تقرير وزاري يؤكد تراجع الدعم الحكومي لـغاز البوتانوالسكّر
آخر تحديث GMT 00:20:04
المغرب اليوم -

تقرير وزاري يؤكد تراجع الدعم الحكومي لـ"غاز البوتان"والسكّر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تقرير وزاري يؤكد تراجع الدعم الحكومي لـ

غاز البوتان
طنجة - سناء برادة

أكد تقرير حكومي أن مستحقات الدعم الذي خصصه صندوق المقاصة خلال الشهور الثمانية الأولى من العام الجاري لدعم مادتي غاز البوتان والسكر، انخفض بشكل كبير منذ بداية العام الحالي.

وجاء في التقرير الدوري الذي أصدره الصندوق في هذا الشأن، أن هذا الانخفاض بلغ 441 مليار سنتيم هذا العام، مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2014، حيث انتقلت من 1231 مليار سنتيم ما بين يناير وغشت 2014 إلى 790 مليار سنتيم فقط، في الفترة ذاتها من 2015.

وجاء في التقرير ذاته أنه إلى حدود متم شهر غشت 2015، بلغ دعم استهلاك غاز البوتان ما يعادل 596 مليار سنتيم، مقابل 1005 ملايين سنتيم، خلال الفترة نفسها من سنة 2014، مسجلا بذلك انخفاضا يقدر بـ 409 مليار سنتيم، أي بنسبة تفوق 45 في المائة. وفي التفاصيل بلغت تحملات الصندوق الموجهة لتوزيع غاز البوتان 552 مليار سنتيم في ثمانية أشهر، وبلغت في نقل هذه المادة الحيوية حوالي 18 مليار سنتيم، وفي استيراد هذا الغاز 26 مليار سنتيم. وذكر التقرير أن دعم قنينة 12 كلغ يمثل 84 في المائة من دعم استهلاك الغاز البوتان، مقابل 16 في المائة من الدعم لقنينة 3 كلغ.

وأرجع المصدر نفسه انخفاض دعم المقاصة لغاز البوتان إلى تراجع أسعار هذه المادة في الأسواق العالمية وخاصة في بداية هذه السنة، حيث سجل التقرير أن أسعار الغاز سرعان ما انتعشت في شهري مارس وأبريل، وهذا الاتجاه التصاعدي للأسعار هو نتيجة لتقلبات الطقس التي تشهدها الفترة، ومستويات المخزونات، وبما أن إنتاج الغاز مستمر وليس موسميا، فإن الطلب يتركز، أساسا، خلال فترات الشتاء، حيث ترتفع أسعاره.

أما بخصوص قيمة الدعم الموجه إلى السكر، فسجل التقرير ذاته أنه ارتفع بشكل طفيف بنسبة لا تتعدى 1 في المائة خلال الفترة الممتدة من يناير إلى يوليوز 2015، حيث دعم السكر المستهلك ما يناهز 200 مليار سنتيم خلال السبعة أشهر الماضية، مقابل 199 مليار سنتيم سنة 2014، ويمثل استهلاك مادة (سنيدة) حصة 56 في المائة من القيمة الإجمالية المستهلكة لمادة السكر سواء فيما يخص سنة 2014 أو سنة 2015. أما بالنسبة إلى دعم السكر الخام المستورد، فإنه تأثر بانخفاض الأسعار الدولية، حيث بلغت الإيرادات عن استيراد السكر الخام في الفترة نفسها 6.5 مليار سنتيم، مقابل 18 مليار سنتيم في عام 2014، وذلك بعد الهبوط القياسي الذي عرفته أسعار السكر في الأسواق الدولية العام الماضي، حيث أشار التقرير الحكومي إلى أن المتوسط الشهري لسعر السكر الخام في الأسواق العالمية انخفض خلال شهر غشت 2015 بنسبة 20 في المائة، مقارنة مع الفترة نفسها من سنة 2014، وعرف انخفاضا قدر بـ 1 في المائة مقارنة بشهر يوليوز 2015.

وأبرز التقرير أن المغرب يواصل منذ ثلاثين عاما بذل جهوده لتطوير إنتاج مادة السكر، حيث يصل متوسط استهلاك السكر في المغرب إلى 31 كلغ للفرد، مقابل متوسط استهلاك إفريقي يبلغ 7 كلغ للفرد، ومتوسط استهلاك في الاتحاد الأوروبي يبلغ 21 كيلوغرام للفرد.

ويتوقع المسؤولون المغاربة أن تنخفض تكاليف المقاصة بنسبة 1000 مليار سنتيم خلال هذه السنة، بالنظر إلى التراجع المتواصل للمواد الطاقية وتحسن إنتاج السكر خلال المواسم الفلاحية الأخيرة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير وزاري يؤكد تراجع الدعم الحكومي لـغاز البوتانوالسكّر تقرير وزاري يؤكد تراجع الدعم الحكومي لـغاز البوتانوالسكّر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تقرير وزاري يؤكد تراجع الدعم الحكومي لـغاز البوتانوالسكّر تقرير وزاري يؤكد تراجع الدعم الحكومي لـغاز البوتانوالسكّر



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

قبعة الرأس تُثير استغرابًا من الملكة ماكسيما في بريطانيا

لندن - كاتيا حداد

GMT 01:39 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
المغرب اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ

GMT 01:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية
المغرب اليوم - أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية

GMT 02:11 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية
المغرب اليوم - ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية

GMT 02:19 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
المغرب اليوم - تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 07:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

برنامج "Facing The Classroom" ينطلق في نسخته العربية
المغرب اليوم - برنامج

GMT 03:37 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
المغرب اليوم - عبايات

GMT 01:21 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف
المغرب اليوم - أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 02:06 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا
المغرب اليوم - طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا

GMT 15:31 2019 الأربعاء ,05 حزيران / يونيو

بايرن ميونيخ يُوضّح حقيقة التعاقد مع يورغن كلوب

GMT 09:05 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

صلاح يستعد لنهائي دوري الأبطال في مدريد

GMT 12:16 2014 الأربعاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بسكويت محشي بالقشطة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib