المغرب اليوم  - عبيدات الرمي تلهب حماس الجمهور في مركش

"عبيدات الرمي" تلهب حماس الجمهور في مركش

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  -

الرباط - وكالات

إفتتحت، مساء الأربعاء، بقصر البديع التاريخي بمدينة مراكش، الدورة الثامنة والأربعين من المهرجان الوطني للفنون الشعبية، بسهرة فنية أبدعت من خلالها حوالي 21 فرقة فلكلورية، تمثل مختلف الأقاليم المغربية، بعطائها الموسيقي والاستعراضي.وأهم ما ميز دورة هذه السنة، مشاركة الفنانة المغربية زينب سمايكي، من أجل تكريم فنانات أثرن إعجاب وأحلام أجيال من الجماهير، بأدائهن وأناقتهن وعطورهن وألوانهن ورقصاتهن الجماعية ذات الإيقاع المتوازن. وكانت أقوى لحظات المهرجان، المنظم من طرف مؤسسة مهرجانات مراكش، تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، على مدى خمسة أيام، عرض فني لفرقة عبيدات الرمى القادمة من مدينة خريبكة، التي قدمت وصلات من هذا الفن الشعبي الذي يزخر به المغرب، والذي يتسم بأصالته وجماليته. وقدمت عناصر الفرقة سهرة فنية مميزة حركت جنبات فضاء قصر البديع، تفاعل معها الجمهور المراكشي بالتصفيقات، تعبيرا عن الأداء الجيد للمجموعة. واستمتع الجمهور في قصر البديع الأثري بإيقاعات وأنغام محكمة التنظيم بحركات جماعية تستعمل حركات الساق، وأصوات نسائية ترد على الرجال مع إنشاد شعري متناسق ورقص متموج، وفنانين يحملون البندقيات بأيديهم ويرقصون على أصوات الطبول والمزامير، ورقصات تشكل جزءا من طقوس الزفاف وحركات رائعة ومتوافقة مع الشعر المتغنى به بأصوات نابعة من الجبال، تؤديها الفرق التراثية المشاركة في لوحات فنية جميلة. ويتضمن برنامج دورة 2013، التي تتمحور حول موضوع "المرأة والفنون الشعبية"، بالنظر إلى الدور الكبير الذي لعبته المرأة المغربية وسط الفنون والتقاليد الشعبية، أهازيج ورقصات من مختلف مناطق المغرب. ويسعى المهرجان الوطني للفنون الشعبية إلى الاحتفال بتنوع التعبيرات الثقافية والفنية المقدمة على صعيد التراب المغربي، مع تثمين وإنعاش هذا الموروث الوطني الغني. وقال كريم العشاق، مدير مؤسسة مهرجانات مراكش، إن تأثير العمران والعولمة مس بعمق المجتمع المغربي وأضعف الفنون الشعبية إلى درجة تهدد استمراريتها. وأضاف العشاق، في تصريح صحفي، أن المهرجان يسعى إلى مسايرة الديناميات الثقافية الجديدة والحركات الفنية المنافسة، مع حفظ وإعادة تثمين الفنون الشعبية والتقليدية وإنعاشها، عن طريق توفير فضاءات تحتضنها وتمنح موسيقاها ورقصاتها ومهنها الفنية ومنتجاتها المحلية فرصة للتعبير واللقاء والتفاعل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - عبيدات الرمي تلهب حماس الجمهور في مركش  المغرب اليوم  - عبيدات الرمي تلهب حماس الجمهور في مركش



 المغرب اليوم  -

أثناء حضور الدورة الـ70 من المهرجان

إيلي فانينغ تكشف عن جاذبيتها في ثوب أخضر عاري

باريس - مارينا منصف
في ظل الانشغال في مهرجان "كان" هذا العام مع اختيار فيلمين مميزين أثبتت كلًا من إيلي فانينغ "19 عامًا" ، ونيكول كيدمان أن جدول أعمالهم المزدحم لن يمنعهما من الظهور بمظهر براق الأحد. ووصلت كلًا منهما في عرض فيلم How To Talk To Girls At Parties ، في مهرجان كان السينمائي السبعين ، فقد ارتدت فانينغ ثوب أخضر مثير عاري الظهر ، يضم صف من الزهور في الجزء السفلي منه، بينما تألقت النجمة نيكول كيدمان في ثوب ذهبي أنيق بطول متوسط على السجادة الحمراء في المهرجان الشهير، وكشفت فانينغ عن جسدها المثير في فستانها الأخضر من التول ذو العنق الغائر الذي امتد حتى السرة ، بينما اصطفت أوراق النباتات على جانبي الجزء العلوي من الفستان وكذلك الجزء السفلي. وبدى الثوب مشدودًا على خصرها، وجاء الفستان عاريًا من الظهر ما كشف عن بشرتها الجذابة أمام الجمهور والمصورين، وإبقت فانينغ

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - عبيدات الرمي تلهب حماس الجمهور في مركش  المغرب اليوم  - عبيدات الرمي تلهب حماس الجمهور في مركش



GMT 03:11 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود
 المغرب اليوم  - ريما أبو عاصي تعشق صناعة الأطواق من الورود

GMT 04:06 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا
 المغرب اليوم  - دان سباركس يصمم منزلًا يشبه الخيمة في أستراليا

GMT 04:14 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

وليد علي يحصل على الدكتوراه في "التطرف العالمي"
 المغرب اليوم  - وليد علي  يحصل على الدكتوراه في
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib