حشرة تُهاجم البساتين في سانت كاترين بسبب التغيرات المُناخية
آخر تحديث GMT 04:55:05
المغرب اليوم -

انتشرت بطريقة شرسة على بساتين الفاكهة والنباتات الطبية

حشرة تُهاجم البساتين في سانت كاترين بسبب التغيرات المُناخية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - حشرة تُهاجم البساتين في سانت كاترين بسبب التغيرات المُناخية

البساتين في سانت كاترين
القاهرة - المغرب اليوم

ذّر الدكتور محمد علي فهيم الخبير الزراعي، من انتشار كثيف وغير طبيعي لإحدى الحشرات المستوطنة بعد ما كانت حشرة ثانوية قليلة العدد ضعيفة الانتشار تتغذى على الأعشاب والحشائش، وتحولت إلى آفة رئيسية مؤخرا وانتشرت بطريقة شرسة على بساتين الفاكهة والنباتات الطبية العطرية بمنطقة سانت كاترين في سيناء، إلى جانب قدرتها على لدغ الإنسان عند زيادة تعدادها.

وأرجع فهيم سبب انتشار تلك الحشرة إلى التقلبات المناخية غير الاعتيادية وما يرتبط بها من ظواهر كالظهور المفاجئ لبعض الآفات الحشرية أو المرضية أو تحول بعض من هذه الآفات من حشرات مهادنة متناثرة ضعيفة إلى حشرات وآفات شرسة وعنيدة، وأشار فهيم إلى أن في منطقة جنوب سيناء وخاصة منطقة "سانت كاترين" المرتفعة وعلى 1600: 1900 متر فوق سطح البحر تنتشر البساتين الصغيرة هناك والمزروعة بأشجار الفاكهة ذات النواة الحجرية مثل الخوخ والمشمش واللوزيات وكذلك التين والعنب ويحيط بهذه البساتين الكثير من البساتين الممتلئة بالأعشاب والحشائش البرية والتي تعتبر عوائل هامة لإعاشة الكثير من الحشرات المستوطنة هناك.

  أقرأ أيضا :

الحشرة القرمزية تهدد مساحات كبيرة من الصبار في سيدي إفني

وأوضح أن مرور البلاد بخريف وشتاء ممطر وربيع بارد طويل وصيف مفاجئ، وأكثر ما يميز هذا المناخ هو كميات الأمطار الخريفية الشديدة والتي تجاوز 300 مم وكذلك أمطار الشتاء يليها ربيع ممتد بارد، وأدى هذا المناخ إلى نمو غير طبيعي للأعشاب والحشائش البرية والجبلية حول وداخل البساتين وفي الوديان الصغيرة بين الهضاب فتكاثرت الحشرات بطريقة كبيرة جدا وزاد عدد أجيالها وأعدادها.

وتصنف هذه الحشرة أنها تتبع رتبة حشرات "نصفية الأجنحة" أو Hemiptera وهي رتبة من الحشرات تُعرف في أغلب الأحيان بـالبق الحقيقي، وتضم نحو 50،000–80،000 نوعًا من الزيز، والمن، والفلقورينات، وقافزات الأوراق، والبق المدرع، وآخرين. وتتراوح في الحجم من 1 مليمتر (0.04 بوصة) إلى نحو 15 سنتيمتر (6 إنش)، وتشترك في ترتيب مشتَرك لأجزاء الفم الماص. أحيانًا ينطبق اسم البق الحقيقي على نطاق ضيق لحشرات الرتيبة متباينات الأجنحة فقط.

توجد هذه الحشرة بصورة "مستوطنة" Native في بيئة الجبال على الأعشاب والحشائش البرية ويمكنها أيضا أن تصيب بعض المحاصيل وثمار الفاكهة مثل (القطن - البرسيم الحجازي - الطماطم - الزعتر - البردقوش - ثمار الفاكهة ذات النواة الحجرية مثل المشمش والخوخ والبرقوق واللوزيات وكذلك العنب والتفاح والتين).

وتتغذى على أوراق النباتات الحولية مثل البرسيم الحجازي والزعتر وخلافة وتستطيع هذه الحشرة أن تستهلك كل المجموع الخضري النباتات (برسيم حجازى وزعتر وخلافه) في أيام معدودة وكذلك تنتقل إلى ثمار الفاكهة وتتغذى الحوريات والحشرات الكاملة "البق" بالامتصاص على المادة السكرية العصيرية داخل الثمار وتحول الثمرة إلى مظهر متجعد "مومياء" ثم يتحول لونها إلى الداكن وتسقط الثمار... بدأت الحشرة في الانتشار في بداية شهر مايو في المناطق المرتفعة (سانت كاترين) وانتشرت في مساحات شاسعة من جنوب ووسط سيناء وشرق السويس وعلى امتداد شرق قناة السويس وشرق الإسماعيلية وغيرها. 

وقد يهمك أيضاً :

علماء يكتشفون الحشرة "الأسرع لسعًا" على وجه الأرض

 الحشرة القرمزية تؤرق فلاحين ناحية أبي الجعد

 

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حشرة تُهاجم البساتين في سانت كاترين بسبب التغيرات المُناخية حشرة تُهاجم البساتين في سانت كاترين بسبب التغيرات المُناخية



اختارت جيجي حديد إطلالة راقية مع معطف خفيف

إليكِ إطلالة جذّابة ومميَّزة بصيحة "المونوكروم"

لندن - المغرب اليوم

GMT 03:54 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

مذيع في "بي بي سي" يعلن إصابته بفيروس "كورونا"
المغرب اليوم - مذيع في

GMT 14:31 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

الصين تزف بشرى سارة عن وباء كورونا

GMT 10:25 2020 الثلاثاء ,31 آذار/ مارس

الصحة العالمية تكشف موعد انتهاء فيروس كورونا

GMT 20:59 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

بيجو" تقدم سكوتر جديد بمواصفات كبيرة

GMT 09:40 2020 الجمعة ,21 شباط / فبراير

تلاعبات ودادية عقارية" تطال مستحقات "ليديك"

GMT 21:19 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib