قيادي بحزب العدالة والتنمية يضبط زوجته تمارس الجنس مع عشيقها
آخر تحديث GMT 07:55:23
المغرب اليوم -

قيادي بحزب العدالة والتنمية يضبط زوجته تمارس الجنس مع عشيقها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - قيادي بحزب العدالة والتنمية يضبط زوجته تمارس الجنس مع عشيقها

قيادي بحزب العدالة والتنمية يضبط زوجته تمارس الجنس مع عشيقها
فاس - المغرب اليوم

في جديد فضيحة ضبط قيادي بحزب العدالة والتنمية، لزوجته تمارس الجنس مع قيادي آخر بنفس الحزب بمنطقة رأس الماء بجماعة عين الشقف إقليم مولاي يعقوب، أكد مصدر إعلامي، أن والد الزوجة المتورطة في الخيانة الزوجية ينتمي لما يسمى بـ "السلفية".
 
وأوضح المصدر ذاته، بأن الزوجة تبلغ من العمر 28 سنة، وهي أم لثلاثة أبناء يبلغ أكبرهم 15 سنة، تعرفت على عشيقها قبل مدة، بالمدينة القديمة بفاس، نظرًا لعمله في مجال خياطة الأفرشة، قبل أن تتطور العلاقة بينهما إلى "علاقة جنسية"، افتضح أمرها في الساعات الأولى من اليوم الاثنين، بعدما ضبط الزوج القيادي بحزب العدالة والتنمية زوجته متلبسة بممارسة الجنس مع عشيقها المنتمي هو الآخر لحزب "المصباح".

وكان ذات المصدر قد أكد في كشفه عن تفاصيل الفضيحة الأخلاقية، أن الزوج كان بمنزل والدته، وقرر في الساعات الأولى من يومه الاثنين 25 فبراير 2019، العودة إلى منزله، لكنه تفاجأ مباشرة بعد وصوله بمحاولة زوجته منعه من الولوج بدعوى وجود صديقتها "هاجر" بدون ملابس، إلا أن الزوج فطن إلى وجود شخص آخر بمنزله ليقتحمه بالقوة، حيث تفاجأ بوجود العشيق على فراش الزوجية.
 
وأوضح المصدر نفسه أن الزوج "عبد الرحمان.ص"، وقف على خيانة زوجته "إ" مع عشيقها "جواد.ل"، لتتطور الأمور بعد ذلك، بعد أن دخل الزوج والعشيق في معركة تبادلا خلالها الضرب، ليقدم الزوج على توجيه طعنة للعشيق الذي أصيب بجرح على مستوى اليد، قبل فراره من شرفة المنزل.
 
وأكد ذات المصدر أن عشرات المواطنين القاطنين بحي الانبعاث تمكنوا من إيقاف العشيق الذي يعمل خياط أفرشة بعد مطاردة هوليودية، قبل أن تتدخل مصالح الدرك التي وضعت الزوج وزوجته والعشيق تحت تدابير الحراسة النظرية بإشراف من النيابة العامة.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قيادي بحزب العدالة والتنمية يضبط زوجته تمارس الجنس مع عشيقها قيادي بحزب العدالة والتنمية يضبط زوجته تمارس الجنس مع عشيقها



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري على طريقة الملكة ليتيزيا الساحرة

مدريد ـ لينا العاصي

GMT 03:14 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020
المغرب اليوم - المصممون العرب يختارون إطلالات لعروس خريف 2020

GMT 03:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
المغرب اليوم -

GMT 01:54 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
المغرب اليوم - فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 20:53 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام
المغرب اليوم - رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 22:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بدر هاري يعبر عن صدمته ويعتبر المقطع ب"المروع"

GMT 02:13 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أطباء يكشفون عن علاج يعيد لون الجلد لمرضى البهاق

GMT 19:09 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

خرافات تثير مخاوف البريطانيين خلال السفر بالطائرة

GMT 05:44 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أخطاء يقع فيها الرجل عند شراء الساعات

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا

GMT 14:55 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

يحذرك من ارتكاب الأخطاء فقد تندم عليها فور حصولها

GMT 14:16 2017 الأربعاء ,14 حزيران / يونيو

يوسف الشريف يبدع في ارتداء قناع جوني ديب باحترافية

GMT 20:53 2019 الأربعاء ,16 كانون الثاني / يناير

"رونالدو يؤكد أنجزنا المطلوب وتوجنا بـ"السوبر الإيطالي

GMT 12:34 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

"باريس سان غيرمان"في مهمة التربع على القمة أمام"موناكو"

GMT 18:16 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

جولين لوبيتيجي يُوضِّح أنّ مصيره آخر شيء يُفكِّر به
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib