مبيدات الحشرات تواجه حظرًا عالميًا لخطورتها على النحل
آخر تحديث GMT 01:40:39
المغرب اليوم -

مبيدات الحشرات تواجه حظرًا عالميًا لخطورتها على النحل

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مبيدات الحشرات تواجه حظرًا عالميًا لخطورتها على النحل

النحل
لندن - كاتيا حداد

تواجه مبيدات الآفات الأكثر استخدامًا على نطاق واسع في العالم حظرًا إجماليًا بعد أن أكدت المفوضية الأوروبية أنها تضر بالنحل، ومن المرجح أن تكون المبيدات الأكثر استخدامًا على نطاق واسع محظورة في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي بعد أن كشفت دراسة أنها تمثل خطرًا على النحل البري ونحل العسل, وأدى تقييم جديد يؤكد مخاطر ثلاثة مبيدات حشرية نيونيكوتينويدية على النحل إلى دعوات بفرض حظر تام على استخدام المواد الكيميائية في الريف, كما أن استخدام المبيدات الثلاثة مقيد بالفعل في الاتحاد الأوروبي على المحاصيل مثل السلجم، بسبب مخاوف لديهم لآثار شبه قاتلة مثل الإضرار بقدرة النحل على البحث عن طعامه وتشكيل المستعمرات.

وقد أكد التقييم الذي أجرته الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية، التي نظرت في التأثيرات على النحل الانفرادي البري والنحل الطنان ونحل العسل، أن معظم استخدامات المواد الكيميائية يشكل خطرًا على الحشرات, وهو يستكمل تحليل عام 2013 الذي أدى إلى فرض المفوضية الأوروبية الضوابط على استخدام المواد, ومنذ ذلك الحين اقترحت المفوضية الأوروبية تمديد القيود للسماح باستخدام النباتات في الدفيئة أو الصوبة فقط، مما يوسع الحظر على المحاصيل مثل البنجر السكري والحبوب الشتوية مع البذور المعالجة بالمواد الكيميائية.

وقال وزير البيئة مايكل غوف أن الحظر الكامل في الريف سيكون مدعوما من قبل المملكة المتحدة ويحتفظ به في مكانه بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي, وقال خوسيه تارازونا، رئيس وحدة مبيدات الآفات في الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية ، "سيتم تأكيد الخطر على الأنواع الثلاثة من النحل التي قمنا بتقييمها".

ويمكن أن يتعرض النحل لمبيدات الآفات عن طريق البحث عن المحاصيل المزهرة في الحقول، من حبوب اللقاح والرحيق الذي يحتوي على بقايا المواد الكيميائية, كما يمكن أن يتعرضوا من خلال النباتات القريبة من المحصول الملوث بالغبار الذي ينجرف بعيدا عن الحقل وعن طريق التربة الملوثة.

ودُعي أصدقاء الأرض إلى حظر عاجل من استخدام المواد الكيميائية في الهواء الطلق، مع تحذير الناشطة ساندرا بيل "لقد لعبنا لعبة الروليت الروسية (لعبة الحظ المميتة) مع مستقبل نحلنا لفترة طويلة جدا, وقد أعلنت حكومة المملكة المتحدة بالفعل أنها ستدعم فرض حظر كامل على الاستخدام الخارجي لهذه المواد الكيميائية الثلاث الضارة بالنحل - وهي خطوة مبررة تماما من خلال هذا التقرير, ويجب على دول الاتحاد الأوروبي الأخرى أن تعيد فرض حظر أكثر صرامة", وأضافت: "يجب على الوزراء أيضا أن يستخدموا سياسة الزراعة ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لمساعدة المزارعين على العمل في انسجام مع الطبيعة - وليس ضدها, ويجب أن يشمل ذلك إصلاح عملية الموافقة على مبيدات الآفات، والحد من استخدامها بشكل عام".

وتعليقًا على التقرير، قال الدكتور فيليب دونكيرسلي من جامعة لانكستر: "كل المبيدات النيونيكوتينويد الثلاثة التي يتم تقييمها هنا تظهر مخاطر عالية لتعريض النحل للخطر من خلال حبوب اللقاح والرحيق التي تتغذى عليها, وهذا التعرض يؤثر على تكاثر النحل الانفرادي، وبناء المستعمرة والقدرة على التعلم في النحل الطنان".

وقال البروفيسور كريستوفر كونولي من جامعة دندي إن الدراسة أظهرت أن المخاطر العالية لا تأتي من الاتصال المباشر بالمحاصيل غير المزهرة بل من التعرض غير المباشر في الهوامش الحقلية والمحاصيل القريبة أو التي تزرع بعد ذلك, وحذر أن أكبر خطر على النحل هو التعرض المستمر بسبب استمرار رش المبيدات ونقلها إلى النباتات المزهرة الأخرى، ويمكن أيضا أن يؤدي التلوث المستمر على مستوى منخفض لزيادة مقاومة الآفات للمواد الكيميائية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مبيدات الحشرات تواجه حظرًا عالميًا لخطورتها على النحل مبيدات الحشرات تواجه حظرًا عالميًا لخطورتها على النحل



GMT 05:47 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

نفوق حيوان بحري من نوع الحوت الأحدب في شاطئ القحمة

GMT 04:40 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

طائر"الدودو"عشق جزيرة موريشيوس واصطاده الإنسان للأكل

GMT 19:29 2018 الأحد ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الغربان تسعى إلى مصالحة بعضها البعض بعد المعارك

GMT 16:42 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تُؤكّد أنّ القطط لا تهتمّ كثيرًا بصيد القوارض الكبيرة

GMT 16:39 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

محمية صينية تعرض سلحفاة غريبة تمتلك رأسين منفصلين

تميّزت بالشكل الأنيق والتصاميم الساحرة خلال الحفل

تعرّفي على أبرز إطلالات النجمات في "ضيافة" لعام 2020

دبي _المغرب اليوم

GMT 18:38 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية
المغرب اليوم - طرق تنسيق صيحة الشراريب في الملابس بأساليب عصرية

GMT 05:46 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي
المغرب اليوم - تعرف على أجمل أماكن سياحية في العاصمة الإماراتية أبوظبي

GMT 18:51 2020 الأربعاء ,02 كانون الأول / ديسمبر

أفكار الخبراء تبعد الملل والرتابة عن "ديكورات" منزلك
المغرب اليوم - أفكار الخبراء تبعد الملل والرتابة عن

GMT 01:12 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تحدث ضجّة أمام "هرم زوسر" والأمن يتدخّل
المغرب اليوم - عارضة مصرية تحدث ضجّة أمام

GMT 04:04 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020
المغرب اليوم - تعرّف على أفضل النشاطات السياحية ليلًا في دبي شتاء 2020

GMT 04:30 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أبرز النصائح لتجديد "ديكورات" غرف المنزل تعرّفي عليها
المغرب اليوم - أبرز النصائح لتجديد

GMT 17:30 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

مجلس الحكومة المغربية يتدارس تمديد مفعول حالة الطوارئ
المغرب اليوم - مجلس الحكومة المغربية يتدارس تمديد مفعول حالة الطوارئ

GMT 14:32 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

زوج مصري يطلق زوجته بعد 5 ساعات من الزفاف

GMT 13:27 2020 الخميس ,21 أيار / مايو

عطور فخمة لجلسات رمضان

GMT 21:14 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الـCNSS يزف خبرا سارا لمهنيي القطاع السياحي

GMT 18:27 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 19:12 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس والشعور

GMT 20:28 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

انجذاب الرجل لصدر المرأة له أسباب عصبية ونفسية

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 20:51 2014 الأربعاء ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

تناول البقدونس يساعد على إستعادة اللون الطبيعي للشعر

GMT 09:28 2020 الجمعة ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

55 في المائة من الأُجراء في المغرب لا يتوفرون على عُقدة عمل

GMT 05:44 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل تسريحات عروس خليجية للظهور يوم أحلامِك بإطلالة رائعة

GMT 15:42 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح ذهبية لاختيار ديكورات الحمامات
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib