مشاكل وحلول  المغرب اليوم
الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تؤكد أن السلطات القطرية لم تتخذ إجراءات فعلية بالتوقف عن النشاط الإرهابي الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تؤكد لن نتهاون في ملاحقة الأفراد والجماعات الإرهابية وسندعم السبل كافة في هذا الإطار على الصعيد الإقليمي والدولي الدول المقاطعة لقطر تضيف كيانين و11 فردا لقوائم الإرهاب الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تعلن أن الأفراد الذين تم وضعهم على قائمة الإرهاب نفذوا عمليات إرهابية مختلفة وينالون دعماً قطرياً مباشراً الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تعلن وضع محمد جمال أحمد حشمت عبدالحميد والسيد محمود عزت إبراهيم عيسى ويحيى السيد إبراهيم محمد موسى وقدري محمد فهمي محمود الشيخ وعلاء علي علي محمد السماحي على قائمة الإرهاب الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تعلن وضع ميسر علي موسى عبدالله الجبوري ومحمد علي سعيد أتم وحسن علي محمد جمعة سلطان ومحمد سليمان حيدر محمد الحيدر على قائمة الإرهاب استاذة تتعرض لاعتداء شنيع بسكين من طرف احد التلاميذ بثانوية الحسين بن علي بالحي المحمدي في الدارالبيضاء، بعدما كانت تهم بمغادرة المؤسسة مساء اليوم الاربعاء الدول الداعية لمكافحة الإرهاب تعلن إضافة المجلس الإسلامي العالمي "مساع" و خالد ناظم دياب و سالم جابر عمر علي سلطان فتح الله جابر إلى قائمة الإرهاب السعودية ومصر والإمارات والبحرين تعلن إضافة كيانين وأحد عشر فرداً إلى قوائم الإرهاب المحظورة لديها مسلحون مجهولون يطلقون النار على شخص في مسيال منطقة بحيرة بمديرية شبام بمحافظۃ حضرموت ، داخل سيارته ويردونه قتيلا
أخر الأخبار
المغرب اليوم - أشعر بالضيق والملل
المغرب اليوم -

المشكلة : حاولتُ أن أتقدَّم لبعض الأعمال، لكني بعدما تسلَّمتُها شعرتُ بالضيق والخوف والملَل الشديد، وأريد الخُروج منه.

المغرب اليوم -

الحل : ما تشعُر به أيها الابنُ الكريم مِن كراهيةٍ للعمل سببُه عدمُ تصوُّرك لقيمة العمل وأهميته، ومِن ثَم فأنتَ بحاجةٍ إلى تَعديل فكرك المعرفي لتدركَ قيمة العمل للرجل، وكيفتتمة

المغرب اليوم - أواجه عقداً نفسية
المغرب اليوم -

المشكلة : تزوجت منذ عامين ، وزوجي - والحمد لله - يتقي الله في معاملتي ، إلا أني أواجه عقداً نفسية نتيجة لوالد لم يراع الله بي وبأخوتي وأمي ،

المغرب اليوم -

الحل : أولاً : بالنسبة لوالدكم فالواجب عليكم مداومة نصحه ، وتذكيره بما أوجب الله عليه تجاه نفسه وتجاه أسرته . ولا بدَّ من تنويع طرق النصح ، فقد يثقلتتمة

المغرب اليوم - سريعة الحزن والبكاء
المغرب اليوم -

المشكلة : عندما كنت بالجامعة كنت فتاة طموحة للغاية، وربما عندي أحلام وردية لا تتفق مع الواقع، كنت أحب المذاكرة والتعلم الذاتي، لكن كان يصيبني من وقت لآخر شعور بالملل

المغرب اليوم -

الحل : طبعًا الحياة الطُّلابية يعيش الإنسان في عالم مثالي، وتكون علاقته مبنية على هذه الأحلام المثالية، ولكن عندما تنتهي الدراسة ويخرج الإنسان إلى محيط العمل يصطدم بالواقع، ويجد عليهتتمة

المغرب اليوم - مريض بالإكتئاب
المغرب اليوم -

المشكلة : أنا شاب معاق لا أستطيع الحركة أو الخروج من المنزل إلا لفترات طويلة، عدم خروجي من المنزل يصيبني بحالة من الاكتئاب وسوء المزاج، وضيق النفس، وتراودني أفكار سلبية

المغرب اليوم -

الحل : أعتقد أن علاجك ليس في الأدوية النفسية التي تخلصك من هذا الضيق وهذا الألم، علاجك في أن تخرج، استدع صديقاً، استدع قريباً، استعن بجمعية تعتني بشؤون أصحاب الاحتياجاتتتمة

المغرب اليوم - أعاني من قساوة أمّي
المغرب اليوم -

المشكلة : أمي أطال الله عمرها قاسية علي منذ الصغر، وهي تضربني على أشياء تافهة، وهي لا تعرف التعامل معنا،, ومثلا إذا لعبت مع أولاد كانت تضربني ولا تنصحني، لدرجة

المغرب اليوم -

الحل : بخصوص ما ورد برسالتك - أختي الكريمة الفاضلة - من أن أمك قاسية وأنها شديدة وعنيفة، وأنها تتعامل معكم معاملة كلها عنف، ولا يوجد فيها أي أثر للمحبةتتمة

المغرب اليوم - زوجتي غريبة وجديّة الطباع
المغرب اليوم -

المشكلة : أنا شاب متزوج منذ 12 سنة تقريبا، وعندي ثلاث بنات، زوجتي غريبة جدا، تحبني حبا شديدا، وتنفذ جميع طلباتي بدون مناقشة أو تردد، لم أسمع منها كلمة أغضبتني

المغرب اليوم -

الحل : لعل زوجتك خائفة من كثرة الاحتكاك مع أهلك، لكثرة ما ترى وتسمع من المشاكل التي تحدث بين زوجات الأبناء وآباء الأزواج، ولذلك أحبت البعد عنهم هروبا من المشاكل...كونهاتتمة

المغرب اليوم - ابنتي مزعجة
المغرب اليوم -

المشكلة: عندي ثلاث بنات، الصغيرة عمرها 5 سنوات، ومدللة مني ومن والدها، قبل سنة ونصف كانت تذهب إلى الروضة وتستمتع، ولكن مشكلتها أنها تحب اللعب كثيرا ولا يكون لديها وقت

المغرب اليوم -

الحل : ذكرت أن مشكلتك مع طفلتك هي أنها تحب اللعب كثيراً، وتريد من أخواتها أن يشاركنها باللعب. قد تزعجك برغبتها المستمرة باللعب، والإلحاح عليكم بمشاركتها، ولكن أود أن ألفتتتمة

المغرب اليوم - الأم البديله
المغرب اليوم -

المشكلة : بعض الفتيات ، يبحثن عن أمّ بديلة ، قد تكون الجدة أو غيرها من الأقارب ، أو قد تكون والدة صديقتها للتواصل معها ، وتفضفض لها عما يشغلها

المغرب اليوم -

الحل : يجب على الأم أن يتسع قلبها لأولادها فهي من وضع الله عز وجل في قلبها الرحمه فلابديل لها أبدًا، وعندما يلجأ الأبناء إلى الأم بديله هذا يعني أنتتمة

المغرب اليوم - هناك من ينبش قبرك من دون أن تعرف
المغرب اليوم -

حسدتني امرأه على حياتي، قالت كل سبل الراحة في بيتك وفي عملك ، وفي صحتك من نعيم لنعيم ، البيوت أسرار والظاهر للناس غير ما يخفى فيها، وما يخفى عليك

المغرب اليوم -

الحل : إذا أردت أن تعيش في رقاء وبعيد عن المشاكل يجب الاحتفاظ بما يخص حياتك الشخصية لأن هناك من ينبش قبرك من دون أن تعرف، وهناك من يقلك راحتكتتمة

المغرب اليوم - الماسوشية مرض خطير إذا لم يتم تجاوزه نفسيًا وطبيًا واجتماعيًا
المغرب اليوم -

المشكلة: ولدت بأسرة ممتازة الحال، وتربيت في عائلة علمية مسلمة مثقفة، لكن لما كنت صغيرًا كانت هناك مشاكل بين أمي وأبي، وهي قليلة، وردود فعل أبي كانت مخيفة جدًا، وكنت

المغرب اليوم -

الحل: عند الحديث عن المازوخية "الماسوشية"، لا بد أن يرافقها الحديث عن السادية، هاتان النزعتان متأصلتان في النفس البشرية، فالماسوشية تعني التلذذ بالألم والخضوع للآخرين، بينما السادية تتجه مشاعر اللذةتتمة

المغرب اليوم - التفكير السلبي والمبالغة في تقييم المواقف
المغرب اليوم -

المشكلة : أنا فتاة نشيطة وسعيدة، منذ أن دخلت الجامعة ما يقارب 3 سنين من الآن بدأت أحب الوحدة وأبتعد عن الأشخاص. شخصيتي قوية ومبدعة، لكن كلامي سريع جدًا، وحركتي

المغرب اليوم -

أرى أنّك تتعرّضين إلى الضغوطات النفسيّة المتراكمة؛ بسبب كثرة التفكير السلبي والمبالغة في تقييم المواقف، وتضخيمها والتي تسرق بدورها منك ثقتك بنفسك وقدرتك على إنجاز الأمور، والتي أدّت بك إلىتتمة

المغرب اليوم - مشكله امرأه حامل
المغرب اليوم -

المشكلة : أنا أم حامل بالشهر الثالث وبحاجة الى عمل .. عثرت على عمل في معمل لانتاج مواد التنظيف والمواد الكيماوية لكن رب العمل حذرني من أن هذه المواد قد

المغرب اليوم -

الحل : أسوأ ما يتعرض له الانسان هي المواد الكيماوية وبالاخص الأبخرة والرذاذ المتصاعد منها ربما لا نراه بالعين المجردة لكن يؤثر بالجهاز التنفسي والجهاز العصبي لذلك لا انصحك بهذاتتمة

المغرب اليوم - مشاكل الحمل و الولاده
المغرب اليوم -

المشكلة : أنجبت طفلين ولكن وخلال ولادتها بالطفل الثاني اضطرت الطبيبة لاستئصال الرحم حرصا عليها من الموت المحقق، فاصبحت عاقر لايمكنها الإنجاب. ولكن في حادث مأساوي قتل الأولاد. وبعد سنتين

المغرب اليوم -

الحل: لاشك أن الزوجة الثانية ستشكل عبء نفسي على الزوجة الاولى سواء كانت من اختيارها ام من اختيار زوجها ، واذا كانت الزوجة الثانية تضرب على وتر حرمان الزوجة الأولىتتمة

المغرب اليوم - إليكِ طرق التعامل مع قلة تقدير الذات
المغرب اليوم -

المشكلة: أنا فتاة نشيطة وسعيدة، منذ أن دخلت الجامعة ما يقارب 3 أعوام من الآن، بدأت أحب الوحدة وأبتعد عن الأشخاص، شخصيتي قوية ومبدعة، لكن كلامي سريع جدًا، وحركتي كذلك،

المغرب اليوم -

الحل : أرى أنّك تتعرّضين إلى الضغوطات النفسيّة المتراكمة؛ بسبب كثرة التفكير السلبي والمبالغة في تقييم المواقف، وتضخيمها والتي تسرق بدورها منك ثقتك بنفسك وقدرتك على إنجاز الأمور، والتي أدّتتتمة

GMT 01:33 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف
المغرب اليوم - روضة الميهي تبدع في تصميم حقائب توحي ببداية الخريف

GMT 06:57 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

رحلة أسرية داخل منتجع "كاتسبيرغ" في جبال الألب
المغرب اليوم - رحلة أسرية داخل منتجع

GMT 01:52 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الإحباط يسيطر على ميركل بعد أزمة تكوين الائتلاف الحكومي
المغرب اليوم - الإحباط يسيطر على ميركل بعد أزمة تكوين الائتلاف الحكومي

GMT 00:53 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل ستفاجئ الجمهور ببرنامجها الجديد على "أون لايف"
المغرب اليوم - لبنى عسل ستفاجئ الجمهور ببرنامجها الجديد على
المغرب اليوم -

GMT 00:47 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تعلن أنّ ألعاب تدريب الدماغ لا تحسّن ذكاء الانسان
المغرب اليوم - دراسة تعلن أنّ ألعاب تدريب الدماغ لا تحسّن ذكاء الانسان

GMT 04:23 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

المرأة الجوزاء تُعتبر شريكة متعددة الوجوه للزوج
المغرب اليوم - المرأة الجوزاء تُعتبر شريكة متعددة الوجوه للزوج

GMT 05:58 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"فانتاج أستون مارتن" تجمع بين الفخامة والروح الرياضية
المغرب اليوم -

GMT 02:22 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عبير صبري تؤكّد أن الروح الجماعية وراء نجاح "الطوفان"

GMT 00:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

جاهدة وهبة تحاول أن تُخرج منها القصيدة جاهدات أخرى

GMT 05:15 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أم بريطانية محتجزة في سجن إيراني تكشف عن معاناتها

GMT 04:19 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

هندية تسجل اسمها بأحرف من ذهب في مسابقة ملكة جمال العالم

GMT 09:02 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

عز الدين عليا عبقرية كوكو شانيل واحترام كبير للنساء

GMT 09:13 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"المعطف الصوفي" أفضل قطع الموضة الموجودة لدى جميع الفتيات

GMT 04:53 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تعلن أنّ الحيوانات تموت بسبب أمراض يمكن الوقاية منها

GMT 04:04 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

السناجب يمكن أن تجنب تلف المخ لمرضى السكتة الدماغية

GMT 06:03 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

ديزي لوي ترغب في تمديد الطابق السفلي لمنزلها في لندن
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib