توقيف مغربي في إيطاليا حوّل بيته إلى مختبرًا لتزوير الوثائق
آخر تحديث GMT 16:56:51
المغرب اليوم -

توقيف مغربي في إيطاليا حوّل بيته إلى مختبرًا لتزوير الوثائق

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - توقيف مغربي في إيطاليا حوّل بيته إلى مختبرًا لتزوير الوثائق

المحجوزات
الرباط - المغرب اليوم

على إثر مراقبة روتينية في إحدى طرق مدينة نوفارا شمالي إيطاليا، أوقفت الشرطة الإيطالية مواطنا مغربيا، كان برفقة طفليه قصد مراقبة سيارته، وقد أثار تواجد الطفلين شكوك الأمن في كون السائق ينقل مخدرات، بعدما أصبح تجار هذا الصنف من الممنوعات يستعملون وسائل كثيرة قصد الاحتيال.

وأثناء تفتيش دقيق لمحتويات السيارة، عثر رجال الأمن بداخلها على 20 بطاقة تعريف شخصية خالية من المعلومات وقابلة للملء، ما جعل الأمنيين يعتقلونه مباشرة ليخضع للتحقيق، وإثر تعميق البحث معه والانتقال إلى مسكنه ضواحي مدينة تورينو، عثر الأمن هناك على مختبر مختص في تزوير الوثائق.

ويضم المختبر أجهزة كومبيوتر، وآلة طباعة وأجهزة سكانير وطوابع بريدية وبطاقات بلاستيكية وغيرها، ويستعمل المشتبه به هذه التجهيزات في تزوير وثائق مختلفة من بينها: رخص السياقة، ورخص الإقامة للمهاجرين، وبطائق التعريف الشخصية.

كما عُثر على وثائق جاهزة تنتظر فقط تسليمها إلى أصحابها، حيث ذكر أمنيون لوسائل الإعلام أن الوثائق المحجوزة زُوِّرت باحترافية كبيرة جدا، لدرجة يصعب تمييزها عن الوثائق الحقيقية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقيف مغربي في إيطاليا حوّل بيته إلى مختبرًا لتزوير الوثائق توقيف مغربي في إيطاليا حوّل بيته إلى مختبرًا لتزوير الوثائق



GMT 19:23 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

تفاصيل دفن الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توقيف مغربي في إيطاليا حوّل بيته إلى مختبرًا لتزوير الوثائق توقيف مغربي في إيطاليا حوّل بيته إلى مختبرًا لتزوير الوثائق



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

قبعة الرأس تُثير استغرابًا من الملكة ماكسيما في بريطانيا

لندن - كاتيا حداد

GMT 01:39 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
المغرب اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ

GMT 01:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية
المغرب اليوم - أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية

GMT 02:11 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية
المغرب اليوم - ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية

GMT 02:19 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
المغرب اليوم - تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 07:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

برنامج "Facing The Classroom" ينطلق في نسخته العربية
المغرب اليوم - برنامج

GMT 03:37 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
المغرب اليوم - عبايات

GMT 01:21 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف
المغرب اليوم - أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 02:06 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا
المغرب اليوم - طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا

GMT 11:40 2014 الجمعة ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

10 أفكار أنيقة لاستغلال الشرفات في الديكور المنزلي

GMT 12:20 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

ميشيل بلاتيني يستأنف مجددا ضد عقوبة إيقافه لأربع سنوات

GMT 14:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

لندن مستعدة لتحسين عرضها حول كلفة بريكست

GMT 12:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كارثة بيئية تهدد أكبر السدود في أفريقيا لإنتاج الكهرباء
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib