المغرب اليوم - ركود يخيم على الحركة الإنشائية في السوق القطرية

ركود يخيم على الحركة الإنشائية في السوق القطرية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ركود يخيم على الحركة الإنشائية في السوق القطرية

الدوحة ـ وكالات

أبدى مقاولون استياءهم البالغ من العمالة غير النظامية متسائلين عن دور الجهات المعنية للحد من هذه الظاهرة المتفاقمة، كما تساءلوا عن دور اللجنة المشتركة المشكلة مؤخرا بغرض محاربتها. ورأوا أن الركود المستمر على الحركة الإنشائية رغم استقرار أسعار مواد البناء أحد أسبابه هو المنافسة غير العادلة الناشئة من هذه العمالة التي تقدم تسعيرات منخفضة للأعمال الإنشائية لعدم تحملها التزامات مادية بمستوى المقاولين النظاميين. وأشار مدير عام مؤسسة الأسد للمقاولات الإنشائية هشام مطر بأن هناك مشهدا متكررا من تزوير العمالة الأجنبية الآسيوية ومن بلد معروف للجوازات ودخول البلد بجواز شخص آخر، منوها بأنه شخصيا حصل له تزوير لعمالة أجنبية في ثلاث حالات على مدى أربع سنوات كان آخرها شهر مايو الماضي. وعن كيفية التزوير أوضح مطر بأن العامل الأجنبي وعند إجازته السنوية يسافر لبلده ولديه تذكرة مرتجعة وفيزا صالحة لعودته للبحرين ويذهب لبلده ويبيع جوازه والفيزا بقيمة 400-500 دينار ويعمل الشخص المشتري على تبديل الصورة والدخول للبحرين كعمالة غير نظامية للعمل. وتساءل مطر "أين نظام البصمة والجوازات عن مثل هذه التجاوزات؟ وأين الأنظمة الأمنية عن العمالة غير النظامية؟ وأين دور هيئة تنظيم سوق العمل في الرقابة على هذه الظاهرة؟" وطالب مطر هيئة تنظيم سوق العمل بأن تعطي تأشيرة استبدال مع وجود شكوى في هذا الجانب حتى لا يتضرر المقاول وكذلك الزبائن المتعاقد معهم سواء كانوا مواطنين أو جهات حكومية. وعن وضع القطاع الإنشائي قال مطر ان الركود يخيم على قطاع المقاولات رغم استقرار أسعار مواد البناء على نفس المستوى منذ شهر، قال مطر ان سعر الإسمنت يتراوح بين 1.700 دينار إلى 1.800 دينار للكيس المعبأ يضاف إليها 50 إلى 100 فلس للإسمنت المقاوم، وسعر الحديد 270 دينارا للطن، والطابوق 26 دينارا للمئة طابوقة فئة 8 إنشات والخرسانة ثابتة عند 28 دينارا للمتر المكعب فئة 35 نيوتن ويتراوح بين 33-34 دينارا للمتر المكعب فئة 45 نيوتن. وذكر مطر أن العمالة غير النظامية أحد الأسباب الرئيسية في تدهور أوضاع المقاولين لمحدودية العرض والمنافسة غير الشريفة من قبل هذه العمالة التي تعمل من دون سند قانوني وبعضها بجوازات مزورة، مبينا أن لهذه الأسباب مجمتعة اتجه عدد من المقاولين إلى أخذ مقاولات بنفس سعر التكلفة وأحيانا أقل من أجل تغطية المصاريف. من جهته قال نائب رئيس جمعية المقاولين البحرينية علي مرهون ان الركود العقاري مستمر ولا تغيير عليه، ومشاكل العمالة السائبة في ازدياد مستمر وحتى الآن لا يوجد شيء ملموس للقضاء على هذه الظاهرة سواء من هيئة تنظيم سوق العمل أو من اللجنة المشكلة مؤخرا لمحاربة هذه الظاهرة، مصرحا بأنه لم يتم تفعيل الخطة المعدة للقضاء على هذه الظاهرة إلى الآن وعدد العمالة السائبة في ازدياد بتأكيد من رئيس الهيئة نفسه.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ركود يخيم على الحركة الإنشائية في السوق القطرية المغرب اليوم - ركود يخيم على الحركة الإنشائية في السوق القطرية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المغرب اليوم - ركود يخيم على الحركة الإنشائية في السوق القطرية المغرب اليوم - ركود يخيم على الحركة الإنشائية في السوق القطرية



حرصت على تنسيق ثوبها مع الفرو الفاخر وحذاء براق

بيونسيه تتمايل بفستان طويل في تيدال إكس بروكلين

نيويورك ـ مادلين سعاده
استعادت بيونسيه، قوامها الممشوق مرة أخرى، بعد مرور أربعة أشهر فقط على ولادة توأمها "سير و رومي"، وظهرت النجمة البالغة من العمر 36 عامًا، في حفل "تيدال اكس بروكلين" الخيري في مدينة نيويورك ليلة الثلاثاء، بفستان ضيق بلون الزمرد الأخضر. وفي إطلالتها الأخيرة، تمايلت النجمة بيونسيه بفستان سهرة طويل مع الشق الجانبي الجريء المتألق الذي كشف عن ساقيها بأسلوب بارز ومتقن لإظهار مفاتنها بكثير من الأنوثة مع اللون الأخضر الداكن. وهذا التصميم الذي أتى بتوقيع دار Mendez Walter كشف قوامها الجميل والممشوق مع قصة الصدر الجريئة وأسلوب الكتف الواحد مع الأكمام المكشوفة من الأعلى. كما حرصت بيونسيه Beyonce على تنسيق هذا الفستان مع الفرو البنفسجي الفاخر ووضعت هذه القطعة بطريقة منسدلة على يديها وحول خصرها ونسقت معه الحذاء البراق باللون البرونزي ذات الكعب العالي، ولم يتضح أي أثر لبطنها وعوارض الحمل بشكل لافت ومتألق. ولم تتوقف مغنية "هولد

GMT 04:35 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي
المغرب اليوم - طرق الحج المقدسة تحتل أوروبا وتحفظ ذكريات الماضي

GMT 02:15 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى
المغرب اليوم - فيلم عن الحرب العالمية يظهر هتلر في زيارة للجرحى

GMT 06:36 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"الوحش" يرفع مذيع "بي بي سي" دان ووكر عاليًا في الهواء
المغرب اليوم -

GMT 05:43 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - نصائح حتى لا تُصاب بالتلعثم أثناء المقابلات الجامعية
المغرب اليوم - بريطانية ترتدي الحجاب لتكشف عن عنصرية الغرب تجاه المسلمين

GMT 12:54 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر
المغرب اليوم - الكشف عن رأس تمثال لسيدة عمرها 4 آلاف عام في مصر

GMT 03:46 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

"بورش" تعلن عن مميزات سيارتين بقوة 365 حصانًا
المغرب اليوم -

GMT 05:32 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات مذهلة في سيارة "570 S سبايدر" من "ماكلارين"
المغرب اليوم - مميزات مذهلة في سيارة

GMT 00:21 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين
المغرب اليوم - حسين فهمي يكشف سر اختلافه مع الراحل يوسف شاهين

GMT 01:06 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تأمل أن ينال "سابع جار" إعجاب الجمهور

GMT 02:31 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مالالا يوسفزاي تتخلى عن اللباس الإسلامي من أجل الجينز

GMT 06:59 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مسؤولة في "كيرينغ" تعلن التصدي لقضية العنف المنزلي

GMT 00:54 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تبيّن أن الذئاب أفضل في التعاون فيما بينها من الكلاب

GMT 05:55 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

منزل "ستكد بلانتيرز" يسمح بنمو النباتات دون قطع الأشجار

GMT 00:36 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكد ارتباط بين النوم لفترات طويلة والخصوبة

GMT 06:06 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب وصول نابليون بونابرت إلى غولف جيو على متن سفينته

GMT 07:37 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

هواوي تطلق هاتفًا جديدًا يتحدى أبل وسامسونغ
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib