مارك زوكربيرغ يعتذر عن عدم توفير ميزة التأكد من السلامة بعد تفجيرات بيروت
آخر تحديث GMT 07:35:18
المغرب اليوم -

مارك زوكربيرغ يعتذر عن عدم توفير ميزة التأكد من السلامة بعد تفجيرات بيروت

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مارك زوكربيرغ يعتذر عن عدم توفير ميزة التأكد من السلامة بعد تفجيرات بيروت

مارك زوكربيرغ
نيويورك ـ المغرب اليوم

اعتذر مارك زوكربيرغ، المؤسس والرئيس التنفيذي لشبكة فيس بوك، عن عدم توفير ميّزة التأكد من السلامة Safety Check بعد التفجيرات التي هزّت العاصمة اللبنانية بيروت يوم 12 نوفمبر(تشرين الثاني) الجاري.

ونشر مارك اعتذاره بعدما سأله الجميع عن السبب الذي دفعهم لفتح الميّزة بعد تفجيرات العاصمة الفرنسية باريس، دون فتحها بعد تفجيرات بيروت التي حصلت قبل يوم واحد فقط.

وقال مارك في حسابه على فيس بوك إن الكثير من المُستخدمين سألوا عن سبب توفير الميّزة فقط في باريس، وعدم توفيرها سابقاً بعد تفجيرات بيروت أو الدول الأُخرى.

وأضاف أن السبب وراء ذلك كان أن الميّزة يتم تفعيلها فقط بعد الكوارث الطبيعية، إلا أنه وبعد تفجيرات باريس تقرر تغيير سياسة الاستخدام وتوفيرها في جميع الكوارث والهجمات التي تحصل حول العالم.

وعدّل فيس بوك على صفحة اتفاقية استخدام ميّزة التأكد من السلامة وأكّد أنها ستتوفر بعد أي كارثة تضرب العالم أياً كانت، كما تم إرفاق خبر الإعلان عن الميّزة الذي يعود للعام الماضي، لتأكيد صحّة أنها كانت موجهة فقط للكوارث الطبيعية.

ويقوم فيس بوك بتفعيل ميّزة التأكد من السلامة فور حدوث أي كارثة حول العالم، حيث يُمكن لأي شخص الدخول إلى الصفحة المُخصصة والضغط على زر Check لإخبار بقية أصدقاءه أنه بخير، وبالتالي تُصبح عملية التواصل أفضل.

يُذكر أن ميّزة التأكد من السلامة أُطلقت لأول مرة في شهر أكتوبر(تشرين الأول) من عام 2014، وقد قام بتطويرها مُهندسو فيس بوك في اليابان، مُستلهمين الفكرة من أداة قاموا بتطويرها عقب زلزال تسونامي

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مارك زوكربيرغ يعتذر عن عدم توفير ميزة التأكد من السلامة بعد تفجيرات بيروت مارك زوكربيرغ يعتذر عن عدم توفير ميزة التأكد من السلامة بعد تفجيرات بيروت



GMT 19:23 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

تفاصيل دفن الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مارك زوكربيرغ يعتذر عن عدم توفير ميزة التأكد من السلامة بعد تفجيرات بيروت مارك زوكربيرغ يعتذر عن عدم توفير ميزة التأكد من السلامة بعد تفجيرات بيروت



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

قبعة الرأس تُثير استغرابًا من الملكة ماكسيما في بريطانيا

لندن - كاتيا حداد

GMT 01:39 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
المغرب اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ

GMT 01:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية
المغرب اليوم - أفعال غريبة يقوم بها المسافرون خلال الرحلات الجوية

GMT 02:11 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية
المغرب اليوم - ديكورات غرف الأطفال 2019 بتصاميم عصرية

GMT 02:19 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
المغرب اليوم - تعرَّف على أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 07:05 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

برنامج "Facing The Classroom" ينطلق في نسخته العربية
المغرب اليوم - برنامج

GMT 03:37 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

عبايات "دولتشي آند غابانا" لخريف وشتاء 2019
المغرب اليوم - عبايات

GMT 01:21 2019 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف
المغرب اليوم - أرخص 10 وجهات أوروبية لقضاء عطلة الصيف

GMT 02:06 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا
المغرب اليوم - طبيب استشاري يكشف أهمية الطاقة الحيوية في حياتنا

GMT 11:40 2014 الجمعة ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

10 أفكار أنيقة لاستغلال الشرفات في الديكور المنزلي

GMT 12:20 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

ميشيل بلاتيني يستأنف مجددا ضد عقوبة إيقافه لأربع سنوات

GMT 14:38 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

لندن مستعدة لتحسين عرضها حول كلفة بريكست

GMT 12:24 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

كارثة بيئية تهدد أكبر السدود في أفريقيا لإنتاج الكهرباء
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib