خمسة أشياء يجب معرفتها عن الشبكات الخاصة vpn
آخر تحديث GMT 02:37:42
المغرب اليوم -

خمسة أشياء يجب معرفتها عن الشبكات الخاصة "VPN"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - خمسة أشياء يجب معرفتها عن الشبكات الخاصة

الشكبات الافتراضي VPN
الرباط _ المغرب اليوم

عتبر الشبكات الخاصة الإفتراضية (VPN) عبارة عن مجموعة من أجهزة الكمبيوتر المتصلة عن بعد لتبادل الملفات والموارد، وتعمل في معظم الأحيان من خلال الأنفاق المشفرة.

وتقدم فائدة كبيرة خصوصا عندما يتم ربط الشبكات الخاصة الإفتراضية عبر اتصالات الإنترنت الغير موثوق بها مما يسمح بتقاسم الشبكة نفسها كمجموعة من أجهزة الكمبيوتر عبر شبكة محلية (LAN) من خلال استخدام مفتاح خاص "handshakes" بين المستخدمين والخوادم لمصادقة الجلسات قبل تشفير قنوات الاتصال.

ولا تقوم الشبكات الخاصة الإفتراضية بتغيير مظهر جلسة التصفح الخاصة بالمستخدم ما لم تكن الخدمة مقدمة على أساس الإعلانات.

يتم استخدم الشبكات الخاصة الإفتراضية بشكل عام في عالم الشركات من أجل تقديم إتصال آمن بين الموظفين وللوصول إلى الموارد والملفات والشبكات الخاصة بالأعمال.

كما يقوم باستخدامها المستهلكين الذين يرغبون في تحسين خصوصيتهم عبر الإنترنت، ويقومون باستخدام الشبكات الخاصة الإفتراضية كوسيلة لحماية أنشطتهم عبر الإنترنت.

وبما أن الشبكات الخاصة الإفتراضية أصبحت سهلة الإعداد، ورخيصة التكلفة غالباً، وأحياناً تكون مجانية مما زاد الوصول إليها وزادت شعبيتها، وتستخدم عادةً لتجنب حواجز الرقابة والقيود المفروضة على الانترنت في البلدان ذات الرقابة الشديدة مثل الصين.

تعتبر الشبكات الخاصة الإفتراضية جزء واحدة فقط من اللغز عندما يتعلق الأمر بحماية الخصوصية على الانترنت، ولذلك يجب على المستخدم الاستمرار في استخدام برامج مكافحة الفيروسات واستخدام برتوكول التصفح الآمن HTTPS كلما كان ذلك ممكنا.

ويجب على المستخدم القيام ببعض البحث وقراءة ما يقدم للمستخدم قبل اشتراكه أو استعماله للخدمة، حيث يقوم بعض مقدمي خدمة VPN بتسجيل البيانات الخاصة بالعملاء مما يزيل إمكانية إخفاء الهوية بشكل كامل، ويقومون بتسجيل أي مزود خدمة انترنت يستخدم العملاء.  مما قد يسمح بوجود ثغرات أمنية تضع المستخدم في موضع الخطر، لذلك يجب على المستخدم توخي الحذر عند إستخدام هذه الميزة والشركة الموفرة لها التي يقوم بالإشتراك معها ومتابعة الأخبار التي تتعلق بهذه النوعية من القضايا.

يعتبر السبب الأكثر أهمية لاستخدام الشبكات الخاصة الإفتراضية هو تأمين الخصوصية والتشفير لاتصال الإنترنت والشبكة، والقيام بتشفير كل البيانات التي يقوم المستخدم بإرسالها وإستقبالها، مما يعني صعوبة معرفة ما يقوم به المستخدم وجعل مراقبة المستخدم تحتاج إلى جهد كبير.

وبالإضافة إلى ذلك بإمكان شبكات VPN تغيير المكان الجغرافي الذي يبدو أن المستخدم موجود فيه أو قام بالدخول منه وإزالة الحجب المفروض على بقعة أو منطقة جغرافية، مثل المواطن البريطاني الذي يدفع للحصول على ترخيص مشاهدة التلفاز بينما يرغب في الوصول إلى بي بي سي BBC في الخارج.

ويجب على المستخدم في حال إستعماله لإتصال انترنت عبر شبكة لاسلكية وافي فاي مفتوحة للعامة أن يقوم باستعمال VPN لحماية نفسه ولحماية الاتصال.

يوجد نوعين من اشتراك الشبكات الخاصة الإفتراضية وهما نوع مجاني ونوع مدفوع الثمن، والاختيار بينهم يتم اعتماداً على مزود الخدمة وحاجة المستخدم.

ويقدم النموذج المجاني خدمة مجانية مقابل عرض إعلانات أثناء التصفح أو جمع بيانات خاصة بالمستخدم أو ما يقوم به وهو أمر شائع ولذلك هي مجانية.

ويقدم النموذج المدفوع الثمن خدمة مقابل اشتراك شهري أو سنوي، وهنالك العديد من الخيارات في السوق ويعتبر TorGuard أفضل مزودي خدمة VPN من أجل التحميل من الإنترنت، بينما يعتبر CyberGhost المزود المجاني الأفضل للخدمة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خمسة أشياء يجب معرفتها عن الشبكات الخاصة vpn خمسة أشياء يجب معرفتها عن الشبكات الخاصة vpn



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خمسة أشياء يجب معرفتها عن الشبكات الخاصة vpn خمسة أشياء يجب معرفتها عن الشبكات الخاصة vpn



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

قبعة الرأس تُثير استغرابًا من الملكة ماكسيما في بريطانيا

لندن - كاتيا حداد

GMT 01:39 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
المغرب اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ

GMT 01:58 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

6 أفكار بسيطة تسهّل عملية تنظيف المنزل وترتيبه
المغرب اليوم - 6 أفكار بسيطة تسهّل عملية تنظيف المنزل وترتيبه

GMT 02:19 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
المغرب اليوم - تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 03:37 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
المغرب اليوم - عبايات

GMT 01:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية
المغرب اليوم - أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية

GMT 02:11 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية
المغرب اليوم - ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية

GMT 15:31 2019 الأربعاء ,05 حزيران / يونيو

بايرن ميونيخ يُوضّح حقيقة التعاقد مع يورغن كلوب

GMT 09:05 2019 الأربعاء ,29 أيار / مايو

صلاح يستعد لنهائي دوري الأبطال في مدريد

GMT 12:16 2014 الأربعاء ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بسكويت محشي بالقشطة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib