تفاصيل مشروع القانون الإطار المتعلق بورش الإصلاح الجبائي الجديد
آخر تحديث GMT 15:28:36
المغرب اليوم -

تفاصيل مشروع القانون الإطار المتعلق بورش الإصلاح الجبائي الجديد

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تفاصيل مشروع القانون الإطار المتعلق بورش الإصلاح الجبائي الجديد

الرباط - المغرب اليوم

أفرجت الحكومة عن مشروع القانون الإطار المتعلق بالإصلاح الجبائي، الذي كان ضمن توصيات المناظرة الوطنية الثالثة للجبايات التي نظمت سنة 2019 والهادفة إلى تجاوز اختلالات النظام الضريبي الحالي.وجرت المصادقة على هذا المشروع بالغ الأهمية، الذي يحمل رقم 69.19، خلال المجلس الوزاري المنعقد خلال الأسبوع الجاري برئاسة الملك محمد السادس، بحيث سيشكل مرجعا أساسيا يؤطر السياسة الجبائية للدولة.وتعتبر الدولة أن إصلاح النظام الجبائي أولوية وطنية بالنسبة إلى كل الفاعلين بالنظر إلى أهمية دور الضريبة في تمويل السياسات العمومية والحفاظ على التوازنات المالية والماكرو اقتصادية باعتبارها رافعة في خدمة التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية.وتعد مراجعة أسس النظام الجبائي الحالي الأولى من نوعها بعد مرور ثلاثة عقود على الإصلاح الضريبي لسنة 1984، وتهدف هذه الخطوة إلى معالجة اختلالات هذا النظام وملاءمته مع التطورات التي عرفتها المملكة.وسيتم تنزيل هذا الإصلاح من خلال تدابير ذات أولوية خلال السنوات الخمس المقبلة، من أجل إرساء سياسة جبائية عادلة ومنصفة ومتناسقة وفعالة وشفافة في إطار السعي إلى تعزيز مساهمة جبايات الدولة والجماعات الترابية في تمويل سياسات التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

ويروم الإصلاح المنتظر تخفيض العبء الجبائي على الخاضعين للضريبة بالموازاة مع توسيع الوعاء الضريبي، وتكريس مبدأ حيادية الضريبة في مجال الضريبة على القيمة المضافة من خلال توسيع نطاق تطبيقها وتقليص عدد الأسعار وتعميم الحق في استرجاعها.وبموجب النص الجديد، سيتم التوجه تدريجيا نحو سعر موحد فيما يخص الضريبة على الشركات، لا سيما بالنسبة إلى الأنشطة الصناعية، وتطبيق سعر موحد فيما يخص الأسعار المتعلقة بالأنظمة التفضيلية المطبقة بمناطق التسريع الصناعي والخدمات.كما سيتم تحسين المساهمة برسم الضريبة على الشركات فيما يخص المؤسسات والمقاولات العمومية والشركات التي تزاول أنشطة مقننة أو في وضعية احتكار أو احتكار القلة، والتخفيض التدريجي لأسعار الحد الأدنى للضريبة.ويتضمن القانون الإطار توجها لسن تدابير تحفيزية بهدف تطوير المقاولات المبتكرة حديثة النشأة العاملة في مجالات التكنولوجيا الحديثة والأبحاث والتطوير والمجال الاجتماعي، وبنيات الدعم المسماة “الحاضنات أو المسرعات” والمقاولات التي تهدف إلى تجميع المقاولات الذاتيين.

كما تتعهد الدولة، من خلال هذا النص التشريعي، بإعادة النظر في الجدول التصاعدي لأسعار الضريبة على الدخل المطبقة على الأشخاص الذاتيين وتوسيع وعاء هذه الضريبة وملاءمة وتحسين نظام المساهمة المهنية الموحدة من أجل إدماج القطاع غير المهيكل.وبموجب مقتضيات القانون الإطار، المحال على البرلمان لاعتماده، سيتم سن تدابير جبائية ملائمة من أجل تطوير القطاع الثقافي والنهوض بالاقتصاد الاجتماعي، وحماية البيئة لا سيما من خلال إحداث ضريبة الكربون.وسيصبح منح الامتيازات الجبائية يتم بصفة استثنائية وفق شروط ومعايير، كما سيخضع كل تحفيز جبائي لدراسة مسبقة من طرف الحكومة ولا يمكن إحداثه في حالة ما إذا أمكن للمستفيدين منه الحصول على امتياز مماثل في شكل دعم عمومي مباشر.وتشير المقتضيات الجديدة إلى ضرورة قيام الدولة بإنجاز تقييم دوري للآثار الاجتماعية والاقتصادية المباشرة وغير المباشرة للتدابير الجبائية، كما تحرص على ضمان توازن المالية العمومية. ومن أجل ذلك، سيتم إحداث مرصد خاص للجبايات.ومن المقرر أن تدخل أحكام القانون الإطار الجديد المتعلق بالإصلاح الجبائي حيز التطبيق ابتداء من تاريخ نشره في الجريدة الرسمية، وسيكون على الدولة إصدار النصوص الضرورية لذلك داخل أجل خمس سنوات.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

بوطيب يؤكد أن النظام الضريبي أحد التحديات الكبيرة في المغرب

نور الدين بوطيب يُؤكَّد أنَّ النظام الضريبي في المغرب يُواجه "تحديًا كبيرًا"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تفاصيل مشروع القانون الإطار المتعلق بورش الإصلاح الجبائي الجديد تفاصيل مشروع القانون الإطار المتعلق بورش الإصلاح الجبائي الجديد



ميريام فارس بإطلالة بسيطة وراقية في الرياض

الرياض - المغرب اليوم

GMT 11:18 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أنجلينا جولي تتألق بفستان فضي في مهرجان روما السينمائي
المغرب اليوم - أنجلينا جولي تتألق بفستان فضي في مهرجان روما السينمائي

GMT 10:37 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

حدائق السفاري في كينيا تستقبل الزوار وتودع كورونا
المغرب اليوم - حدائق السفاري في كينيا تستقبل الزوار وتودع كورونا

GMT 11:04 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات لافتة في غرفة نوم الفتاة لمنزل عصري
المغرب اليوم - ديكورات لافتة في غرفة نوم الفتاة لمنزل عصري

GMT 12:38 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس
المغرب اليوم - 6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس

GMT 06:33 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 19:26 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"شاومي" تكشف مميزات هواتف جديدة في المغرب

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 05:57 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

بنزيما يحصل على جائزة جديدة في ريال مدريد

GMT 05:52 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن الوضع المالي لبرشلونة الإسباني

GMT 01:03 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

صندوق الاستثمارات السعودي يستحوذ على نادي نيوكاسل

GMT 03:25 2021 الجمعة ,17 أيلول / سبتمبر

حملة من الفيفا لتنظيم كأس العالم كل عامين

GMT 19:11 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 19:53 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

توقيف الفنانة الشعبية الشيخة الطراكس في مراكش

GMT 09:23 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

فندق إقامة حكيمي وميسي في باريس يتعرض للسرقة

GMT 19:48 2016 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اليقطين لتنشيط الكبد و إزالة الصداع

GMT 18:18 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 14:05 2020 السبت ,11 كانون الثاني / يناير

زكرياء حذراف في المغرب للتوقيع مع فريق نهضة بركان
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib