وسيط المملكة يبرز تحديات تحصين الحياة العامة من الانزلاقات التي تندرج ضمن مفهوم الفساد
آخر تحديث GMT 22:20:47
المغرب اليوم -

وسيط المملكة يبرز تحديات تحصين الحياة العامة من الانزلاقات التي تندرج ضمن مفهوم الفساد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وسيط المملكة يبرز تحديات تحصين الحياة العامة من الانزلاقات التي تندرج ضمن مفهوم الفساد

مؤسسة الوسيط تعقد ورشة عمل
الرباط - سناء بنصالح

عقدت مؤسسة الوسيط ورشة عمل حول موضوع "مؤسسة التعاون مع فعاليات المجتمع المدني" بشراكة مع المركزية للوقاية من الرشوة بالتعاون مع منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية في الدار البيضاء، وجاءت هذه الورشة بعد سلسلة من اللقاءات الإعدادية بين المؤسستين، للعمل على مأسسة التعاون بين وسيط المملكة والهيئة المركزية للوقاية من الرشوة والجمعيات، ومعرفة تصورات المجتمع المدني للتعاون بين هذا الأخير من جهة والمؤسستين في ظل الأدوار الجديدة التي يخولها الدستور الجديد.

وفي هذا الإطار، أكد محمد لديدي، الكاتب العام لمؤسسة وسيط المملكة، في كلمة له، أن هاجس تحصين الحياة العامة ضرورة يمليها حق المواطن في الأمن الإداري، وحق النزاهة وأخلاقيات القائمين على الإدارة والوصول إلى ما له من حقوق مشروعة، وخدمات في المستوى، وتوفر شروط المساواة، وعدم التمييز، وتكافؤ الفرص، كما أوضح أن البحث عن سبل تحصين الحياة العامة من كل الانزلاقات التي تندرج ضمن مفهوم الفساد الإداري يعد تحديا قبل أن يكون ضرورة.

لديدي أضاف أيضا في كلمته أيضا أنه لا خلاف حول مفهوم طهارة الإدارة ونزاهتها، ومحاربة كل مظاهر الفساد، ومناهضة الرشوة.

وفيما نوه بما تقدمه منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية بالدار البيضاء في الورشة، أشار المتحدث ذاته إلى أن الأمر ينصب أساسا حول إيجاد السبل والاستراتيجية، والجهات الفاعلة التي عليها أن تتعاون وتنسق، وتكثف الجهود.

رئيس برنامج الشراكة العربية والمنطقة المغاربية (المملكة المتحدة)،نيكولاس كوليي، أوضح من جانبه أن الهدف من الورشة يتجلى في الاطلاع على بعض التجارب الدولية في مجال الانفتاح على المنظمات غير الحكومية وتقديم منظور المجتمع المدني في مجال التعاون مع المؤسستين، عن أمله في تؤتي هذه الورشة أكلها، مبرزا أن المنظمة تعمل إلى جانب المغرب من خلال مواكبة عدد من المنظمات المغربية غير الحكومية.

من جانبها، أوضحت أميرة التليلي (محللة سياسية عن برنامج منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية)، أن الورشة تروم أساسا العمل على إرساء مناقشة السبل الكفيلة بالتعاون وذلك بشراكة مع بعض الجمعيات بجهة الدار البيضاء-سطات، وأضافت في كلمة لها أنها مبادرة تهدف أيضا إلى فتح حوار حول أرضية للعمل المشترك بين كافة المشاركين من أجل التواصل مع المواطنين لترسيخ مبادئ الحكامة الجيدة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وسيط المملكة يبرز تحديات تحصين الحياة العامة من الانزلاقات التي تندرج ضمن مفهوم الفساد وسيط المملكة يبرز تحديات تحصين الحياة العامة من الانزلاقات التي تندرج ضمن مفهوم الفساد



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وسيط المملكة يبرز تحديات تحصين الحياة العامة من الانزلاقات التي تندرج ضمن مفهوم الفساد وسيط المملكة يبرز تحديات تحصين الحياة العامة من الانزلاقات التي تندرج ضمن مفهوم الفساد



لقصة فستان كشفت عن وزنها الزائد

إطلالتان لريهانا من "فينتي" تعكس توقعاتها

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 01:07 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

"الهوت شورت" القماش يتربع على قمة موضة صيف 2019
المغرب اليوم -

GMT 00:26 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

"أنظف مدينة عربية" تستضيف "أغاني الأرز" في المغرب
المغرب اليوم -

GMT 01:09 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

غرف معيشة 2019 بديكورات صيفية وألوان مُشرقة
المغرب اليوم - غرف معيشة 2019 بديكورات صيفية وألوان مُشرقة

GMT 11:57 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

إعلامي سعودي يروّج للتطبيع مع إسرائيل
المغرب اليوم - إعلامي سعودي يروّج للتطبيع مع إسرائيل

GMT 02:34 2019 الثلاثاء ,25 حزيران / يونيو

روعة "الجسر الذهبى" في فيتنام تجذب سيّاح العالم
المغرب اليوم - روعة

GMT 15:31 2019 الأربعاء ,05 حزيران / يونيو

بايرن ميونيخ يُوضّح حقيقة التعاقد مع يورغن كلوب

GMT 09:10 2018 الخميس ,09 آب / أغسطس

داليا مجدى عبد الغنى تكتب" الثأر الشرعى"

GMT 17:30 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

بيكيه يتفوق بشكل ملحوظ على راموس في "كلاسيكو الليغا"

GMT 17:58 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

ريال مدريد يهزم فريق إشبيلية بخماسية نظيفة في "الليغا"

GMT 22:00 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

توقيف 25 مرشحًا للهجرة السرية بينهم 15 قاصرًا في طنجة

GMT 07:39 2014 الإثنين ,27 تشرين الأول / أكتوبر

فوز عالم آثار مصري يونانية بالجائزة التقديرية لعام 2014
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib