السلطات الصحية اليونانية تضع احتياطات لتجنب انتشار الكوليرا
آخر تحديث GMT 15:47:03
المغرب اليوم -

السلطات الصحية اليونانية تضع احتياطات لتجنب انتشار الكوليرا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - السلطات الصحية اليونانية تضع احتياطات لتجنب انتشار الكوليرا

مخاوف يونانية من انتقال الكوليرا
أثينا - المغرب اليوم

حضت السلطات الصحية اليونانية المواطنين على اتخاذ احتياطات أمس، بعد الاشتباه بحالة إصابة بمرض الكوليرا في جزيرة كوس وهي منطقة جذب سياحي ونقطة دخول للمهاجرين من الشرق الأوسط وآسيا.

وقال مسؤول في مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها لـ»رويترز» إن سائحاً هولندياً نقل من كوس لإجراء فحوص وعلاجه في مستشفى في أثينا بعدما ظهرت عليه أعراض الكوليرا ومن بينها الإسهال الشديد والحمى لكن إصابته لم تتأكد بعد.

وأضاف في بيان: «نمضي قدماً لإجراء المزيد من الفحوص لتفادي خطر مرض معد». وأوصى المركز المواطنين بغسل أيديهم وإتباع قواعد نظافة شخصية صارمة قبل الأكل أو الشرب. وشهدت كوس تدفق آلاف المهاجرين واللاجئين من دول بينها سورية والعراق وأفغانستان، إذ يعبر هؤلاء بحر إيجه من تركيا المجاورة لليونان. وارتفع عدد الإصابات بالكوليرا في العراق في أيلول (سبتمبر) إلى 121 حالة على الأقل، في أكبر تفش للمرض هناك منذ 2012.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية إن الكوليرا نادرة للغاية في اليونان حيث أعلنت آخر حالة إصابة مؤكدة في 1993 وقبل ذلك في 1986. وأضاف المركز: «هناك مخاوف من انتقال المرض عبر موجة الهجرة».

وتنتقل الكوليرا أساساً عبر المياه والغذاء الملوثين، وإذا لم تعالج فإنها قد تسبب الوفاة بسبب الجفاف والفشل الكلوي في غضون ساعات. وتصيب الكوليرا الناس من كل الأعمار، لكن الأطفال هم الأكثر عرضة للإصابة بها.

على صعيد آخر، رفعت حكومة فنلندا أمس، توقعاتها في شأن عدد طالبي اللجوء في البلاد هذا العام إلى حوالى 50 ألفاً من ثلاثين ألفاً في تقدير سابق بعد تدفق أعداد كبيرة في شهر أيلول (سبتمبر) الماضي.

ويأتي هذا التعدد بالمقارنة مع 3600 طالب لجوء فقط العام الماضي. وأفادت وزارة الداخلية في بيانها إن التقدير الجديد مقارنة بعدد سكان فنلندا الذي لا يتجاوز 5.5 مليون نسمة، يشبه عدد طالبي اللجوء لألمانيا أو السويد. وتدفق آلاف اللاجئين معظمهم من العراق عبر السويد في الأسابيع الأخيرة وعبروا منطقة حدودية شمالية في تورنيو قرب الدائرة القطبية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السلطات الصحية اليونانية تضع احتياطات لتجنب انتشار الكوليرا السلطات الصحية اليونانية تضع احتياطات لتجنب انتشار الكوليرا



GMT 19:23 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

تفاصيل دفن الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السلطات الصحية اليونانية تضع احتياطات لتجنب انتشار الكوليرا السلطات الصحية اليونانية تضع احتياطات لتجنب انتشار الكوليرا



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

قبعة الرأس تُثير استغرابًا من الملكة ماكسيما في بريطانيا

لندن - كاتيا حداد

GMT 01:39 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
المغرب اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ

GMT 01:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية
المغرب اليوم - أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية

GMT 02:11 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية
المغرب اليوم - ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية

GMT 02:19 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
المغرب اليوم - تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 07:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

برنامج "Facing The Classroom" ينطلق في نسخته العربية
المغرب اليوم - برنامج

GMT 03:37 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
المغرب اليوم - عبايات

GMT 01:21 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف
المغرب اليوم - أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 02:06 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا
المغرب اليوم - طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا

GMT 11:40 2014 الجمعة ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

10 أفكار أنيقة لاستغلال الشرفات في الديكور المنزلي

GMT 12:20 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

ميشيل بلاتيني يستأنف مجددا ضد عقوبة إيقافه لأربع سنوات

GMT 14:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

لندن مستعدة لتحسين عرضها حول كلفة بريكست

GMT 12:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كارثة بيئية تهدد أكبر السدود في أفريقيا لإنتاج الكهرباء
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib