فلسطين تطالب أطراف اتفاقيات جنيف بعقد اجتماع عاجل من أجل وقف العدوان
آخر تحديث GMT 15:13:27
المغرب اليوم -

فلسطين تطالب أطراف اتفاقيات جنيف بعقد اجتماع عاجل من أجل وقف العدوان

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - فلسطين تطالب أطراف اتفاقيات جنيف بعقد اجتماع عاجل من أجل وقف العدوان

رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمدالله
غزة – محمد حبيب

استهجن مجلس الوزراء الفلسطيني خلال جلسته الطارئة التي عقدها الخميس في رام الله، برئاسة الدكتور رامي الحمد الله، الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال تحت سمع وبصر العالم الذي يرفض محاسبة "إسرائيل"، ويصر على معاملتها كدولة فوق القانون، ولم يحرك ساكنًا لمحاسبة الحكومة الإسرائيلية ورئيس وزرائها على قرارها بالتشريع بعمليات قتل واغتيال الأطفال والمواطنين العزل الذين أصبحوا هدفًا ثابتًا لعمليات الإعدام الميداني وللقتل بدم بارد. وأكد المجلس أن الحكومة الإسرائيلية تتحمل المسؤولية الكاملة عن التصعيد والجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال وعصابات المستوطنين، باقتحام المناطق الفلسطينية، وإغلاق الطرق ومنع الحركة خارج حدود المدن والقرى، وإذلال المواطنين على الحواجز الإسرائيلية، وهدم منازل عائلات الشهداء، والعقوبات الجماعية، واستخدام المستعربين والمستوطنين لقتل أطفالنا ونسائنا وشبابنا والتنكيل بهم. وشدد على أن الحكومة الإسرائيلية تخطيء في ترجمتها لمواقف الرئيس، الداعية إلى الوصول إلى حل سياسي بالطرق السلمية، وذلك بالمزيد من تعنتها، وارتكاب جرائمها، وتصعيد اقتحامات المتطرفين للمسجد الأقصى المبارك ومشاريعها لتهويد المدينة المقدسة، ومخططاتها وسياستها الرسمية التي توفر التمويل والدعم والحماية للحركة الاستيطانية بشكل عام ولمجموعاتها الإرهابية، مؤكدًا على دعم الحكومة الفلسطينية للهبة الشعبية السلمية، وعلى حق شعبنا في الدفاع عن أرضه ومقدساته، وحقه المشروع في المقاومة بكافة الوسائل التي أقرتها الشرعية الدولية لشعب يقع تحت الاحتلال، ويتعرض للقتل والعدوان.

وأشار إلى دعوة الرئيس بتشكيل حكومة وحدة وطنية فورًا ليقف الجميع عند مسؤولياته، داعيًا أبناء الشعب الفلسطيني إلى مواصلة الصمود في وجه العدوان والتمسك بالوحدة وإنهاء الانقسام والتصميم على إنهاء الاحتلال وإفشال أهدافه السياسية والعسكرية التي تستهدف وجود الشعب الفلسطيني، ومشروعه الوطني ووحدته وحقه في الحرية والسيادة والاستقلال، وإقامة دولته الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس. وطالبت الحكومة الفلسطينية، مجلس الأمن الدولي ومنظمة الأمم المتحدة بكل هيئاتها، والدول العربية والإسلامية ودول العالم أجمع، بتحمل مسؤولياتها والعمل العاجل دون تأخير لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

وجدد المجلس مطالبته للأطراف السامية المتعاقدة في اتفاقيات جنيف، بعقد اجتماع عاجل والتحرك الفوري لوقف العدوان الإسرائيلي، والجرائم الإسرائيلية التي ترتكبها قوات الاحتلال، ومليشيات المستوطنين ضد المواطنين الفلسطينيين.

كما دعا مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بإرسال لجنة تحقيق دولية على وجه الاستعجال، للتحقيق في الجرائم الإسرائيلية واستهداف قوات الاحتلال المتعمد لقتل المواطنين العزل، والتحقيق في جميع انتهاكات إسرائيل للقانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان في الأرض الفلسطينية المحتلة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فلسطين تطالب أطراف اتفاقيات جنيف بعقد اجتماع عاجل من أجل وقف العدوان فلسطين تطالب أطراف اتفاقيات جنيف بعقد اجتماع عاجل من أجل وقف العدوان



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فلسطين تطالب أطراف اتفاقيات جنيف بعقد اجتماع عاجل من أجل وقف العدوان فلسطين تطالب أطراف اتفاقيات جنيف بعقد اجتماع عاجل من أجل وقف العدوان



يتميَّز بطبقة شفّافة مُطرّزة وحواف مخملية

ابنة كورتيني كوكس تقتبس منها إطلالة عمرها 20 عامًا

نيويورك - مادلين سعاده

GMT 03:37 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
المغرب اليوم - عبايات

GMT 01:21 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف
المغرب اليوم - أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 07:57 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية
المغرب اليوم - ديكورات مستوحاة من الطبيعة للجلسات الخارجية

GMT 09:48 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

بابا الفاتيكان يراقب تصاعد التوتر في الخليج
المغرب اليوم - بابا الفاتيكان يراقب تصاعد التوتر في الخليج
المغرب اليوم -

GMT 01:15 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

أبرز الوجهات السياحية في تركيا وأسعار النفادق
المغرب اليوم - أبرز الوجهات السياحية في تركيا وأسعار النفادق

GMT 01:32 2019 الأحد ,16 حزيران / يونيو

7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال
المغرب اليوم - 7 محظورات و 5 نصائح لتأثيث غرف نوم مميزة للأطفال

GMT 12:49 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

اقتحام محمد صلاح لقائمة أغلى 10 لاعبين في العالم

GMT 01:11 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

دار فيرساتشي تطرح عطر جديد إهداء للمرأة القوية الجذابة

GMT 03:00 2016 الأحد ,10 إبريل / نيسان

غشاء البكارة بين الوهم والحقيقة

GMT 01:16 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

استنفار أمني في المحمدية بسبب العثور على جثة فتاة

GMT 17:51 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

المصارع الأميركي كين يستعد لدخول عالم السياسة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib