هجمات تشكك في برامج ترامب وكارسون في ثالث مناظرة للجمهوريين الأميركيين
آخر تحديث GMT 05:13:06
المغرب اليوم -

هجمات تشكك في برامج ترامب وكارسون في ثالث مناظرة للجمهوريين الأميركيين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - هجمات تشكك في برامج ترامب وكارسون في ثالث مناظرة للجمهوريين الأميركيين

المرشح الملياردير دونالد ترامب خلال المناظرة التلفزيونية الثالثة للحزب الجمهوري
واشنطن ـ المغرب اليوم

 اضطر متصدرا السباق على ترشيح الحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية الاميركية، المليادير دونالد ترامب وجراح الاعصاب المتقاعد بن كارسون الى الدفاع بصعوبة عن مشاريعهما الاقتصادية خلال مناظرة تلفزيونية ثالثة جرت الاربعاء وبرز فيها مرشحون اخرون.

واظهرت هذه المواجهة التلفزيونية المفارقة التي تميز الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في 2016. فالرجلان يفتقران الى الخبرة السياسية غير انهما يجذبان القادة الجمهوريين بخطابهما المناهض لمؤسسة الحكم ويتقدمان بفارق كبير على مرشحين مارسوا مسؤوليات سياسة نجحوا فيها في غالب الاحيان.

وتجلت هذه البلبلة ايضا في الكونغرس حيث غير الجمهوريون لتوهم رئيسهم.

وقبل ثلاثة اشهر من الانتخابات التمهيدية المقررة في شباط/فبراير 2016 يستأثر دونالد ترامب وبن كارسون الاسود الوحيد في السباق، بحوالى نصف نوايا التصويت لدى الجمهوريين.

لكن المناظرة الثالثة التي نظمتها شبكة "سي ان بي سي" التلفزيونية في جامعة كولورادو في بولدر شكلت بالنسبة للمرشحين ذوي الخبرة السياسية مناسبة للانقضاض على متصدري السباق وتسديد ضربات قاسية لهما.

فدونالد ترامب الذي جعل خبرته في عالم الاعمال العمود الفقري لحملته الانتخابية وجد نفسه في المناظرة موضع هجوم من منافسيه الذين اتهموه بطرح مقترحات تقريبية او غير واقعية اطلاقا، ولا سيما وعده بخفض الضرائب بنسبة كبيرة وبناء جدار على الحدود مع المكسيك.

وقال جون كاسيش حاكم اوهايو الواسع الشعبية "اننا ربما على وشك اختيار شخص عاجز عن تولي هذه المهمة"، منددا ب"اوهام" منافسيه.واضاف مخاطبا الناخبين الجمهوريين "استفيقوا!".

كذلك واجه بن كارسون، الطبيب المتقاعد الذي كان من اشهر جراحي الاعصاب، صعوبة في الدفاع عن مقترحه فرض ضريبة وحيدة بنسبة 10% تكون على غرار ضريبة العشر.

ومع انعدام خبرته السياسية اضطر كارسون للاعتراف في بداية المناظرة بان نقطة ضعفه الاكبر هي "انني لم اكن اتصور نفسي فعلا في هذا الموقع الا بعد ان بدأ مئات آلاف الاشخاص بمطالبتي بخوض" الانتخابات التمهيدية.

كما تعثر جراح الاعصاب في العديد من الملفات الاخرى واتت اجاباته مطولة ومشوشة واستخدم فيها بعض الاحيان عبارات من قبيل "كتلة هراء" للرد على سؤال يتعلق بمسألة ضريبية.

بدوره اضطر ترامب للدفاع عن نفسه عندما سئل عن اسباب فشل بعض مشاريعه العقارية، فرد ملتفا على الموضوع "انني بارع حقا في حل مشاكل الدين".

- جدال بين بوش وروبيو -

واثبت التاريخ ان استطلاعات الرأي في هذه المرحلة لا يمكنها تكوين صورة واضحة عن نتائج الانتخابات التمهيدية المقبلة فالمرشحون الذين كانوا يتصدرون الانتخابات التمهيدية في هذه المرحلة في عامي 2007 و 2011 هزموا جميعهم في الانتخابات.

غير ان هذه الاستطلاعات تظهر شعبية "الدخلاء" على الطبقة السياسية في هذا الخريف.

ولم تشهد المناظرة المواجهة التي كانت مرتقبة بين ترامب وكارسون اذ ان الطبيب اللطيف الى حد الاسراف في التواضع قال للمشاهدين انه لن يرد على الاستفزازات.

ودارت المعركة الحقيقية بين حليفين سابقين هما السناتور عن ولاية فلوريدا ماركو روبيو والحاكم السابق لنفس الولاية جيب بوش الذي كان في ما مضى عرابه في السياسة. وشعبية الاول آخذة في الصعود في استطلاعات الرأي بينما تراجع الثاني الى المرتبة الرابعة.

واخذ وريث اسرة بوش على السناتور روبيو غيابه المتكرر عن مجلس الشيوخ لكن من دون ان ينجح في ان يصيبه بسهم قاتل لان الاخير اتى الى المناظرة متحسبا لهذا الهجوم.

وخرج جيب بوش من المناظرة بدون ان يسجل لحظة ملفتة ومن غير المتوقع ان يساهم اداؤه الضعيف في وقف تراجعه. وقال بعد المناظرة لصديقة ابدت قلقها بشان ادائه لشبكة سي ان ان "انها مسالة تتطلب نفسا طويلا لا بد من الصمود".

في المقابل اغتنم روبيو ابن عائلة من المهاجرين الكوبيين المناظرة ليثبت مهاراته الخطابية موجها انتقادات بصورة خاصة لوسائل الاعلام الكبرى التي تحملت القسم الاكبر من الهجمات خلال المناظرة باعتبارها منحازة لليسار.

ومن بين المشاركين العشرة في المناظرة كان روبيو احد الذين نجحوا في ادائهم الى جانب السناتور عن تكساس تيد كروز وحاكم نيوجرزي كريس كريستي.

وانتقد الحزب الجمهوري رسميا شبكة سي ان بي سي على الاسئلة التي طرحت خلال المناظرة واعلن رئيس الحزب رينس بريباس ان "اداء صحافيي سي ان بي سي كان مخيبا للامل الى اقصى حد".

وفي ما يتعلق بالمسائل الجوهرية تبارى المرشحون في تقديم اقتراحات تهدف الى الحد من التنظيمات وخفض الضرائب على الدخل وايد العديدون منهم فرض ضريبة وحيدة نسبية.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هجمات تشكك في برامج ترامب وكارسون في ثالث مناظرة للجمهوريين الأميركيين هجمات تشكك في برامج ترامب وكارسون في ثالث مناظرة للجمهوريين الأميركيين



GMT 13:25 2019 الأربعاء ,22 أيار / مايو

المجلس الوطني الفلسطيني يرفض ورشة المنامة

GMT 13:16 2019 الأربعاء ,22 أيار / مايو

قائد الجيش الجزائري ينفي نيته في رئاسة بلاده

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هجمات تشكك في برامج ترامب وكارسون في ثالث مناظرة للجمهوريين الأميركيين هجمات تشكك في برامج ترامب وكارسون في ثالث مناظرة للجمهوريين الأميركيين



خلال عرض فيلمها المُشارك في الدورة الثانية والسبعين

ماريون كوتيار تخطف الأنظار على السجادة الحمراء في "كان"

باريس - مارينا منصف
tajnid

GMT 09:11 2019 الثلاثاء ,30 إبريل / نيسان

كلوب يؤكد أن ملعب "كامب نو" ليس معبدًا

GMT 19:50 2019 الإثنين ,29 إبريل / نيسان

فريق "ميلان" يحسم قراره بشأن إقالة جينارو جاتوزو

GMT 16:06 2019 الأربعاء ,06 شباط / فبراير

"مستر بين" يكشف سر توقفه المؤقت عن التمثيل

GMT 15:24 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

"دار التأثيث " تطلق تصاميم متنوعة من الطاولات لمنزلك
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib