ولادة طفل ثلاثي الآباء باستخدام مادة وراثية مِن امرأتين ورجل
آخر تحديث GMT 15:43:32
المغرب اليوم -

ولادة "طفل ثلاثي الآباء" باستخدام مادة وراثية مِن امرأتين ورجل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ولادة

ولادة "طفل ثلاثي الآباء" باستخدام مادة وراثية مِن امرأتين ورجل
أثينا - المغرب اليوم

أنجبت امرأة "طفلا ثلاثي الآباء" باستخدام مادة وراثية من امرأتين ورجل، في أول تجربة سريرية على الإطلاق لاختبار الإجراء المثير للجدل. وواجهت المرأة اليونانية البالغة من العمر 32 عاما، 4 محاولات فاشلة لإنجاب طفل بتقنية الأنابيب الثورية، قبل أن تسمع بتجربة مثيرة يجريها أطباء إسبان.

واستخدم الفريق، الذي يتخذ من برشلونة مقرا له، تقنية تسمى "استبدال الميتوكوندريا" (MST) لوضع الحمض النووي المأخوذ من إحدى بويضاتها، في بويضة امرأة متبرعة، قبل تخصيبها بالحيوانات المنوية. وأعلن الباحثون أن المرأة أنجبت طفلا وزنه نحو 3 كيلوغرامات، في 9 أبريل/ نيسان الجاري، وأن الأم والطفل بصحة جيدة.

وقال البروفيسور سيزار بالاسيوس غونزاليس: "القضية الأخلاقية الرئيسة (أو إحدى القضايا الرئيسة)، التي ستنشأ من هذا المشروع الإسباني/اليوناني، هي ما إذا كان استخدام (MST) لعلاج العقم غير المرتبط بمرض ميتوكوندريا، مسموحا به أخلاقيا". ويصر قائد التجربة، الدكتور نونو كوستا-بورخيس، المؤسس المشارك لـ"Embryotools"، على أن العملية أقل شرا مما يخشاه النقاد، ويقول إن الأمر يشبه التبرع بالبويضات، ولكن في هذه الحالة، فإن 99% من جينات الطفل تأتي من أمه وأبيه، و1% فقط من طرف ثالث.

وأوضح بورخيس أن التقنية المتطوّرة قد تمثل حقبة جديدة في مجال التلقيح الصناعي، حيث يمكن أن يُمنح المرضى فرصا لإنجاب طفل يحمل جيناتهم الوراثية. وأشاد الدكتور، باناخيوتيس باثاس، رئيس معهد الحياة، بالولادة باعتبارها علامة فارقة في المجال الطبي. ويحذّر خبراء قانون من أن التجربة تفرض ضغوطا أكبر على الولايات المتحدة، للتفكير مجددا في الحظر المفروض على "استبدال الميتوكوندريا"، حيث تفتح المزيد من الدول الباب أمام الآباء الطامحين في جميع أنحاء العالم.

واستُخدمت أشكال مختلفة من التقنية في السابق، من قبل عائلات في الأردن والمكسيك وأوكرانيا، وأثارت تلك الحالات جدلا كبيرا. واختُرع العلاج الثوري للمرة الأولى في جامعة أوريغون للصحة والعلوم، في عام 2009. ولكن في عام 2015، حظرت الولايات المتحدة استخدامه البشري، خشية أن يؤثر على الجينات الوراثية، وفي العام نفسه أعطت بريطانيا العملية الرائدة الضوء الأخضر، ونشرت إرشادات حول كيفية استخدامها.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ولادة طفل ثلاثي الآباء باستخدام مادة وراثية مِن امرأتين ورجل ولادة طفل ثلاثي الآباء باستخدام مادة وراثية مِن امرأتين ورجل



اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تجذب أنظار العالم باللباس الباكستاني التقليدي

لندن ـ كاتيا حداد

GMT 02:02 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

سعوديات يُقبلن على مجال الإرشاد السياحي في المملكة
المغرب اليوم - سعوديات يُقبلن على مجال الإرشاد السياحي في المملكة

GMT 03:03 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أفكاء أزياء عصرية للبنات من ماريتا الحلاني
المغرب اليوم - أفكاء أزياء عصرية للبنات من ماريتا الحلاني

GMT 03:50 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة من بينها ريو دي جانيرو في البرازيل
المغرب اليوم - وجهات سياحية دافئة من بينها ريو دي جانيرو في البرازيل

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 01:46 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الرئيس الروسي يدعو رجب طيب أردوغان لزيارة موسكو خلال أيام
المغرب اليوم - الرئيس الروسي يدعو رجب طيب أردوغان لزيارة موسكو خلال أيام

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 15:02 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

عمرو فهمي يُطالب فوزي لقجع بالاستقالة من الاتحاد الأفريقي

GMT 01:55 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

زيادة في أجور الشرطة مع بداية العام الجديد 2016

GMT 13:57 2016 الثلاثاء ,27 أيلول / سبتمبر

معرض إسطنبول للأثاث "ISMOB" يفتح أبوابه للعالم بأسره

GMT 12:55 2016 الجمعة ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

جزيرة منمبا في زنجبار تتمتع بمناظر طبيعية نادرة ورومانسية

GMT 05:00 2015 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

فوائد الشمر والزنجبيل والبقدونس أعشاب للمرارة

GMT 12:56 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

سعادة يحقق أول فوز له في الملاكمة الاحترافية

GMT 08:02 2018 الإثنين ,02 تموز / يوليو

فوائد لا تحصى عند امتصاص حبة قرنفل صباحًا

GMT 09:59 2017 الأحد ,22 كانون الثاني / يناير

دراسة حديثة تُعلن أن الغضب المكبوت يُسبّب السرطان

GMT 15:29 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار هيونداي توسان 2016 في المغرب

GMT 08:05 2017 الثلاثاء ,17 كانون الثاني / يناير

الحبيب المالكي الرئيس الجديد لمجلس النواب

GMT 23:16 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

جيمس ميلنر سعيد بتأهل ليفربول إلى "النهائي"
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib