المغرب اليوم  - استمرار انتعاش الأسواق العقارية الفرعية في أبوظبي

استمرار انتعاش الأسواق العقارية الفرعية في أبوظبي

 المغرب اليوم  -

 المغرب اليوم  - استمرار انتعاش الأسواق العقارية الفرعية في أبوظبي

أبوظبي ـ وكالات

استمرار انتعاش الأسواق العقارية الفرعية في أبوظبي أداء جيد للقطاع العقاري في أبوظبي خلال الربع الثاني من العام. أشارت شركة "جونز لانج لاسال"، كبرى شركات الاستثمارات والاستشارات العقارية في العالم، في تقريرها الخاص بالربع الثاني من عام 2013 عن أسواق أبو ظبي العقارية، والذي يغطي شرائح العقارات المكتبية والسكنية والتجارية والفندقية، إلى استمرار انتعاش الأسواق العقارية الفرعية في أبو ظبي في الربع الثاني، بعد أن بدأت تتجه للانتعاش في الربع الأول من العام الجاري، حسبما ذكرته صحيفة "البيان". وقال ديفيد دَدلي، المدير الإقليمي ورئيس مكتب أبوظبي في شركة جونز لانج لاسال: "كان النصف الأول من عام 2013 مُشَجّعاً لانتعاش أسواق أبو ظبي العقارية.  وقد استقرت إيجارات العقارات المكتبية والسكنية الممتازة، بينما شهدت قطاعي مراكز التسوق والضيافة تحسناً ملحوظاً في الأداء، وواصلت أسعار العقارات الممتازة الارتفاع خلال الربع الثاني من عام 2013". وأبرز التقرير التوجُّهات الرئيسة التالية في الأسواق:  لا تزال الأسواق تشهد تخمة في العرض بصورة عامة، حيث لا تزال المشاريع العقارية الجديدة قيد البناء تواصل زيادة معدلات الشواغر. إلا أن الفارق لا يزال كبيراً بين المباني عالية ومنخفضة الجودة، خاصة مع انتعاش شريحة العقارات الممتازة بالتزامن مع استمرار تراجع أداء شريحة العقارات منخفضة الجودة.  شهدت أسواق العقارات السكنية خلال النصف الأول من عام 2013، زيادة في حجم صفقات بيع الوحدات السكنية ونمواً في أسعار العقارات الممتازة، وزيادة نسبتها 5 % في أسعار بيع الوحدات السكنية الممتازة في الربع الثاني، بعد زيادة نسبتها 8 % في أسعار بيع الوحدات السكنية الممتازة خلال الربع الأول. وشكل المستثمرين من المنطقة مصدراً رئيساً للطلب على الشراء تجذبهم مكانة دولة الإمارات العربية المتحدة، بصفتها ملاذاً آمناً وسط الاضطرابات السياسية التي تشهدها المنطقة. وتتضمن العوامل الأخرى التي تقف وراء هذه التطورات الدورة الزمنية لسوق أبو ظبي المتأخرة بعض الشيء عن مواكبة الدورة الزمنية لسوق دبي، كما أن تقدم تنفيذ المبادرات الحكومية الخاصة بالتنمية الاقتصادية عبر إطلاق مشاريع كبرى لتطوير البنى التحتية وبناء المدن، ما أدى لزيادة استقرار سوق العمالة ونمو السيولة النقدية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 المغرب اليوم  - استمرار انتعاش الأسواق العقارية الفرعية في أبوظبي  المغرب اليوم  - استمرار انتعاش الأسواق العقارية الفرعية في أبوظبي



 المغرب اليوم  -

صفّفت شعرها بشكل انسيابي ينسدل على كتفيها

ريتا أورا تتأنّق في تنّورة قصيرة مع قميص واسع

لندن - كارين إليان
رفضت المغنية البريطانية، ريتا أورا، الخوف من الكشف عن جسدها الرشيق، ووصلت الخميس في تنورة قصيرة جدًا لحفلة إطلاق "كايل ديفول x جف لندن في لندن"، فهي معروفة بخياراتها الجريئة عندما يتعلق الأمر بالأزياء، وقد أعطت أورا بهدوء إلى المتفرجين لمحة عن خلفيتها في ثوب معدني، إذ كشفت التنورة القصيرة بشكل كبير عن مؤخرتها. وعادت ريتا إلى بريطانيا، بعد تصوير السلسلة الـ23 لبرنامج اختيار أفضل عارضة أزياء في الولايات المتحدة، وانضمت إلى لجنة التحكيم السلسلة حيث رأى المشاهدون العارضة إنديا غانت تفوز أخيرا بتاج التصفيات النهائية، وأثبتت أورا أن لديها أوراق اعتماد الأسلوب الراقي في أن تقدم خبرتها لنجوم عروض الأزياء المقبلين، حيث أقرنت التنورة الرقيقة بتيشرت واسع باللون الفضي. مع ظلال من برونزي وبريق يكمن في التفاصيل فوق الثوب الملفت، وصففت شعرها في شكل انسيابي أنيق ينسدل على كتفيها، فيما وضعت مجموعة من الخواتم الفضية في أصابع…
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 المغرب اليوم  -
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib