إطلالات كيت ميدلتون التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل
آخر تحديث GMT 05:33:08
المغرب اليوم -

بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية

إطلالات "كيت ميدلتون" التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إطلالات

كيت ميدلتون
لندن - المغرب اليوم

قبل انضمامها إلى العائلة الملكية البريطانية اختبرت كيت ميدلتون أشهر اتجاهات التسعينات وبداية الألفية الثانية من بطلون الجينز ذي الخصر المنخفض إلى توبات بحمالات السباغيتي خلال دراستها في الجامعة كما ارتدت أحذية الكروس في ظل أخضر النيون.

ولكن منذ أن أصبحت عضوة رسمية في العائلة الملكية في عام 2011، أصبحت إطلالاتها تقتصر على بدلات التنورة وربطات الرأس، في الواقع، هناك العديد من الاتجاهات التي كانت تعشق ارتداءها لكن بسبب القواعد الصارمة التي فرضت عليها كعضوة ملكية تخلت عنها إلى الأبد.

ومع ذلك، هناك بعض اللحظات المثيرة للجدل التي تجاهلت فيها الدوقة قواعد الموضة الملكية على الرغم من التزامها الدائم بالبروتوكول الملكي، إلا أن بعض إطلالاتها أثارت الكثير من الضجة على الإنترنت، تعرفي عليها:

مؤخرا لاحظنا عودة صنادل الودجز إلى ساحة الموضة في أشكال مختلفة، وتميل دوقة كامبريدج إلى هذه الأحذية حيث غالبا ما ترتدي زوجا من الفلين من ستيوارت ويتزمان إلى المناسبات غير الرسمية.

ومع ذلك ، فقد قيل مرارا وتكرارا عن رفض الملكة لأحذية صنادل الودجز ، لذلك يبدو أن الحل الأمثل لكيت هو تجنب ارتدائها في حضور الملكة، ارتداء الودجز ليس "ممنوعا" رسميا، لكن تجاهل رغبات الملكة جعل هذا الحذاء مثيرا للجدل وجزءا من هذه القائمة.
حسب البروتوكول الملكي، يمنع على نساء العائلة الملكية طلاء الأظافر بلون داكن، وينبغي اختيار ظل النيود بدلا من ذلك، لا تختار الملكة نفسها سوى ظل Ballet Slippers من علامة Essie.
ومع ذلك، عندما يتعلق الأمر بالأحداث غير الرسمية، فهناك مرونة أكبر قليلاً بشكل عام عندما يتعلق الأمر بالمظهر. وفي حفل عشاء استضافه نادي The Thirty Club لكبار الشخصيات، اختارت كيت طلاء أظافر بلون البرقوقي الداكن مع فستان كريمي جميل بفتحة امامية عالية، وبعيدا عن زيها كان طلاء أظافر قدميها الأكثر حديثا على مواقع التواصل الاجتماعي وفي الصحافة المحلية.

حضرت كيت ميدلتون معرض غاليري بورتريه في العام الماضي مرتدية فستانا من "ألكساندر ماكوين"، والذي بدا وكأنه نفس الفستان المطبع بالأزهار الذي ارتدته سابقا إلى حفل البافتا لسنة 2017، قد تظن أن هذه الإطلالة قد اكتسبت مكانا في هذه القائمة لأنها إعادة تصميم، ولكن في العالم الملكي يتم تشجيعك على ارتداء نفس الزي عدة مرات، لأن ارتداء الزي نفسه عدة مرات يعكس رسالة إيجابية عن التوفير، وهو الأمر الذي تقوم به كيت طوال الوقت.

لكن بعد أن ظهرت كيت بفستانين بنفس الطبعة متطابقين كليا مع اختلاف بسيط في قصة الأكتاف، أثارت الكثير من الجدل حيث تساءل رواد الإنترنت عن مدى طيشها لشرائها نفس الفستان مرتين، رغم أن البعض أشار إلى أن كيت ربما قامت بالتعديل عن الفستان وتغيير أكمام، قد لا نعرف أبدا الحقيقة، سواء كانت كيت ترتدي فساتين مختلفة أو فستانا واحدا تم تغييره، ولكن في كلتا الحالتين ، كان الأمر مثيرا للجدل بالتأكيد.

ارتدى كل المشاهير الذين ساروا على السجادة الحمراء في حفل البافتا لسنة 2018 ثوبا أسود تكريما لحركة Time Up، تساءل الكثيرون عما إذا كانت كيت ستدعم القضية بإطلالة سوداء، لذلك بعد ظهورها بفستان أخضر داكن من جيني جيني باكهام، أصبحت حديث رواد الإنترنت.
ومع ذلك، فإن أولئك الذين يعرفون البروتوكول الملكي يعرفون أنهم ممنوعون من الإدلاء بتصريحات سياسية، بما في ذلك عن طريق ملابسهم، وفسر البعض الحزام الأسود الذي ارتدته بأنه إيماءة صغيرة من الدعم.
منذ أكثر من ثمانية أعوام فقط تألقت كيت ميدلتون في حفل زفاف بفستان جميل من علامة ألكسندر ماكوين، والذي أصبح بعدها أحد أكثر فساتين الزفاف شعبية في السنوات الأخيرة والأكثر تقليدا، و بعد خمس سنوات من انضمامه إلى العائلة الملكية، ظهر الفستان في الأخبار مرة أخرى، لكن هذه المرة لسبب أقل بهجة.

في عام 2016، رفعت مصممة أزياء الزفاف البريطانية كريستين كيندال، دعوى قضائية ضد المصمم الرئيسي لـ "ألكسندر ماكوين" لسرقة ونسخ تصاميمها، نحن غير متأكدين من الوضع الحالي للمعركة القانونية، لكن في كلتا الحالتين، فمن دون شك أنه قطعة مثيرة للجدل.

قد يهمك أيضا : 

تعرفي على صيحة التنورة الأبرز من حقبات التسعينات في موسم 2020

مجموعة أزياء ستبقى عالقة في الذاكرة وزادت من شهرة بعض النجمات

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إطلالات كيت ميدلتون التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل إطلالات كيت ميدلتون التي أحدثت ضجة كبيرة وأثارت الجدل



تتمتع بالجمال وبالقوام الرشيق والممشوق

يولاندا حديد في إطلالات نافست بها بناتها جيجي وبيلا

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 17:38 2020 الإثنين ,20 كانون الثاني / يناير

مليون و190 ألف سائح توافدوا على أغادير عام 2019
المغرب اليوم - مليون و190 ألف سائح توافدوا على أغادير عام 2019

GMT 04:43 2020 الأربعاء ,22 كانون الثاني / يناير

أبو علي البصري نائباً لرئيس الحشد خلفا للمهندس في العراق
المغرب اليوم - أبو علي البصري نائباً لرئيس الحشد خلفا للمهندس في العراق

GMT 01:45 2020 الثلاثاء ,21 كانون الثاني / يناير

طرق هامة لحفظ الصحف الورقية على مستقبلها في عالم رقمي
المغرب اليوم - طرق هامة لحفظ الصحف الورقية على مستقبلها في عالم رقمي

GMT 21:57 2020 السبت ,11 كانون الثاني / يناير

تشافي يؤكد لقاء أبيدال ويرفض الحديث عن تدريب برشلونة

GMT 00:06 2016 الخميس ,25 آب / أغسطس

جنون المداعبة الجنسية للرجل

GMT 10:06 2020 السبت ,11 كانون الثاني / يناير

مسؤولو نادي برشلونة يتفاوضون مع خليفة إرنستو فالفيردي

GMT 01:14 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكشفون حقيقة صادمة عن أساطير مخلوق "اليتي"

GMT 14:51 2015 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رانيا فريد شوقي تنشر صورة مع أختها في الانتخابات

GMT 09:42 2017 الخميس ,29 حزيران / يونيو

العيد في هذه الأيام

GMT 15:51 2018 الأربعاء ,30 أيار / مايو

الاتحاد المغربي للسلة يعاقب مدرب الجيش الملكي

GMT 06:11 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

روسية تأخذها الحمية وتقتحم حلبة مصارعة لتضرب خصم حفيدها

GMT 14:23 2016 الأربعاء ,27 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib