أسماك قرش غرينلاند توضّح سر الحياة الطويلة للبشر
آخر تحديث GMT 13:16:10
المغرب اليوم -

أسماك قرش "غرينلاند" توضّح سر الحياة الطويلة للبشر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أسماك قرش

أسماك قرش "غرينلاند"
لندن- المغرب اليوم

تعتبر أسماك قرش "غرينلاند" أطول الفقاريات الحية على الأرض سنًا، مع عمر طويل بشكل لا يصدق لمدة تصل إلى 400 سنة، ويعتقد الباحثون الآن أن أسماك القرش هذه يمكن أن تحمل سر الحياة الطويلة لدى البشر، ويقوم العلماء بتخطيط الحمض النووي لأسماك القرش في البحث عن "الجينات الفريدة" التي يمكن أن تحمل سر طول عمر القرش، وقام باحثون من جامعة القطب الشمالي في النرويج بتسلسل الحمض النووي من أسماك القرش غرينلاند - وبعضها كان حيا في العصر الجورجي.

وتعيش أسماك القرش غرينلاند في المياه العميقة في المحيط الأطلسي، من كندا إلى النرويج، ولا يعرف إلا القليل عن علم الأحياء والوراثة المتعلقة بها، وجمّع الفريق الحمض النووي من قصاصات صغيرة من زعنفة أسماك القرش، التي يتم صيدها على خط مباشر، ويتم وضع علامة عليها قبل إطلاق سراحها، وباستخدام هذا الحمض النووي، قام الباحثون بتسلسل الجينوم الكامل من ما يقرب من 100 أسماك القرش غرينلاند، وهم يحاولون الآن العثور على الجينات التي تحمل السر الذ يكمن وراء سبب معيشة أسماك القرش وقتا طويلا.

وقال البروفسور كيم برابيل، الذي يقود الدراسة، في مؤتمر في إكستر، إنّ "هذه هي أطول الفقاريات الحية على هذا الكوكب، نقوم الآن مع زملائنا في الدنمارك وغرينلاند والولايات المتحدة الأمريكية والصين، بتسلسل جينومها النووي كله، والذي لن يساعدنا على اكتشاف سبب أن أسماك القرش غرينلاند تعيش حياة أطول من أنواع أسماك القرش الأخرى فحسب، بل أيضا الفقاريات الأخرى، النتائج التي قدمناها سوف تساعدنا على فهم المزيد عن علم الأحياء من هذا النوع بعيد المنال."

ويمكن للجينات ذات "الحياة الطويلة" أن تسلط الضوء على سبب أن جميع الفقاريات لديها فترة حياة محدودة، وما يملي العمر المتوقع من الأنواع المختلفة، بما في ذلك البشر، في حين أن الباحثين لا يزالون يبحثون عن جينات "حياة طويلة"، قد سلطت دراستهم أيضا الضوء الجديد على سلوك سمك القرش، وكيف أنها ذات صلة لأعضاء آخرين من الأنواع التي تعيش على بعد آلاف الكيلومترات، وأضاف البروفيسور برابيل أن أسماك القرش هي عبارة عن كبسولات زمنية يمكن أن تساعد في الكشف عن تأثير الإنسان على المحيطات بمرور الوقت، ويمكن أن تساعد الأنسجة والعظام والبيانات الجينية من سمك القرش على قياس أثر تغير المناخ على السكان ومتى وكيف بدأت الملوثات والتلوث الكيميائي الناتج عن الصناعة في التأثير على المحيطات ومدى تأثير الصيد التجاري على مدى مئات السنين لأنواع سمك القرش.

وأوضح برابيل أنّ "أطول أنواع الفقاريات الحية على هذا الكوكب شكلت العديد من السكان في المحيط الأطلسي، وهذا أمر مهم لا بد وأن نعرفه، حتى نتمكن من تطوير إجراءات الحفظ المناسبة لهذا النوع المهم من أسماك القرش".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أسماك قرش غرينلاند توضّح سر الحياة الطويلة للبشر أسماك قرش غرينلاند توضّح سر الحياة الطويلة للبشر



GMT 13:33 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

80 ألف نحلة تهاجم امرأة في ولاية كاليفورنيا الأميركية

GMT 13:21 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

آمور تظهر في حديقة حيوانات موسكو

GMT 11:32 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

الفيلة تدرك أن جسدها العملاق يمثل عقبة كبيرة

النجمات يتألقن في حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 12:38 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس
المغرب اليوم - 6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس

GMT 02:41 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"السياحة العالمية" تتراجع عن "لقاء مراكش"
المغرب اليوم -

GMT 06:33 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 12:01 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

المجلس الحكومي المغربي يناقش الحالة الوبائية في المملكة
المغرب اليوم - المجلس الحكومي المغربي يناقش الحالة الوبائية في المملكة

GMT 13:44 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية
المغرب اليوم - أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية

GMT 13:59 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية
المغرب اليوم - المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - قرداحي يؤكد أن اجتماعات الحكومة اللبنانية لازالت مستمرة

GMT 23:03 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

علماء الأرض داخل "نفق عملاق" يصل إلى "نهاية الكون

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 04:30 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

نيمار يستفز العملاق الكولومبي مينا بحركة "مشينة"

GMT 04:40 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

نجم باريس سان جيرمان يخطط لتعلم اللغتين العربية والروسية

GMT 04:59 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

البرتغالي كريستيانو رونالدو يتألق أمام لوكسمبورغ

GMT 04:48 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

الدنمارك ثاني منتخب أوروبي يبلغ مونديال قطر 2022

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 14:15 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

6 لاعبين يدخلون القائمة السوداء في ريال مدريد بعد أول هزيمة

GMT 11:48 2020 السبت ,11 إبريل / نيسان

أفضل مقشر للبشرة وفق نوعها

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فضيحة جنسية تهز مدينة "مراكش" بطلتها سيدة ووالد زوجها

GMT 12:32 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

بادري باقتناء أجمل موديلات الجاكيتات لموسم شتاء 2018

GMT 08:22 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مبهرة للحصول على أريكة عصرية وملائمة في منزلك

GMT 01:52 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

علاج ديدان البطن بالأعشاب

GMT 00:51 2015 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

الأثاث الجلدي لمسة راقية تضفي الأناقة والجماليّة على المنزل

GMT 08:06 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نقل جثمان الأسطورة “مارادونا” في موكب جنائزي مهيب للدفن
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib