علام يؤكد  أن مصر ليست المسؤولة عن ثقب الأوزون
آخر تحديث GMT 14:07:01
المغرب اليوم -

بيَّن لـ "المغرب اليوم"وضع برنامج للقضاء على المخلفات

علام يؤكد أن مصر ليست المسؤولة عن ثقب الأوزون

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - علام يؤكد  أن مصر ليست المسؤولة عن ثقب الأوزون

مستشار وزير البيئة السابق مجدي علام
القاهرة - إسلام محمود

كشف الخبير الدولي في شئون البيئة ومستشار وزير البيئة السابق مجدي علام، منظومة المخلفات الجديدة التي تسعى الحكومة المصرية، في تنفيذها، حيث ستبدأ في أربع محافظات كتجربة أولى، لتعميمها على المحافظات كافة بعد نجاحها، فيما أكد أن مصر ليست مسؤولة عن تخلخل طبقة الغلاف الجوي "ثقب الأوزون"؛ ولكن السبب هما أكبر الدول الصناعية "الصين وأميركا والهند وروسيا والاتحاد الأوروبي".
وأوضح علَّام خلال حوار خاص مع موقع "المغرب اليوم"، أن منظومة المخلفات الجديدة التي تسعى الحكومة المصرية ممثلة في وزراتي التنمية المحلية والبيئة، في تنفيذها في أربع محافظات كتجربة أولى وهي "أسيوط، قنا، الغربية، كفر الشيخ"، لتعميمها على المحافظات كافة بعد نجاحها، مؤكدًا أن هذا المصطلح لا يصلح في مصر، بل يجب أن يكون تحت مسمى "برنامج المخلفات" للمحافظات، حيث يكون لكل محافظة برنامج خاص بها وليس لكل المحافظات برنامج واحد حتى ينجح ونستطيع القضاء على المخلفات في أسرع وقت.
وأضاف علام، أنه يجب أن نتعلم من الدروس المستفادة من التجارب السابقة حتى لا نقع في أخطاء الماضي أثناء تنفيذ منظومة المخلفات، مطالبًا الحكومة المصرية بوضع برنامج خاص بكل محافظة وفقًا لجدول خاص بها لتطبيق المنظومة بمساعدة الجهات المختصة بالدولة، وعلى الحكومة أن تستغل المقابل المادي الخاصة بالمنظومة في أزالة المخلفات التي في الشوارع.
وتابع أنه يجب على المتسبب في المخلفات من الشركات المنتجة للسلع البلاستيكية أو الطعام أن تدفع رسوم نظافة مقابل ذلك وهو الشرط الأهم لنجاح المنظومة، بالإضافة لعدم إدخال إي شركات أجنبية في رفع القمامة والمخلفات من الشوراع.

تخلخل "ثقب الأوزون"
وتابع علام، أن جمهورية مصر العربية ليست مسؤولة عن تخلخل طبقة الغلاف الجوي "ثقب الأوزون"؛ ولكن السبب هما أكبر الدول الصناعية "الصين وأميركا والهند وروسيا والاتحاد الأوروبي"، باعتبارهما أكبر الدول إنتاجًا لمركبات الهالوكربونات والهالوجين "الفلور، والكلور، والبروم" وهي من تسببت في تأكل طبقة الأوزون، ولسنا من الدول المصنفة كونها منتجة لهذا الغازات الضارة بالغلاف الجوي.

أهمية غاز الأوزون
وأوضح الخبير الدولي، أن غاز الأوزون الموجود في الغلاف الجوي يحتوي على ميزة كبيرة وهي حماية الكرة الأرضية والغطاء النباتي وامتصاص الأشعة الكونية التي تضر بحياة المواطنين على سطح الكرة الأرضية، موضحًا أن ثقب الأوزون ليس ثقب بالمعني الحرفي ولكنه عبارة عن تخلخل في الغلاف الجوي، لآنه عبارة عن طبقة رقيقة جدًا توجد في الغلاف الجوي وتتكون من ثلاثي ذرات الأوكسجين o3.

المحميات الطبيعية والقطاع الخاص
وأشار الخبير الدولي في شئون البيئة، إلى أن طرح المحميات الطبيعية على القطاع الخاص أو المستثمرين الأجانب غير صحيح، لآن المحميات هي جزء من الطبيعية البيئة المسئولة عنها الدولة، ولكن من الممكن أن يتم طرح الأجزاء الخارجية البعيدة عن الجزء الحيوي في التربة أو المكان الموجود بها الحيوانات والكائنات داخل المحميات.
وأكد أن المحميات ستظل تابعة لوزارة البيئة وأنه ملك للدولة وتراث طبيعي لا يمكن إهداره، واتوقع أن وزارة البيئة تحاول استغلال الجزء الخارجي المحيط بالمحميات المصرية مثل محمية وادي دجلة والغابة المتحجرة بالتجمع الخامس، وذلك من خلال طرح بعض الخدمات لكي تقدم للزائرين مثل عمل كافتريتا أو محالات تجارية.

أهمية نشر الوعي
وشدد مجدي علام، في نهاية تصريحاته، على زيادة نشر الوعي بين المواطنين في عدم الإفراط في استخدام الأكياس البلاستيكية لمواجهة خطرها الكبير الذي تتسبب به، موكدًا أن عند التخلص من الأكياس البلاستيكية تتحول بحرقها إلى سم في الهواء والتربة والمياه، فضلا عن أنها تتسبب في وفاة الحيوانات البحرية عند القاءها في البحر.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علام يؤكد  أن مصر ليست المسؤولة عن ثقب الأوزون علام يؤكد  أن مصر ليست المسؤولة عن ثقب الأوزون



GMT 04:40 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

عبد العاطي يؤكد أن دور وزارة الري يتمثل في إدارة المياه

GMT 07:52 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

عبد العاطي يؤكد أن العالم الإسلامي يواجه التحديات

GMT 07:13 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أحمد علي بدوي يكشف جهود مصر لمواجهة التسونامي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علام يؤكد  أن مصر ليست المسؤولة عن ثقب الأوزون علام يؤكد  أن مصر ليست المسؤولة عن ثقب الأوزون



أضافت النجمة الشهيرة مكياجًا مُستوحى مِن الستينات

كيم كارداشيان أنيقة خلال صورها عبر "إنستغرام"

واشنطن ـ رولا عيسى
نشرت ممثلة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، مجموعة من الصور الجريئة لها عبر صفحتها الشخصية على "إنستغرام"، الجمعة. ظهرت كارداشيان ذات الـ37 عاما، في إحدى الصور التي التقطها لمصور ديفيد لاشابيلي، وهي تضع يديها على صدرها وسط خلفية زرقاء تعبر عن الفضاء الخارجي. ونشرت كيم، التي كان شعرها ينسدل على كتفيها ومصفف بموجات متعرجة بواسطة كريس أبلتون مع المكياج الصاخب من قبل سام فيسر، الصور مع متابعيها الذي يصل عددهم لـ119 مليون شخص من جميع أنحاء العالم. وروّجت   نجمة تلفزيون الواقع، التي ستبلغ الثامنة والثلاثين من عمرها، الأحد، مجموعة أزياء فلاشينغ لايتس، والخاصة بخط الأزياء التي أطلقته مؤخرا. وظهرت كيم في إحدى الصورة بصحبة رجل أمام مرآة، بينما ارتدت هي مايو لامع، وظهرت في صور لاحقة معه ممسكة بحمامة بيضاء في يده وتشير كاردشيان بيدها إلى السماء. وأضافت النجمة الشهيرة مكياجا مستوحى من الستينات مع ظلال العيون الزرقاء وأحمر الخدود

GMT 03:09 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018
المغرب اليوم - اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018

GMT 01:37 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا
المغرب اليوم - تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا

GMT 09:06 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من "الفخار الملوّن"
المغرب اليوم - انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من

GMT 04:19 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين"جنون"
المغرب اليوم - ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين

GMT 09:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

Allbirds"" تبهر الجميع بأحذية خالية من البتروكيماويات
المغرب اليوم - Allbirds

GMT 02:17 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تطوير حديقة الأزبكية بهدف إحياء طابعها التاريخي
المغرب اليوم - تطوير حديقة الأزبكية بهدف إحياء طابعها التاريخي

GMT 08:55 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إيمي إكستون تكشّف تفاصيل تصميم الديكور الداخلي لمنزلها
المغرب اليوم - إيمي إكستون تكشّف تفاصيل تصميم الديكور الداخلي لمنزلها

GMT 09:30 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

كارولين ماكول تُطالب بدعم شبكة "ITV" لنشر أخبار دقيقة
المغرب اليوم - كارولين ماكول تُطالب بدعم شبكة

GMT 20:04 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

الشكل الجديد لتطبيق خرائط غوغل بألوانه المميزة

GMT 21:28 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

الناصيري يبدأ بفسخ عقود لاعبين بارزين في الوداد البيضاوي

GMT 02:55 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الحسين عموتة يطلق النار على لاعبيه بسبب تراجع مستواهم

GMT 11:34 2016 الأربعاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

مبروك لترامب.. واللهم لا شماتة بهيلاري

GMT 17:49 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

العثور على جثة شاب عليها أثار تعذيب وحشية في وادي زم

GMT 12:39 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

"خريف البلد الكبير"رواية جديدة للإعلامي محمود الورواري

GMT 15:38 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

تطبيق "وانا" للسفر يطلق عملة رقمية خاصة به

GMT 19:31 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

وظائف جديدة في تطبيق واتس آب لأجهزة أندرويد

GMT 05:11 2017 السبت ,03 حزيران / يونيو

الحراك الريفي بين خطاب السلطة وتجار الأزمة

GMT 05:37 2016 الإثنين ,31 تشرين الأول / أكتوبر

لماذا سأتظاهر اليوم بالرباط ضد #طحن_مو ؟

GMT 20:34 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

جيرمان الفرنسي يسمح للاعب نيمار بالرحيل إلى ريال مدريد
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib