منتخب قطر للشباب يواصل استعداداته لمواجهة البرتغال المرتقبة
آخر تحديث GMT 09:12:45
المغرب اليوم -

منتخب قطر للشباب يواصل استعداداته لمواجهة البرتغال المرتقبة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - منتخب قطر للشباب يواصل استعداداته لمواجهة البرتغال المرتقبة

منتخب قطر للشباب
الدوحة - قنا

واصل المنتخب القطري للشباب الاستعداد للمواجهة المرتقبة أمام نظيره البرتغالي بعد غد الأربعاء في إطار مباريات الجولة الثانية من المجموعة الثالثة في بطولة كأس العالم للشباب لكرة القدم التي تستضيفها نيوزيلندا.

وأجرى المنتخب تدريبا صباحيا بملعب "بورتينج ستيديوم" على أطراف مدينة هاميلتون، التي تستضيف مباريات المنتخب، وشهد مشاركة اللاعبين الذين لم يخوضوا مباراة أمس أمام كولومبيا ،في حين خاض بقية اللاعبين تدريبات استشفائية بأحد المسابح التي استأجرتها إدارة الفريق بمصاحبة أحد أفراد الجهاز الفني.

وطالب المدير الفني الإسباني فيليكس سانشيز اللاعبين خلال التدريبات بلعب الكرة من لمسة واحدة، كما اهتم بإنهاء الهجمة بشكل صحيح حيث كان يوقف المران لتصحيح الأخطاء أولا بأول بجانب إعطاء جرعة بدنية تؤهل البدلاء، الذين لم يلعبوا المباراة الأولى ليكونوا في الموعد عند الحاجة إليهم في المباريات القادمة.واستغرق التدريب الصباحي حوالي ساعة.

واختتم بتقسيمة بين اللاعبين في منتصف الملعب وشارك فيه كافة اللاعبين بحماس كبير وتنافسوا في التسديد على حارسي المرمى.واجتمع اللاعبون في نهاية التدريب حول الجهاز الفني الذي طالبهم بالتركيز في مباراة البرتغال، وأنه لا يوجد لديه فريق بين اللاعب البديل والأساسي، خاصة أن لكل لاعب دوره المهم الذي من خلاله يتكامل الفريق ويظهر بصورة جيدة.

وعلى صعيد متصل، عقد الجهاز الفني اجتماعا مع اللاعبين بمقر الإقامة لمشاهدة مباراة الفريق أمام كولومبيا للحديث عن الأخطاء التي ارتكبت، ثم تم مشاهدة تسجيل لمباراة البرتغال والسنغال من أجل الوقوف على نقاط القوة والضعف بالفريق البرتغالي قبل مواجهته بعد غد الأربعاء، لاسيما وأن الجهاز الفني يدرك قوة المنافس ويطالب اللاعبين بأقصى درجات التركيز.

وتطرق الجهاز الفني للحديث عن آثار الهزيمة في المباراة الأولى وضرورة التعامل باحترافية مع المباراة القادمة، حيث قام بما يشبه العلاج النفسي والتأهيل من أجل الوصول لأعلى درجات التركيز في المباراة الهامة والمصيرية أمام المنتخب البرتغال.

وقام المنتخب القطري في المساء بالمشي في أحد الملاعب القريبة، وهي طريقة يتبعها الجهاز الفني للتأهيل ومقدمة لتدريب الغد الذي سيشهد تركيزا على الجوانب التكتيكية والخططية لمواجهة البرتغال.

وينتظر أن يكون تدريب المنتخب غدا على أحد الملاعب الفرعية، حيث تقتضي لوائح البطولة عدم التدريب بالملعب الأساسي وهو ملعب "وايكاتو" إلا مرة واحدة لكل منتخب، وهو ما حدث قبل انطلاق المنافسات بجانب أن قطر لعبت عليه مباراتها الأولى أمام المنتخب الكولومبي، وبالتالي هو ليس بحاجة للتدريب عليه.

ومن المقرر أن يعلن المدرب الإسباني سانشيز تشكيلة الفريق لمباراة البرتغال غدا الثلاثاء عقب التدريب الأساسي، إلا أن كل المؤشرات تؤكد أنه سيخوض المباراة بنفس التشكيل الذي لعب المباراة الأولى وسيكون التغيير في أضيق الحدود.من جانبه، رفض علي سالم عفيفة رئيس بعثة منتخب قطر للشباب تقييم مستوى المنتخب بعد مباراته الأولى التي خسرها أمام كولومبيا فقط في بطولة كبيرة بحجم كأس العالم، معتبرا أن الفرصة مازالت مواتية أمام اللاعبين من أجل تصحيح الصورة والتعبير عن أنفسهم.

وقال عفيفة، في تصريح صحفي:" من الصعب جدا أن يتم الحكم على فريق في بداية مشواره ببطولة العالم. اللاعبون لديهم الأفضل ونأمل أن يقدموا مستوى أفضل في مباراة بعد غد أمام البرتغال ثم في اللقاء الختامي مع السنغال، خاصة أنهم يمتلكون إمكانيات جيدة وقادرون على تحقيق الأفضل".

وأضاف "مجموعة قطر قوية، ولا يوجد فريق سهل في بطولة مثل كأس العالم، ولكن لكل مباراة ظروفها حسب الأداء والتعامل مع المنافس نفسه، فضلا عن مدى استغلال الفرص والارتقاء بالأداء على مستوى الفريق والأفراد".وطالب رئيس بعثة قطر للشباب اللاعبين بضرورة استثمار الفرص التي تتاح لهم، خاصة أن الفرصة التي تذهب قد لا تتكرر في بطولة كبيرة مثل كأس العالم.وأوضح عفيف أن الجهاز الفني تعامل نفسيا بصورة جيدة مع اللاعبين عقب الخسارة من كولومبيا وقبل مواجهة البرتغال ، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن لاعبي المنتخب محترفون وأدائهم وعقليتهم احترافية، بدليل أنه لا يوجد لاعب منهم تحدث مع حكم مباراة كولومبيا رغم أن الحكم لم يكن موفقا في المباراة، وانما كان تركيزهم في الملعب فقط، وحتى بعد انتهاء اللقاء صافحوا نظراءهم من لاعبي المنتخب الكولومبي وقاموا بتحية الجماهير وأغلقوا ملف هذه المباراة من أجل التركيز في اللقاء المقبل أمام البرتغال.

بدوره، وصف عبد الرزاق حيدر مساعد مدرب منتخب قطر للشباب مباراة البرتغال في الجولة الثانية بالمهمة جدا، مشيرا إلى أن المنتخب مطالب بتحقيق الفوز من أجل الحفاظ على حظوظه في التأهل.وقال حيدر، في تصريح صحفي، إن البرتغال منتخب جيد ويمتلك لاعبين على مستوى عال محترفين في الكثير من الأندية الأوروبية، لكنه شدد على أن لاعبي قطر لديهم الرغبة في تحقيق الفوز، وهو الأمر الذي قد يحسم اللقاء لصالحهم إذا ما تمكنوا من تقديم مستواهم الطبيعي.ورفض مساعد مدرب قطر للشباب القول بأن مهاجمي قطر كانوا بعيدين عن مستواهم في المباراة الأولى أمام كولومبيا، مشيرا إلى أن المباراة الأولى في أي بطولة دائما ما تكون لها ظروفها الخاصة، وأن المنتخب صنع العديد من الفرص وهو أمر لم يأت بالصدفة، ولكن فقط كانت تنقصه اللمسة الأخيرة على مرمى المنافس.

من جهته، اعتبر سلطان الكواري لاعب المنتخب مباراة البرتغال مصيرية ستحدد ملامح مصير المنتخب في بطولة العالم، مشددا على أن جميع اللاعبين تعاهدوا على بذل قصارى جهدهم من أجل الفوز وتشريف راية بلادهم.وقال الكواري، في تصريح صحفي: "سنلعب أمام البرتغال من أجل الفوز حصد نقاط المباراة، رغم أن الأمر لا يبدو سهلا في ظل قوة المنافس الذي يعرفه الجميع، ولكن المنتخب مطالب بتحقيق نتيجة إيجابية من أجل الحفاظ على حظوظ التأهل للدور الثاني من البطولة".وأضاف "لقد أغلقنا ملف مباراة كولومبيا بعد صافرة النهاية مباشرة، وذلك من أجل التركيز على الإعداد للقاء البرتغال الذي سيكون له أثر كبير في تحديد مسيرة الفريق بالمونديال".

أما عبد الله عبد السلام لاعب المنتخب فقد أكد جاهزية جميع اللاعبين لخوض مواجهة البرتغال المرتقبة، مؤكدا أن الروح المعنوية لجميع اللاعبين عالية، والكل يسعى لتحقيق الفوز من أجل تعويض الخسارة أمام كولومبيا من جهة، والتمسك بحظوظ التأهل للدور الثاني من جهة أخرى.

وقال عبد السلام، في تصريح صحفي، إن الهزيمة في مباراة كولومبيا أصبحت من الماضي، والمنتخب أغلق هذه الصفحة من أجل التركيز في المواجهة القوية التي تنتظره أمام البرتغال، وهي مباراة قوية أمام فريق من المرشحين على اللقب.وشدد على أن المنتخب سيسعى بقوة لتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة بعد غد، معربا في الوقت نفسه عن ثقته في قدرة اللاعبين على تحقيق المستحيل وبذل أقصى ما في وسعهم من أجل الوصول إلى ما ينشده الفريق

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منتخب قطر للشباب يواصل استعداداته لمواجهة البرتغال المرتقبة منتخب قطر للشباب يواصل استعداداته لمواجهة البرتغال المرتقبة



GMT 21:52 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

اندلاع حريق ضخم في غابات جنوب السعودية

GMT 20:11 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

صائب عريقات يخضع لعملية "دقيقة" في إسرائيل

GMT 17:28 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إصابة وزير الصحة في البرازيل بكورونا

لتظهري بمظهر هادئ وغير صاخب وغير مُبالَغ به

إليكِ أبرز إطلالات "ناعومي كامبل" المميَّزة والجريئة باللون الأبيض

القاهره _المغرب اليوم

GMT 20:28 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة
المغرب اليوم - الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة

GMT 04:08 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أفضل مدن أوكرانيا الساحرة لعُطلة لا مثيل لها تعرف عليها
المغرب اليوم - إليك أفضل مدن أوكرانيا الساحرة لعُطلة لا مثيل لها تعرف عليها

GMT 05:18 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة ومبتكرة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها
المغرب اليوم - أفكار جديدة ومبتكرة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها

GMT 06:03 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
المغرب اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 03:56 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020
المغرب اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020

GMT 05:08 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية
المغرب اليوم - أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية

GMT 04:58 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً
المغرب اليوم - تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 20:13 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الشناوي ينقذ الأهلي من ركلة جزاء

GMT 16:47 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات باذخة في قصر سكنته جولي اندروز

GMT 23:43 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة سائق أجرة وإصابة الركاب بسبب الرياح القوية في سيدي بنور

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 16:41 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تعرّف على توقّعات علماء الأبراج لحظّك اليوم 12 تشرين الأول

GMT 08:11 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

5 مليارات تكلفة 100 "مرحاض ذكي" في الدار البيضاء

GMT 16:01 2020 الإثنين ,21 أيلول / سبتمبر

عقود النفط الأميركي تنخفض بنحو 5%
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib