الفاو والبنك الإسلامي للتنمية ينظمان ورشة عمل إقليمية
آخر تحديث GMT 21:54:12
المغرب اليوم -

"الفاو" والبنك الإسلامي للتنمية ينظمان ورشة عمل إقليمية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

ورشة عمل إقليمية بين البنك الإسلامى و "الفاو"
واشنطن - المغرب اليوم

تنظم منظمة للأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والبنك الإسلامي للتنمية ورشة عمل إقليمية بدعم من حكومة السودان، لمناقشة وسائل مبتكرة للتخفيف من آثار تغير المناخ على الزراعة وإدخال نهج الزراعة الذكية مناخيًا في بلدان المنطقة.
وقال ممثل الفاو في السودان بابا غانا أحمدو: "هذه هي ورشة العمل الأولى الخاصة بمطقتنا حول الزراعة الذكية مناخيًا، نحن ممتنون للدعم الذي قدمته حكومة السودان لاستضافة هذا الحدث الذي يضم 15 دولة من المنطقة، يعتبر السودان ويظل من الدول المتأثرة بشدة بوقع تغير المناخ على الزراعة ومن هذا المنطلق، نرحب بهذه المبادرة لمعالجة هذا الموضوع الضروري لسبل كسب العيش والأمن الغذائي لشعوب منطقتنا".
وفي كلمة له في الجلسة الافتتاحية للفعالية، قال معالي السيد نهار عثمان نهار، وزير الدولة للزراعة والغابات في جمهورية السودان: "لقد منحت السودان الأولوية للزراعة وذلك لأهميتها في تحقيق التنمية الاقتصادية وضمان الأمن الغذائي والقضاء على الفقر والجوع، إن تحقيق هذه الأهداف سيشكل تحديًا أكبر في ظل تغير المناخ، وبالتالي فإن فهم مخاطر التغير المناخي والتعامل معها هو أمر أساسي للتخطيط الفعال وتحقيق التقدم".
وستجمع ورشة العمل الإقليمية خبراء في موضوع تغير المناخ من منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا وممثلين من وزارات الزراعة والبيئة في المنطقة لمناقشة الزراعة الذكية مناخيًا. وتهدف الورشة إلى تعزيز قدرة النظم الزراعية على دعم الأمن الغذائي، ودمج سبل التكيف وإمكانية تخفيف الآثار السلبية في استراتيجيات التنمية الزراعية المستدامة.
وسيعمل الخبراء وموظفو الوزارات المختصة خلال ورشة العمل جنبًا إلى جنب بهدف وضع خرائط لتفعيل أنشطة الزراعة الذكية مناخيًا في دول المنطقة.
تأثير تغير المناخ على سبل العيش
تشير تقديرات الفاو إلى أن 70 في المائة من الفقراء في المنطقة يعيشون في المناطق الريفية حيث يعتمد الناس على الزراعة ومصائد الأسماك أو الغابات كمصدر رئيسي للدخل والغذاء.
وقال ألفريدو إيمبليا، مدير تنفيذ المبادرة الإقليمية الخاصة بالزراعة الأُسرية الصغيرة النطاق في منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا: "إن الكثير من الأشخاص الذين يعانون من الجوع والفقر في المنطقة هم من صغار المزارعين وصيادي الأسماك والرعاة الذين يعانون بشدة من ارتفاع درجات الحرارة والهطولات المطرية التي لا يمكن التنبؤ بها".
ويساعد نهج الزراعة الذكية مناخيًا في تحديد السياسات والممارسات الإدارية المناسبة التي يمكن أن تحسن من إنتاجية وقدرة أنظمة الإنتاج على الصمود في ظل تغير المناخ.
وأمضت الفاو العام الماضي بالعمل بصورة منهجية على بناء نهجها الخاص بالزراعة الذكية مناخيًا في المنطقة. وأجرت المنظمة أول تقييم على مستوى المنطقة لآثار تغير المناخ على نظم الزراعة وسبل العيش في الشرق الأدنى وشمال أفريقيا. وفي ظل وجود هذا الأساس لفهم التحدي في المنطقة، تتواصل المنظمة مع البلدان لتحديد كيفية دمج توصيات هذا العمل في السياسات والخطط الزراعية.
وبالإضافة إلى ذلك، تتعاون المنظمة مع بلدان المنطقة لتوسيع نطاق تبني تدخلات ميدانية مثبتة الفعالية خاصة بالزراعة الذكية مناخيًا لتعزيز الإنتاجية في مختلف نظم الزراعة.
وتواجه منطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا العديد من التحديات المشتركة في سعيها للوصول إلى مستويات محسنة من الأمن الغذائي والتغذية والتنمية الزراعية الشاملة، حيث إن النمو السكاني السريع وتوسع المدن وانخفاض إنتاج الأغذية، فضلًا عن ندرة وهشاشة الموارد الطبيعية والمخاطر التي يفرضها تغير المناخ، كلها عوامل تزيد من تعقيد الوضع كما أن تغير المناخ يؤثر بشكل كبير على الإنتاج الزراعي في جميع أنحاء المنطقة، مما يهدد الأمن الغذائي، ويعرقل الجهود الرامية إلى القضاء على الفقر ويعرض تحقيق أهداف التنمية المستدامة للخطر.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفاو والبنك الإسلامي للتنمية ينظمان ورشة عمل إقليمية الفاو والبنك الإسلامي للتنمية ينظمان ورشة عمل إقليمية



GMT 12:50 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

قطر تستضيف مباراة كأس السوبر الإفريقي رسميًا

GMT 12:15 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

أردوغان يعلن عن عملية عسكرية جديدة في سورية خلال يومين

GMT 20:44 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

صلاح يحرز هدف ليفربول الأول أمام نابولي

GMT 17:23 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

إصابة أربعة مواطنين بالرصاص المعدني في النبي صالح

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الفاو والبنك الإسلامي للتنمية ينظمان ورشة عمل إقليمية الفاو والبنك الإسلامي للتنمية ينظمان ورشة عمل إقليمية



ارتدت فستانًا باللون الأسود وصففت شعرها في شكل كعكة

إطلالة أنيقة لميغان في حفل British Fashion""

لندن ـ ماريا طبراني
فاجأت ميغان ماركل، دوقة ساسيكس، معجبيها بظهورها في  حفل توزيع جوائز ""British Fashion لعام 2018، المقام في العاصمة البريطانية لندن، مساء الثلاثاء. بدت دوقة ساسيكس مذهلة، وفقًا لصحيفة "ميرور" البريطانية، حيث ظهرت بإطلالة أنيقة وجذابة، وارتدت فستانًا باللون الأسود، الذي تميز بالكتف الواحد، كما صففت شعرها في شكل كعكة كلاسيكية. وقدمت ماركل، البالغة من العمر 37 عامًا، جائزة أفضل مصممة ملابس نسائية لهذا العام، والتي فازت فيها مصممة الأزياء الشهيرة كلير وايت كيلر،  المديرة الفنية لدار "جيفنشي"، والمسؤولة عن تصميم فستانها الأبيض الذي ارتدته في حفل زفافها الملكي في شهر أيار /مايو الماضي من هذا العام. وبينما جذبت ماركل أنظار الضيوف أثناء اعتلائها خشبة المسرح لتقديم جائزة، إلا أن المهتمين بالموضة رصدوا شيئًا عن ملابس الدوقة التي تمثل خرقًا للبروتوكولات الملكية. وأوضحت صحيفة "ميرور"، أن ميغان وضعت طلاء الأظافر الداكن، والذي يعتبر على نطاق واسع ضد الآداب الملكية.

GMT 02:35 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي تكشّف عن جسدها في"بيكيني"باللونين الأبيض والوردي
المغرب اليوم - لوتي تكشّف عن جسدها في

GMT 05:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

منتجع "ليه مينوير" الفرنسي ينافس في سياحة التزلّج
المغرب اليوم - منتجع

GMT 04:43 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
المغرب اليوم - تعرف على فندق

GMT 05:58 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل
المغرب اليوم - قرار مجلس الشيوخ حول مقتل

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية
المغرب اليوم - هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية

GMT 13:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
المغرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 05:21 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية
المغرب اليوم - تعرف على أهم ما يميز مدينة غرناطة الإسبانية

GMT 12:56 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

ترامب يؤكد دفعه مبالغ خاصة لسيدتين خلال الحملة الانتخابية
المغرب اليوم - ترامب يؤكد دفعه مبالغ خاصة لسيدتين خلال الحملة الانتخابية

GMT 21:36 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

اعترافات مثيرة للراقي البركاني أمام الشرطة المغربية

GMT 18:54 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على المُخدر الذي استخدمه راقي بركان للايقاع بضحاياه

GMT 21:21 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

أشرف الحياني يكشف تفاصيل جرائم "راقي بركان" وعدد ضحاياه

GMT 16:11 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

صاحبة الفيديو الجنسي مع "راقي بركان" تكشف الحقيقة

GMT 18:02 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

عرض أولى حلقات "الكبريت الأحمر 2" على on e الأحد

GMT 05:41 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

غريب يكشف عن تنظيم فعاليات لتنمية الرياضة المغربية

GMT 02:17 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سلاف فواخرجي تؤكّد أن الوضع السوري سبب غيابها عن الفن

GMT 14:34 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

نادي برشلونة يبحث عن بديل النجم نيمار في الميركاتوالشتوي

GMT 07:53 2016 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

الكركم قد يساعد في مكافحة سرطان البروستاتا

GMT 03:17 2015 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

باريس مدينة مميزة للسياحة في فصل الشتاء وأعياد الميلاد

GMT 03:11 2018 الإثنين ,09 إبريل / نيسان

هوندا تكشف عن الطراز الجديد من سيارتها HR-V

GMT 08:31 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

نصائح تشجيع الطالبات على دراسة مادة الرياضيات

GMT 15:57 2018 الأربعاء ,21 شباط / فبراير

توقف مؤقت لحركة السير بين الخميسات وغرب مكناس

GMT 18:06 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

الإعلامي عمرو الليثي يشارك في هاشتاج "مستني إيه في 2018"

GMT 18:29 2017 الأحد ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب ميلان الجديد يفكر في تغيير طريقة لعب الفريق

GMT 15:18 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

التسوق الشهري

GMT 13:41 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

ماوريسيو بوكيتينو يبيّن حقيقة خلافاته مع داني روز

GMT 00:10 2016 الخميس ,24 آذار/ مارس

علاج القولون العصبي الأكثر فاعلية

GMT 20:01 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

طرح المجموعة القصصية "عرافو الشوارع" من قبل "ناشرون"
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib