نقص المياه النظيفة يودي بحياة الأطفال في جنوب أفريقيا
آخر تحديث GMT 01:44:13
المغرب اليوم -

نقص المياه النظيفة يودي بحياة الأطفال في جنوب أفريقيا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - نقص المياه النظيفة يودي بحياة الأطفال في جنوب أفريقيا

منظر عام لنهر ملوث في جوهانسبرغ
بلومهوف ـ أ.ف.ب

خسرت كيبيتسوي فاغنغ في حزيران/يونيو طفلتها في شهرها الخامس بسبب نقص في  مياه الشرب في جنوب افريقيا، وليست حالة الوفاة هذه الأولى من نوعها في البلاد.
فقد توفي طفلان آخران ونقل نحو 20 طفلا إلى المستشفى بعدما شربوا مياها ملوثة ببكتيريا الإشريكية القولونية في بلدة بلومهوف التي تبعد 300 كيلومتر عن جنوب غرب جوهانسبورغ.
وأوضحت السلطات المحلية أن مياه المجارير قد تسربت إلى سد يزود البلدة بالمياه.
وأقر أواتيل ليتيبيلي الناطق باسم السلطات البلدية بأنه "لا يخفى على أحد أن البنى التحتية عندنا قديمة جدا. فنحن بلدة صغيرة تواجه صعوبات مالية ... ونحن نحاول حل هذه المشكلة".
وقد كشفت دراسة أجرتها مجلة "سيتي برس" الأسبوعية أن 15 طفلا آخر توفوا خلال الاشهر الأخيرة في أحياء الصفيح في سانييسهوف وبييسيسفلي على مقربة من بلومهوف. وكانت تلك الوفيات ناجمة عن تجفاف سببه الإسهال والتقيؤ. وقد كشفت التحاليل عن تلوث المياه  ببكتيريا الإشريكية القولونية في هذه الأحياء.
وتسببت أعمال شغب وقعت في نيسان/أبريل في إحدى مدن الصفيح في ضواحي بريتوريا بمقتل عدة أشخاص. ونفدت المياه في موتهولونغ طوال عدة أيام واضطر السكان إلى الاعتماد على شاحنات صهاريج للحصول على المياه. وسرعان ما انتشرت الأمراض الناجمة عن المياه غير المأمونة، ما أدى إلى تظاهرات عنيفة. وقد أودت المواجهات مع الشرطة بحياة خمسة أشخاص.
ولا يقتصر هذا الوضع على موتهولونغ. فسكان الأحياء الفقيرة التي شيدت سلطات نظام الفصل العنصري قربها محطات لتنقية المياه مخصصة للأحياء الراقية غالبا ما يتظاهرون للمطالبة بمياه نظيفة.
وقد أبرح عناصر الشرطة أحد المتظاهرين ضربا حتى الموت خلال تظاهرة للتنديد بنقص المياه سنة 2011 في وسط البلاد. ورفعت عنهم التهم منذ تلك الفترة.
وأقرت حكومة جنوب افريقيا بالمشاكل المعممة التي تواجهها في سلسلة إمدادات المياه.
وذكرت وزارة الماء بأن 90 % من السكان يتمتعون بنفاذ إلى مياه الشرب، لكنها أكدت أن إمدادات المياه "غير مأمونة" في 26 % من الشبكة. وهي أعلنت أنه من المزمع تنظيم قمة عن المياه في آب/أغسطس، موضحة أن "التنمية الحضرية المتسارعة الوتيرة" وأعمال التخريب تعيق الجهود المبذولة في هذا الخصوص، فضلا عن نقص المهندسين المؤهلين.
فالبلاد تعاني من نقص في المتساقطات وتقادم في البنى التحتية التي كانت خلال نظام الفصل العنصري مخصصة في غالب الأحيان لأحياء البيض، بالإضافة إلى نقص في الكفاءات وتخطيط سيء.
ويضيف المدافعون عن البيئة الى هذه الصورة القاتمة، ان ارتفاع مستوى المياه الحمضية في مناجم الذهب المهجورة في ضواحي بريتوريا سيهدد ايضا العاصمة الاقتصادية في البلاد.
وقد نبعت مياه سامة من الأراضي الواقعة غرب المدينة قبل ثمانية أعوام وهي لا تزال تنبع بعد سقوط أمطار غزيرة. وقد تعهدت الحكومة معالجة المشكلة وتنقية هذه المياه قبل انتشارها في المياه الجوفية.
ولحل مشكلة إمدادات المياه تعول جنوب افريقيا على دولة ليسوتو المجاورة التي تزود جوهانسبورغ بعشرة مليارات متر مكعب من المياه في السنة الواحدة. ومن المفترض أن ترتفع هذه الكمية إلى 17 مليارا عند إنجاز السدود في جبال المملكة بحلول العام 2022.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نقص المياه النظيفة يودي بحياة الأطفال في جنوب أفريقيا نقص المياه النظيفة يودي بحياة الأطفال في جنوب أفريقيا



GMT 14:57 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

حيوان مخيف خرج من البحر وباغت الجميع في استراليا

GMT 00:20 2021 الثلاثاء ,05 كانون الثاني / يناير

هزات أرضية متتالية وإعلان عن حالة الطوارئ في كرواتيا

GMT 04:59 2020 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

العثور على زهرة من عصر الديناصورات

GMT 02:14 2020 الجمعة ,18 كانون الأول / ديسمبر

"العدل الأوروبية" تدعم صعق الحيوان قبل الذبح

GMT 20:07 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسجيل هزة أرضية بلغت قوتها 4,7 درجات في المحيط الأطلسي

موديلات فساتين باللون الأسود من وحي إطلالات دنيا بطمة

الرباط _المغرب اليوم

GMT 13:51 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها
المغرب اليوم - ترندز موضة تناسب المرأة من برج الدلو دون غيرها

GMT 12:22 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

التدابير الوقائية تمنع السياحة في منتجع أوكايمدن المغربي
المغرب اليوم - التدابير الوقائية تمنع السياحة في منتجع أوكايمدن المغربي

GMT 03:27 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

أفكار فريدة لديكورات حوائط غرفة نومك تعرف عليها
المغرب اليوم - أفكار فريدة لديكورات حوائط غرفة نومك تعرف عليها

GMT 01:09 2021 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

حليمة بولند تتعرض للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي
المغرب اليوم - حليمة بولند تتعرض للسخرية على مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 13:07 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

تعرف على أحدث صيحات الأزياء لموضة ربيع 2021
المغرب اليوم - تعرف على أحدث صيحات الأزياء لموضة ربيع 2021

GMT 22:12 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملك فهد الدولي
المغرب اليوم - الخطوط القطرية تستأنف رحلاتها إلى مطار الملك فهد الدولي

GMT 21:33 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مانشستر سيتي ينافس يونايتد على التعاقد مع سيرجيو راموس

GMT 20:50 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

باريس سان جيرمان يزاحم مانشستر سيتي على ضم هاري كين

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib