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 48 عاما، وفق صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بإطلالة ساحرة وهي ترتدي فستانا أنيقا بلون فضي معدني لامع، يتميّز بياقة مدورة مع شقّ صغير في أحد جانبيه. وأضافت كامبل إلى إطلالتها زوْجا من أحذية الكاحل القصيرة وتغطّت بمعطف جلدي وضعته على كتفيها، وأكملت إطلالتها الرائعة مع مجموعة من الأساور الفضية ونظارات شمسية أنيقة ذات إطار دائري أنيق، مع المكياج الناعم. وظهرت ناعومي في وقت سابق من ذلك اليوم، في عرض مساند أثناء حضورها العرض التقديمي المليء بالنجوم الذي قدّمه لويس فويتون الذي استضافه المخرج الفني للعلامة التجارية "فيرجيل أبلوه". يُذكر

GMT 04:55 2018 الخميس ,21 حزيران / يونيو

"وايت هافن" يعتبر من أفضل الشواطئ في أستراليا
المغرب اليوم -

GMT 08:51 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة
المغرب اليوم - تصميم كلاسيكي جديد لفندق أنداز يجعله أكثر فخامة

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib