علماء أميركيون يكتشفون حلقة مفقودة بين المخ والجهاز المناعي
آخر تحديث GMT 08:52:36
المغرب اليوم -

علماء أميركيون يكتشفون حلقة مفقودة بين المخ والجهاز المناعي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - علماء أميركيون يكتشفون حلقة مفقودة بين المخ والجهاز المناعي

حلقة مفقودة بين المخ والجهاز المناعي
واشنطن - المغرب اليوم

في اكتشاف مذهل يمكن أن يغير عقوداً من معلومات طبية ثابتة، اكتشف علماء في مدرسة الطب بجامعة فيرجينيا الأمريكية مؤخراً أن المخ متصل مباشرة بالجهاز المناعي للجسم عن طريق أوعية، كان يعتقد عدم وجودها.

وذكرت جريدة (ميديكال اكسبريس) العلمية اليوم أن الأمر الذي يثير دهشة العلماء هو كيف تمكنت هذه الأوعية من الاختباء طوال هذه الفترة من الزمن، في الوقت الذي توجد فيه خريطة متكاملة ودقيقة لكل النظام الليمفاوي للجسم البشري، ولكن الأمر الأكثر أهمية من ذلك هو الآثار التي يمكن أن تترتب على هذا الاكتشاف في علاج الأمراض العصبية المختلفة، من التوحد إلى الزهايمر ومرض التصلب المتعدد.

ونقلت عن العلماء القول: "بدلا من أن نسأل عن كيفية الاستجابة المناعية للمخ، ولماذا يتعرض مرضى التصلب المتعدد لهجمات في جهاز المناعة، يمكننا الآن التعامل مع هذا الأمر بوضوح، لأننا وجدنا أن المخ، مثله مثل باقي الأنسجة الأخرى في الجسم، متصل بالنظام المناعي عن طريق أوعية لمفاوية سحائية".

وأضافوا "وهذا الأمر يغير كليا من الطريقة التي ننظر بها للتفاعل العصبي المناعي، فقد كنا دائما ننظر إلى هذا الأمر كشيء داخلي لا يمكن دراسته، ولكننا الآن قادرين على فهم آلية حدوث ذلك".

وتابع العلماء بالقول: "نحن نعتقد الآن أن لكل مرض عصبي يوجد وعاء ليمفاوي مرتبط به، وهذه الأوعية قد تلعب دورا كبيرا في عملية العلاج، فمن الصعب أن نتصور أن هذه الأوعية لا تشارك في أمراض جهاز المناعة".

وقد تم الكشف عن هذه الأوعية بعد تطوير الأطباء طريقة لتركيب سحايا الأغشية التي تغطي الدماغ على شريحة واحدة بحيث يمكن دراستها ككل.

وبعد أن لاحظ الأطباء وجود أنماط من الأوعية الدموية على هذه الشريحة، أخضعوها لاختبارات الأوعية اللمفاوية، وأثبتوا وجود اتصال فعلي بين المخ والجهاز المناعي للجسم عن طريق هذه الأوعية، التي يصفونها بقولهم إنها كانت "مخفية جيدا".

ويقول العلماء إن هذا الوجود غير المتوقع للأوعية اللمفاوية قد يجيب عن عدد هائل من الأسئلة حول عمل الدماغ والأمراض التي تصيبه، على سبيل المثال، مرض الزهايمر، الذي ينتج من تراكم قطع البروتين الكبيرة في الدماغ، إلا أن العلماء أصبحوا يعتقدون الآن أنها قد تتراكم في الدماغ لأنها لا يتم إزالتها بكفاءة عن طريق مثل هذه الأوعية.

ولاحظ العلماء أيضاً إن هذه الأوعية تبدو مختلفة مع تقدم العمر، وبالتالي يسعون لتحديد الدور الذي تلعبه هذه الأوعية في الشيخوخة، كما أن مجموعة الأمراض العصبية الأخرى مثل التوحد والتصلب المتعدد يجب أن يعاد النظر فيها مع وجود عامل جديد لم يكن يعرف عنه العلم شيئا من قبل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علماء أميركيون يكتشفون حلقة مفقودة بين المخ والجهاز المناعي علماء أميركيون يكتشفون حلقة مفقودة بين المخ والجهاز المناعي



GMT 21:52 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

اندلاع حريق ضخم في غابات جنوب السعودية

GMT 20:11 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

صائب عريقات يخضع لعملية "دقيقة" في إسرائيل

GMT 17:28 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إصابة وزير الصحة في البرازيل بكورونا

لتظهري بمظهر هادئ وغير صاخب وغير مُبالَغ به

إليكِ أبرز إطلالات "ناعومي كامبل" المميَّزة والجريئة باللون الأبيض

القاهره _المغرب اليوم

GMT 20:28 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة
المغرب اليوم - الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة

GMT 04:08 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أفضل مدن أوكرانيا الساحرة لعُطلة لا مثيل لها تعرف عليها
المغرب اليوم - إليك أفضل مدن أوكرانيا الساحرة لعُطلة لا مثيل لها تعرف عليها

GMT 05:18 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة ومبتكرة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها
المغرب اليوم - أفكار جديدة ومبتكرة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها

GMT 06:03 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
المغرب اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 03:56 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020
المغرب اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020

GMT 05:08 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية
المغرب اليوم - أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية

GMT 04:58 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً
المغرب اليوم - تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 20:13 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الشناوي ينقذ الأهلي من ركلة جزاء

GMT 16:47 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات باذخة في قصر سكنته جولي اندروز

GMT 23:43 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة سائق أجرة وإصابة الركاب بسبب الرياح القوية في سيدي بنور

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 16:41 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تعرّف على توقّعات علماء الأبراج لحظّك اليوم 12 تشرين الأول

GMT 08:11 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

5 مليارات تكلفة 100 "مرحاض ذكي" في الدار البيضاء

GMT 16:01 2020 الإثنين ,21 أيلول / سبتمبر

عقود النفط الأميركي تنخفض بنحو 5%
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib