وزير الخارجية اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية
آخر تحديث GMT 16:39:59
المغرب اليوم -

مشيرًا إلى أنَّ كلمة منصور ستدعو إلى مساندة صنعاء

وزير "الخارجية" اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وزير

وزير الخارجية اليمني رياض ياسين في القمة العربية
القاهرة - أكرم علي

أكد وزير "الخارجية" اليمني رياض ياسين، وجود إيجابية في رد الفعل العربي عندما تقدمت اليمن بطلب للدول العربية لمساعدتها في حربها ضد جماعة "الحوثيين"، التي انقلبت على شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي.

وأوضح وزير "الخارجية" في تصريحٍ للصحافيين، الجمعة، أنَّ بلاده كانت تمر بمرحلة انتقالية أعطت فرصة للقوة الوطنية في اليمن وحتى أنَّه تم إدماج القوى التي كانت تحكم اليمن قبل "ثورة ٢٠١١" لتكون شريكة في القيادة والعودة إلى الحياة المدنية.

وأضاف: مع الأسف الشديد، مرت ثلاث سنوات كان فيها سلسلة كبيرة من التآمر ومحاولات القضاء على شرعية الرئيس عبدربه منصور حتى وصل الأمر إلى المؤامرة للقضاء على حياته وذلك بمساندة غير عادية وواضحة من "إيران".

وردًا على سؤال بشأن ما إذا ستكون هذه القمة العربية لتوحيد العرب؛ أشار الوزير اليمني إلى أنَّها "قمة الحزم"، مبيَّنًا أنَّ الرسالة هي أنَّ العرب عندما يريدون شيئًا يفعلونه، وليس فقط بسبب القضية اليمنية إنما بشان كل القضايا المطروحة، حيث أنَّ المنطقة العربية تواجه تحديات كبيرة ويجب أن نقف جميعًا كقوة عربية موحدة ضدها.

وأشاد بدور مصر وجهود الرئيس عبدالفتاح السيسي في صون الأراضي اليمنية.

وبشأن سقف طموحاته عقب انتهاء القمة، أوضح ياسين أنَّ الرئيس اليمنى سيحدد في كلمته، السبت، ما تريده اليمن في المستقبل، مؤكدًا أنَّها تتمثل في ثلاث رسائل تحملها اليمن للقمة؛ الأولى: شُكر وامتنان لكل الدول المشاركة في العملية العسكرية لأنَّها لم تقف موقف المتفرج وإنما تصرفت من منطلق مسؤوليتها التاريخية، الثانية: أنَّ العملية العسكرية "اضطرارية"، والثالثة: تنمية اليمن ومساعدتها اقتصاديًا.

وبيَّن أنَّ التطورات الميدانية عقب عملية "عاصفة الحزم" تسير بإيجابية، وتحظى بقبول أغلبية الشعب اليمنى، مشيرًا إلى أنَّها قضت ـ تقريبًا ـ على كل القوة العسكرية التي استولى عليها "الحوثيون" والتي كان يتمتع بها الرئيس السابق على عبدالله صالح وأعوانه.

واتهم رياض ياسين، إيران وسورية، بمحاولة تجنيد مرتزقة للدخول إلى اليمن، مشددًا على أنَّ اليمن لن تسمح لهم بنقل هؤلاء الناس.

وبشأن الموقف الغامض من قبل العراق؛ أوضح أنَّهم كانوا يؤكدون ضرورة وجود فرصة للحلول السياسية، مرجعًا ذلك إلى عدم الدراية بحقيقة الأوضاع خلال السنوات السابقة، وما فعلوه "الحوثيون" في الفترة الأخيرة، مشيرًا إلى أنَّه عندما وضحت الصورة للعراق، أدركت أنَّ هذه الضربة جاءت في الوقت المناسب.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية وزير الخارجية اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية وزير الخارجية اليمني يكشف النقاب عن رسائل بلاده إلى الوفود العربية



خلال مشاركتها في عرض أزياء "ميسوني" في ميلانو

كيندال جينر تبهر الحضور بتألقها بزي هادئ الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
عادت عارضة الأزياء الشهيرة كيندال جينر، إلى مدرج عروض الأزياء من جديد بعد تغيبها عن جميع العروض خلال أسبوع الموضة في نيويورك، وأثبتت جينر أنها لا تزال واحدة من أفضل عارضات الأزياء في عالم الموضة، عندما ظهرت في عرض أزياء "ميسوني" لمجموعة ربيع وصيف 2019 خلال أسبوع الموضة في ميلانو. وأبهرت عارضة الأزياء التي تعتبر ضمن الأسماء التي تحتل الـ 3 مراكز الأولى لدى ترشيحات أهم مصممين الأزياء في العالم، الحضور بارتدائها سترة متناسقة الجمال أثناء دخولها منصة "ميسونى" إلى جانب عارضتي الأزياء الأميركيتين من أصول فلسطينية جيجي وبيلا حديد. وعلى الرغم من تألق المنافستين الأميركيتين، تبدو عارضة الأزياء الجميلة جينر، واثقة من جذب عيون الجميع إليها، وهي تختال في زي هادئ الألوان. وأضافت جينر إلى رونقها بارتدائها صندل مزين بمساحات من الفراء الرمادية، كما زينت عنقها بمنديل جميل يحيط به. واكتمل جمال عارضة الأزياء في العرض بأقراطها الفضية التي تزين

GMT 08:02 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

سبنسر تسير على مدرج "D & G" في أسبوع الموضة في ميلانو
المغرب اليوم - سبنسر تسير على مدرج

GMT 08:25 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

أفضل 20 وجهة سياحية في لندن وأوروبا لقضاء عطلة
المغرب اليوم - أفضل 20 وجهة سياحية في لندن وأوروبا لقضاء عطلة

GMT 08:20 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

إحياء فن الصناعة اليدوية "Atelier Vime" في فرنسا
المغرب اليوم - إحياء فن الصناعة اليدوية

GMT 00:47 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

"البيت الأبيض" يأمر بفتح تحقيقًا مع "غوغل وفيسبوك"
المغرب اليوم -
المغرب اليوم -

GMT 21:45 2018 الجمعة ,15 حزيران / يونيو

جريمة اغتصاب تهز القنيطرة في أخر أيام شهر رمضان

GMT 15:40 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

محمد السادس يزور فرنسا ويتجه بعدها إلى لاغوس

GMT 04:46 2015 الجمعة ,03 إبريل / نيسان

سعدي حمد يكشف مزايا الإعلان في مواقع التواصل

GMT 07:33 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد الدولي لألعاب القوى يحذف المغرب مِن لائحة المنشّطات

GMT 04:50 2018 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

معاقبة تلميذ أشعل سيجارة داخل قسم ثانويةٍ في ويسلان

GMT 15:45 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

حل جديد يخفف الازدحام المروري في المدن المغربية الكبرى

GMT 22:54 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

فتاة تكشف خيانة والدتها مع دركي في مراكش
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib