كشف السبب الحقيقي لرحيل كريستيانو رونالدو عن الريال
آخر تحديث GMT 02:06:25
المغرب اليوم -

كشف السبب الحقيقي لرحيل كريستيانو رونالدو عن الريال

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - كشف السبب الحقيقي لرحيل كريستيانو رونالدو عن الريال

البرتغالي كريستيانو رونالدو
لندن - المغرب اليوم

فتح رحيل البرتغالي كريستيانو رونالدو، عن ريال مدريد والانتقال إلى يوفنتوس، الباب أمام العديد من علامات الاستفهام، عن الأسباب التي دفعت اللاعب إلى الرحيل.

وتستند علامات الاستفهام في الأساس على عاملين، هما مصلحة الضرائب الإسبانية، والغرور الذي يتسم به هذا النجم الكبير. وقال رونالدو في بيان وداعه للنادي الملكي "أعتقد بأنه حانت لحظة بداية مرحلة جديدة في حياتي، ولهذا طلبت من النادي أن يوافق على رحيلي، أشعر بالأسف لهذا الأمر، وأطالب الجميع وبخاصة المتابعين لنا، بأن يتفهموا موقفي".

وقضى رونالدو بين جدران ريال مدريد، 9 أعوام من المجد، لكن النهاية كانت مباغتة، وهي النهاية التي ألمح إليها اللاعب بنفسه، في وقت غير متوقع على الإطلاق.

كان ذلك في 26 مايو/ آيار الماضي، بعد لحظات فقط من فوزه باللقب الثالث له على التوالي مع ريال مدريد في دوري أبطال أوروبا، وقال رونالدو آنذاك "اللعب لريال مدريد كان شيئا جميلا".

وحتى ذلك الحين لم يكن لدى ريال مدريد فكرة واضحة عن الشعور بالامتعاض الذي ينتاب رونالدو، أو على الأحرى، كان يعلم أن كل ما يهم اللاعب، هو التفاوض بشأن عقده الجديد وزيادة راتبه، لكن يبدو أن الأمر لم يكن له علاقة بالنواحي المادية.

وقال مصدر مقرب من فلورنتينو بيريز، رئيس ريال مدريد: "رونالدو رحل، لأنه لا يرغب في اللعب في إسبانيا، ولأنه لا يرغب في العيش في دولة يشعر فيها بأنه متهم من قبل مصلحة الضرائب".

وعندما نطق رونالدو بتلك الكلمات عقب نهائي التشامبيونزليغ، كان يدرك أن الاتهام بالتهرب الضريبي أمر لا رجعة فيه.
واتهم رونالدو، بالتهرب من دفع 14.7 ملايين يورو، للضرائب عن أرباحه الناجمة عن استغلال حقوق الصورة، وكان ذلك وصمة عار في تاريخ الدون البرتغالي.

وخلال مشاركته مع البرتغال في مونديال 2018، اطلع رونالدو على ما قالته الصحف الإسبانية عن هذه القضية.
وقالت بعض الصحف الإسبانية "كريستيانو يقترح على مصلحة الضرائب، قبوله بالحكم عليه بالحبس لعامين، ودفع 18.8 ملايين يورو كغرامة".
ولن تفضي هذه القضية بأي حال إلى الزج برونالدو في السجن، كونه لم يسبق له أن ارتكب مخالفة مشابهة في الماضي، وكان ذلك هو ما حدث تحديدا مع الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ومن المنتظر أن يصدر الحكم قريبا في هذه القضية، ويرى الكثير من المتابعين أن ذلك سيكون على الأرجح مع مطلع الأسبوع المقبل.
وأضاف المصدر المقرب من بيريز، قائلا "هذا أمر مبالغ فيه بالنسبة إلى الغرور الذي يتسم به اللاعب البرتغالي".
وعلم ريال مدريد بعد ذلك برغبة رونالدو في الرحيل، من خلال وكيل أعماله، خورخي مينديز.

وأدرك النادي الملكي أن رونالدو يرغب في الرحيل عن إسبانيا على وجه الخصوص، وأنه لا حيلة له أمام هذا الأمر، كما أن بيريز أصابه الكلل من رونالدو، بشأن رغبة الأخير في رفع راتبه للمرة الثانية في أقل من عامين.

وليس هذا وحسب، ولكن بالإضافة إلى ما سبق، هناك غضب واستياء كبير، يحمله بيريز لمينديز، الذي كان في فترة من الفترات، ممثلا لعدد كبير من اللاعبين والمدربين الذين عملوا مع ريال مدريد، مثل أنخيل دي ماريا وفابيو كوينتراو وبيبي وخاميس رودريجيز وكريستيانو رونالدو وجوزيه مورينيو، وهم من لم يتبق منهم أحد داخل النادي المدريدي.

وتابع المصدر المقرّب من بيريز، قائلا "مينديز كان يرغب في مانشستر يونايتد، ولكن مورينيو رفض تدريب كريستيانو رونالدو مرة أخرى".
وعمل رونالدو ومورينيو معا في ريال مدريد طوال 3 أعوام ولم يكونا يتحدثان مع بعضهما البعض بشكل كبير، وكان مورينيو يلجأ إلى شخص أو لاعب آخر، ليخبر النجم البرتغالي بما يريده.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كشف السبب الحقيقي لرحيل كريستيانو رونالدو عن الريال كشف السبب الحقيقي لرحيل كريستيانو رونالدو عن الريال



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كشف السبب الحقيقي لرحيل كريستيانو رونالدو عن الريال كشف السبب الحقيقي لرحيل كريستيانو رونالدو عن الريال



ارتدت فستانًا قصيرًا باللون الأسود والأبيض وحذاءً عاليًا مميّزًا

تألّق إيسكرا خلال "Beautycon" في لوس أنجلوس

لندن ـ ماريا طبراني
تستعد عارضة الأزياء البريطانية إيسكرا لورانس، للفوز بجائزة "world's It girl" باعتبارها واحدة من أيقونات الموضة الموجودات حاليا، وأثبتت لورانس أنها تستحق اللقب لهذا العام إذ ظهرت بإطلالة أنيقة ومذهلة في مهرجان "Beautycon" في لوس أنجلوس الخميس. ارتدت عارضة الأزياء الشهيرة البالغة من العمر 28 عاما فستانا قصيرا باللون الأسود والأبيض لافتا للأنظار، خلال الحفلة السنوية في المدينة الأميركية. تميز فستان لورانس بكتف واحد وفتحة صدر عميقة، وأضافت عارضة الأزياء أحذية الفخذ العالية باللون الأبيض المصنوعة من الجلد التي داست بها شوارع كاليفورنيا. وحملت في يدها حقيبة سوداء بسيطة، ووضعت الحد الأدنى من الإكسسوارات لتسليط الضوء على فستانها إذ ارتدت سلسلة وأقراطا ذهبية. وبفضل مظهرها الطبيعي الجميل لم تضع إيسكرا سوى القليل من المكياج من خلال ظلال العيون الدخاني ولمسة من أحمر الشفاة بلون التوت. يتابع لورانس أكثر من 4 ملايين شخص عبر موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، والتي

GMT 01:43 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تبرز طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
المغرب اليوم - جيجي حديد تبرز طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة

GMT 06:21 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات
المغرب اليوم - مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات

GMT 00:51 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

عرض منزل العُطلة الخاص بالملك هنري الثامن للبيع
المغرب اليوم - عرض منزل العُطلة الخاص بالملك هنري الثامن للبيع

GMT 01:00 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة أوَّل مذيع"يقرأ"نشرة الأخبار في تلفزيون"بي بي سي"
المغرب اليوم - وفاة أوَّل مذيع

GMT 03:18 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
المغرب اليوم - اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 08:10 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم

GMT 11:38 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

ترامب يرشح مصممة حقائب لمنصب سفيرة لبلاده في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - ترامب يرشح مصممة حقائب لمنصب سفيرة لبلاده في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - القضاء يحكم بإعادة بطاقة اعتماد أكوستا لدخول البيت الأبيض

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أهالي "أكادير" يعثرون على جثة رضع وسط القمامة

GMT 22:01 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

القوات الأمنية توقف "أم" عذبت طفلها بهدف الطلاق من زوجها

GMT 00:16 2015 السبت ,11 إبريل / نيسان

كيفية التخلص من الوبر الزائد في الوجه

GMT 21:51 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على مدوّن مغربي في صفرو يصف نفسه بـ"محارب للفساد"

GMT 17:14 2018 السبت ,30 حزيران / يونيو

دوسايي يستبعد البرتغال ويؤكد فرصة البرازيل

GMT 09:15 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تميز 50 شاطئ في العالم بالمناظر الطبيعية والمياه الزرقاء

GMT 06:13 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

وفاة الفنانة المغربية فاطمة الشيكر بعد صراع مع المرض

GMT 00:55 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

سعر الدرهم المغربي مقابل الدولار الأميركي الأحد

GMT 16:26 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

انطلاق "معرض الدواجن 2017" في البيضاء نهاية الشهر الجاري

GMT 04:06 2018 الأربعاء ,11 إبريل / نيسان

نيسان تطلق برنامج استبدال بطاريات ليف في اليابان

GMT 11:05 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

أشرف بنشرقي يحدث زوبعة إعلامية في السعودية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib