عمليات تخصيب إصطناعي لحماية الباندا من الإنقراض
آخر تحديث GMT 04:29:40
المغرب اليوم -

عمليات تخصيب إصطناعي لحماية الباندا من الإنقراض

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عمليات تخصيب إصطناعي لحماية الباندا من الإنقراض

حماية الباندا من الإنقراض
بكين ـ د.ب.أ

تعيش حيوانات الباندا العملاقة في جنوب ووسط الصين، وهي مصنفة ضمن الحيوانات المهددة بالإنقراض. ولتجنب ذلك وحماية الباندا، بدأ الصينيون في إجراء عمليات تخصيب اصطناعي لزيادة عدد المواليد.
تتزايد أعداد حيوانات الباندا العملاقة (الدب الصيني) بوثترة بطيئة، وهو ما يثير مخاوف النشطاء في مجال حماية الحيوانات من الإنقراض. ففي الغابات الصينية مثلاً تراجعت أعداد تلك الحيوانات بدرجات كبيرة بسبب تدمير مجالها الحيوي أي الغابات حيث تعيش الباندا. وحاليا نجحت محاولات الخبراء في مجال التخصيب الصناعي للباندا في حدوث حمل ناجح لدى عدد من إناث الباندا.
ولمعرفة مدى نجاح تلك العملية قام الباحث فوين فاي وزملاؤه من أكاديمية العلوم ببكين بإجراء اختبارات دقيقة لجينات 240 من حيولانات الباندا في أربعة مراكز تخصيب في الصين. وخلص الباحثون الصينيون إلى وجود نسبة قليلة للتوالد الداخلي لتلك الحيوانات، لكنها في المقابل تتوفر على تنوع كبير في جيناتها، وهي جينات سليمة، ما يعني حسب الباحثين، عدم الحاجة إلى صيد تلك الحيوانات من أجل أخذ جيناتها لاستعمالها في عمليات التخصيب الإصطناعي.
كما أكد فوين فاي وزملاؤه على ضرورة إعادة توطين تلك الحيوانات في الغابات بدل حجزها في المحميات الطبيعية أو في حدائق الحيوانات، لأن وجودها في الغابات يساعد على تنوع جيناتها. ويشدد الباحثون على أهمية تنوع الجينات لدى الباندا لتفادي وقوع أمراض وراثية في المستقبل. وحث الباحثون الصينيون أحد مراكز التخصيب الإصطناعي في ولاية شنشي على ضرورة التحلي بالحذر أثناء عمليات التوالد الداخلي والبحث عن الباندا ذات الجينات المناسبة قبل إجراء التخصيب.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عمليات تخصيب إصطناعي لحماية الباندا من الإنقراض عمليات تخصيب إصطناعي لحماية الباندا من الإنقراض



لجين عمران تتألق بإطلالة ناعمة في مهرجان الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:30 2021 الأربعاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات الثنائيات من المشاهير تخطف الأنظار في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إطلالات الثنائيات من المشاهير تخطف الأنظار في مهرجان الجونة

GMT 02:14 2021 الخميس ,21 تشرين الأول / أكتوبر

دمنات جسر إيمينفري الطبيعي موقع سياحي أخاذ نحتته الطبيعة
المغرب اليوم - دمنات جسر إيمينفري الطبيعي موقع سياحي أخاذ نحتته الطبيعة

GMT 14:32 2021 الأربعاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتنسيق المكتب مع غرفة الجلوس بطريقة جذابة
المغرب اليوم - أفكار لتنسيق المكتب مع غرفة الجلوس بطريقة جذابة

GMT 11:10 2021 الأربعاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

الموت يغيّب مصطفى السباعي شيخ الصحافيين الرياضيين المغاربة
المغرب اليوم - الموت يغيّب مصطفى السباعي شيخ الصحافيين الرياضيين المغاربة

GMT 16:06 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات مزيّنة بنفحات اللون الوردي من النجمات
المغرب اليوم - إطلالات مزيّنة بنفحات اللون الوردي من النجمات

GMT 13:01 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل
المغرب اليوم - الوسائد لإضافة جذابة في الديكور الداخلي للمنزل

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 13:54 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

جماهير نيوكاسل تحتل الملعب العريق أمام توتنهام

GMT 03:00 2021 السبت ,09 تشرين الأول / أكتوبر

محكمة امريكية تبرئ رونالدو من تهمة إغتصاب إمرأة

GMT 17:13 2020 الجمعة ,10 إبريل / نيسان

أحوالك المالية تتحسن كما تتمنى

GMT 15:48 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

لا تتسرّع في خوض مغامرة مهنية قبل أن تتأكد من دقة معلوماتك

GMT 03:05 2016 الأربعاء ,17 آب / أغسطس

فوائد زيت القطران ١٤ فائدة لا تفوتك
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib