هشام الدميعي يؤكد أنّ الحصول على نقطة أمام ضيفه أولمبيك خريبكة أفضل من الخسارة
آخر تحديث GMT 17:05:50
المغرب اليوم -

متحدثا عن التعادل الذي سجله فريقه في الدوري الاحترافي

هشام الدميعي يؤكد أنّ الحصول على نقطة أمام ضيفه أولمبيك خريبكة أفضل من الخسارة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - هشام الدميعي يؤكد أنّ الحصول على نقطة أمام ضيفه أولمبيك خريبكة أفضل من الخسارة

هشام الدميعي مدرب اتحاد طنجة لكرة القدم
الرباط -المغرب اليوم

قال هشام الدميعي مدرب اتحاد طنجة لكرة القدم، إن التعادل الذي سجله فريقه أمام ضيفه اولمبيك خريبكة، أمس الأربعاء، بهدف لمثله برسم مؤجل الجولة السابعة من الدوري الاحترافي، تبقى منطقية، اعتبارا لصعوبة ، والصعوبات الكثيرة التي واجهته خلال المواجهة المذكورة .

وأوضح هشام الدميعي خلال الندوة الصحفية التي تلت مباراة أولمبيك خريبكة أنه وجد صعوبات أمام هذا الأخير خاصة في ظل الخصاص الكبير الذي يعاني منه الفريق الطنجي على مستوى وسط الميدان، مبرزا أن فريقه لم يكن في المستوى الذي يطمح له، خاصة بعد الضعف الذي ظهر به الفريق في وسط الميدان .

وأضاف مدرب اتحاد طنجة: " نعاني نقصا كبيرا في التركيبة البشرية للفريق، وأيضا وجب الاشتغال طويلا على الجانب البدني، لأنه لم نستطع مجاراة اولمبيك خريبكة خلال 20 دقيقة الأخيرة من المباراة، مؤكدا أن الظروف الراهنة للفريق تبقى النقطة المحصل عليها أمام الفريق الخريبكي أفضل من لاشيء "

وشدد الدميعي أن معطيات المباراة المذكورة تؤكد أن اتحاد طنجة بات مجبرا على تعزيز صفوفه بلاعبين جدد خلال الميؤكاتو الشتوي المقبل، مؤكدا تفهمه لرغبة الجماهير الطنجاوية في تحقيق فريقها نتائج إيجابية، طالبا منها الدعم والمساندة في هذه الظروف الصعبة، خاصة وأن فريقه تنتظره مباراة ملغومة، الأحد المقبل أمام رجاء بني ملال بحسب تعبيره .

وفرت التجربة الميدانية الأولى للقاح جديد لمرض "التيفوئيد" يمكن استخدامه مع الأطفال الصغار الحماية لنحو 81.6 في المئة ممن تم تحصينهم، مما يفتح الباب للسيطرة على المرض الذي يصيب 11 مليون شخص سنويا، ويقتل ما يقرب من 117 ألفا.

وقال أندرو بولارد الذي قاد فريق البحث وهو من جامعة أوكسفورد بالمملكة المتحدة في تصريح صحافي، إن التجربة التي جرت في نيبال "تقدم أول دليل على مستوى التأثير وإمكانية تحسين صحة الأطفال في بعض فئات السكان المعرضين لخطر الإصابة في جميع أنحاء العالم".

وأصبح للوقاية من التيفوئيد أهمية خاصة لأن بعض سلالات، خاصة في جنوب آسيا، أصبحت مقاومة للمضادات الحيوية.

وتشهد باكستان حاليا موجة تفش للتيفوئيد المقاوم للمضادات الحيوية.

وهناك نوعان من لقاح التيفوئيد إحداها في شكل كبسولة كبيرة لا يتمكن الأطفال الصغار من بلعها لذلك يمكن استعمالها فقط للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن ست سنوات، أما اللقاح الأخر فيأخذ عن طريق الحقن وغير مجد مع الأطفال دون سن الثانية.

وشملت التجربة الجديدة، التي نشرت في دورية "نيو إنغلند" أطفالا لا تتجاوز أعمارهم تسعة أشهر، وستتم متابعتهم لمدة عام آخر لتحديد المدة التي يحمي فيها اللقاح من الإصابة بالتيفوئيد.

والتيفوئيد عدوى بكتيرية تنتشر غالبا عبر المياه الملوثة في مناطق من العالم تعاني من سوء الصرف الصحي، وما لم يتم علاجه قد يبقى المصابون مرضى لأسابيع أو أشهر، علما أن الأطفال عرضة للإصابة بالتيفوئيد بشكل أكبر مقارنة بالكبار.

قد يهمك ايضا
الجيش واتحاد طنجة يفتتحان الجولة الثامنة من الدوري المغربي
اتحاد طنجة يواصل استعداداته لمواجهة الجيش

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هشام الدميعي يؤكد أنّ الحصول على نقطة أمام ضيفه أولمبيك خريبكة أفضل من الخسارة هشام الدميعي يؤكد أنّ الحصول على نقطة أمام ضيفه أولمبيك خريبكة أفضل من الخسارة



للحصول على إطلالات برّاقة وساحرة من أجمل صيحات الموضة

تعرّفي على أفضل النصائح لتنسيق البناطيل المزينة بـ"الترتر"

القاهره _المغرب اليوم

GMT 11:13 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ
المغرب اليوم - أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 00:12 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

حدائق منزلية صغيرة خارجية في ملكيات المشاهير

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 12:23 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات" ذكيّة تُناسب غرف المنزل الضيقة تعرفي عليها

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 11:23 2020 الخميس ,11 حزيران / يونيو

NARCISO تستضيف عطراً إضافيّاً

GMT 12:58 2020 الجمعة ,12 حزيران / يونيو

Pure XS Night الرفاهية الجديدة من Paco Rabanne

GMT 13:27 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

نادي سينما الشباب يستأنف نشاطه

GMT 09:23 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة تنظيف النجف الكريستال

GMT 23:03 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف 5 إصابات بكورونا يجمد معسكر يد الجزائر
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib