العراق يعلن رفضه القاطع للعدوان على السفارة الأميركية
آخر تحديث GMT 20:41:58
المغرب اليوم -

العراق يعلن رفضه القاطع "للعدوان" على السفارة الأميركية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - العراق يعلن رفضه القاطع

السفارة الأميركية في بغداد
بغداد - المغرب اليوم

للمرة الثانية في ظرف أسبوع، تعرضت السفارة الأميركية في بغداد لهجوم صاروخي، إلا أنه هذه المرة أصابها بصورة مباشرة، مما دفع وزارة الخارجية العراقية للتأكيد على "رفضها القاطع لهذا العدوان"، وحرصها على "حفظ حرمة" جميع البعثات الدبلوماسية العاملة في البلاد.وتم استهداف المنطقة الخضراء شديدة التحصين، حيث توجد مقار بعثات دبلوماسية، بـ5 صواريخ من نوع "كاتيوشا"، 3 منها سقطت داخل حرم السفارة الأميركية، وهي المرة الأولى التي يعلن فيها عن إصابة مباشرة للسفارة.

وبدورها، سارعت واشنطن إلى دعوة حكومة بغداد إلى الوفاء بالتزاماتها في حماية منشآتها الدبلوماسية، موضحة أنها "لا تزال متيقظة" للميليشيات التي تدعمها إيران، وتشكل تهديدا لأمن العراق.على المستوى الداخلي، أصدر رئيس حكومة تصريف الأعمال عادل عبد المهدي بيانا، أكد فيه التزام الحكومة بحماية جميع البعثات الدبلوماسية، واعتقال من أطلق الصواريخ على السفارة الأميركية، معتبرا أن استهداف المقار الدبلوماسية يهدد المصالح العليا للبلاد.

كما شددت الخارجية العراقية، على أن "مثل هذه الأفعال لن تؤثر في مستوى العلاقات الاستراتيجية بين بغداد وواشنطن"، مشيرة إلى أنها "حريصة أشد الحرص على حفظ حرمة جميع البعثات الدبلوماسية العاملة في العراق".أما رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، فاستنكر الاعتداءات المتكررة على السفارة الأميركية، واعتبر مثل هذه الحوادث "أمر مرفوض ويسيء للدولة العراقية، وعملا يتنافى مع الأعراف والاتفاقيات الدولية".

ولا يعد الهجوم على السفارة الأميركية جديدا، إذ تعرضت خلال الأشهر الماضية لعدة هجمات صاروخية، ففي أواخر ديسمبر الماضي، هاجم آلاف المتظاهرين العراقيين، وعناصر من الميليشيات الموالية لإيران، السفارة.وتمكن هؤلاء من اقتحام جدارها الخارجي، على وقع هتافات منددة بالإدارة الأميركية، احتجاجا على القصف الذي طال قواعد لكتائب حزب الله، إحدى فصائل الحشد الشعبي الموالية لإيران غربي البلاد، وأسفر عن قتلى.

التوتر غير المسبوق بين واشنطن والميليشيات التي تدعمها إيران، أعاد طرح النقاش بشأن الاتفاقية الأمنية التي تسمح بنشر قوات أميركية في العراق.

وكان البرلمان العراقي قد وافق في الخامس من الشهر الجاري على قرار يلزم الحكومة بالعمل على إنهاء وجود القوات الأجنبية في العراق.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق يعلن رفضه القاطع للعدوان على السفارة الأميركية العراق يعلن رفضه القاطع للعدوان على السفارة الأميركية



بدت ساحرة في التنورة الميدي الكنزة بنقشة المقلّم

إليكِ إطلالات غاية في الجمال لجنيفير لوبيز بـ"لوك" شتويّ راقٍ

واشنطن _المغرب اليوم

GMT 02:32 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسرار عن طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في شتاء 2021
المغرب اليوم - أسرار عن طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في شتاء 2021

GMT 06:05 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك لقضاء متعة كبيرة
المغرب اليوم - أجمل الحدائق الطبيعية في نيويورك لقضاء متعة كبيرة

GMT 04:47 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لتجديد غرفة المعيشة
المغرب اليوم - إليك أبرز تصاميم الأثاث المودرن لتجديد غرفة المعيشة

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 12:13 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

فضيحة جنسية تهز مستشفى بني ملال

GMT 12:35 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تويوتا لاند كروزر 2021 وحش الطرق الوعرة في ثوب جديد

GMT 04:02 2020 الأربعاء ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح لاختيار العطور المناسبة لفصل الصيف

GMT 01:39 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

خبيرة المظهر عفت عسلي تنصح الرجال بـ6 قطع أساسية

GMT 03:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مليونا نخلة في «العلا» تجذب الأنظار بمهرجان التمور

GMT 03:41 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيا تستلهم التراث العربي في السير الشعبية والمسرح

GMT 04:20 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رقص الباليه متواصل في حي برازيلي فقير رغم «كورونا»
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib