تجارب عدة للاعبين السوريين في العراق بين الاستقرار والتأرجح
آخر تحديث GMT 18:11:26
المغرب اليوم -

تجارب عدة للاعبين السوريين في العراق بين الاستقرار والتأرجح

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تجارب عدة للاعبين السوريين في العراق بين الاستقرار والتأرجح

لاعب الزوراء حسين الجويد
دمشق - المغرب اليوم

تعد تجارب اللاعبين السوريين ناجحة في العراق، لاسيما وأن أغلبهم تركوا بصمات إيجابية مع أنديتهم، بل إن بعضهم مستقر في الدوري لما يقارب خمسة مواسم أو أكثر. ونسلط الضوء على تجربة اللاعبين السوريين في الدوري العراقي:

مستقرون 

يعد لاعب الزوراء حسين الجويد من أكثر اللاعبين استقرارا، حيث يرتبط بالنوارس منذ ما يقارب خمسة مواسم، وتوج معه بالدوري العام قبل الماضي، وكأس العراق أخيرا. وزاهر ميدان لاعب القوة الجوية هو الآخر مستقر في الدوري العراق منذ فترة طويلة، رغم انتقاله من الزوراء الى القوة الجوية. ورغم أنه جرت العادة على أن الانتقال بين الغريمين يترك انطباعا سلبيا لدى الفريق الذي انتقل من صفوفه اللاعب، إلا أن جماهير الزوراء تكن لميداني الحب والاحترام، كونه لم يغادر من ذاته، بل أن الإدارة فضلت حسين الجويد والمستقر الثالث في الدوري العراقي نديم الصباغ عليه. 

وتوج ميداني مع القوة الجوية بلقب الدوري العراقي الموسم الماضي وبطولة كاس الاتحاد الآسيوي. اللاعب ورد سلامة هو الآخر لعب لعدة مواسم مع نفط ميسان وكذلك مثل الكرخ في الموسم الماضي. 

متأرجحون

اعتاد الدوري المحلي على انتقال اللاعبين السوريين بين الأندية، فبعضهم يعود لبلاده، ثم ينتقل مجددا إلى العراق. فلا لاعب نفط الجنوب ثائر كروما مثل أيضا فريق الطلبة، والآن عاد إلى الدوري السوري ومازال في طور المفاوضات مع نفط الجنوب. كذلك عدي جفال الذي مثل أربيل وعاد للدوري السوري قبل أن يمثل النجف، ويتألق معه في الموسم الماضي.

والحال ينطبق أيضا على أحمد الدوني الذي مثل عدة أندية محلية منها القوة الجوية ودهوك، قبل أن يلعب في النجف الموسم الماضي، وشكل مع مواطنه الجفال ثنائيا مميزا. بينما تعد تجربة المدافع سعد أحمد مع الطلبة هي الثانية، حيث سبق وأن مثل الفريق قبل 3 مواسم، بينما عاد خالد المبيض مجددا إلى الدوري العراقي بعد خوضه غمار المنافسات مرحلة واحدة مع زاخو العام الماضي.

تجارب عابرة

كثيرة هي التجارب العابرة، ونخص بالذكر منها اللاعب أحمد قدور الذي مثل اربيل وغادر بين المرحلتين على إثر انسحاب فريقه. كذلك تجربة علي غليوم، لم يكتب لها النجاح مع القوة الجوية وانتهت سريعا، وتجربة لاعب زاخو محمود البحر، والتي انتهت سريعا.

جيل جديد

هناك بعض الوافدين السوريين الجدد على الدوري العراقي، منهم ثنائي الاتحاد السوري السابق ونفط الوسط حاليا.

مغادرون للاحتراف

خرج من الدوري العراقي عدد من اللاعبين السوريين للملاعب العربية، على رأسهم عمر خربين الذي انتقل من الميناء الى الهلال السعودي وتألق هناك بشكل لافت للنظر.وكانت الأضواء تحيط بثنائي نفط الوسط مؤيد العجان وعلاء الشبلي في بطولة الاندية العربية، التي شاركا من خلالها مع ممثل الكرة العراقية نفط الوسط، ليحترفا معا في الزمالك المصري. وهناك تجارب أخرى، ففي الملاعب الكويتية احترف كل من احمد قدور ومحمود البحر وحميد ميدو، فيما كانت وجهة تامر الحاج وعلي غليوم صوب الملاعب العمانية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجارب عدة للاعبين السوريين في العراق بين الاستقرار والتأرجح تجارب عدة للاعبين السوريين في العراق بين الاستقرار والتأرجح



GMT 21:50 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

حيكر يشيد برابطة الصحافيين الرياضيين في المغرب

GMT 22:02 2018 الجمعة ,12 تشرين الأول / أكتوبر

النجم الساحلي في ورطة قبل مواجهة الوداد

GMT 19:41 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تستضيف النسخة 14 لمونديال الأندية

GMT 12:38 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس
المغرب اليوم - 6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس

GMT 13:33 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية
المغرب اليوم - منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية

GMT 06:33 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 12:01 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

المجلس الحكومي المغربي يناقش الحالة الوبائية في المملكة
المغرب اليوم - المجلس الحكومي المغربي يناقش الحالة الوبائية في المملكة

GMT 13:44 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية
المغرب اليوم - أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية

GMT 02:41 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"السياحة العالمية" تتراجع عن "لقاء مراكش"
المغرب اليوم -

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل

GMT 23:03 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

علماء الأرض داخل "نفق عملاق" يصل إلى "نهاية الكون

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 04:30 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

نيمار يستفز العملاق الكولومبي مينا بحركة "مشينة"

GMT 04:40 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

نجم باريس سان جيرمان يخطط لتعلم اللغتين العربية والروسية

GMT 04:59 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

البرتغالي كريستيانو رونالدو يتألق أمام لوكسمبورغ

GMT 04:48 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

الدنمارك ثاني منتخب أوروبي يبلغ مونديال قطر 2022

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 14:15 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

6 لاعبين يدخلون القائمة السوداء في ريال مدريد بعد أول هزيمة

GMT 11:48 2020 السبت ,11 إبريل / نيسان

أفضل مقشر للبشرة وفق نوعها

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فضيحة جنسية تهز مدينة "مراكش" بطلتها سيدة ووالد زوجها

GMT 12:32 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

بادري باقتناء أجمل موديلات الجاكيتات لموسم شتاء 2018

GMT 08:22 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مبهرة للحصول على أريكة عصرية وملائمة في منزلك

GMT 01:52 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

علاج ديدان البطن بالأعشاب

GMT 00:51 2015 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

الأثاث الجلدي لمسة راقية تضفي الأناقة والجماليّة على المنزل

GMT 08:06 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نقل جثمان الأسطورة “مارادونا” في موكب جنائزي مهيب للدفن
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib