النمل يمثل ربع أعداد الحيوانات جميعًا على وجه الأرض
آخر تحديث GMT 08:53:31
المغرب اليوم -

النمل يمثل ربع أعداد الحيوانات جميعًا على وجه الأرض

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - النمل يمثل ربع أعداد الحيوانات جميعًا على وجه الأرض

النمل يشكل ربع أرقام الحيوانات على الأرض
لندن ـ المغرب اليوم

قد يعتقد البشر أننا نحكم العالم ولكن النمل الصغير يمكن أن يقول لنا كيف نفعل ذلك بشكل أفضل، فوفقًا لموقع "ديلي ميل" البريطاني، فإن النمل يشكل نحو ربع أرقام الحيوانات على الأرض، ما يساوي عشرة كوادرليون منهم، بمعنى أن لكل أنسان أكثر من مليون نملة.

فالنمل بإمكانه أن يعلمنا في مجالات متنوعة مثل الرعاية الصحية والدفاع والنقل وخلق الإمبراطوريات، فقدرته الجسدية أقوى بكثير من حجمه، حيث تم التقاط صور من نمل في إندونيسيا يرفع نحل يزن 40 مرة من وزنه، ولا يمكن لأي قدر من التدريب أو العقاقير المعززة للأداء البشر من مواكبة القدرات والإنجازات المادية للنمل.

النقل
وبحسب دراسات أجريت، فإن النمل يستطيع تحمل ما يصل إلى 5000 مرة من وزنه، ما يعادل 10 أشخاص يحملون أكثر من 300 طن، وبفضل أقدامها الملتصقة، يمكن أن يتحمل النمل الآسيوي أكثر من 100 مرة من وزن جسده، والنمل قوي جدًا لأن أجسامهم خفيفة وتحتوي على عضلات خارجية، لكون عضلاتهم لا تضطر إلى تقديم الكثير من الدعم الذي يمسك الجسم، حتى يتمكنوا من استخدام قوتهم لرفع الأشياء الأخرى، بعكس أجسام البشرية فهي أثقل بكثير، لذا تستنزف الكثير من قوة العضلات الخاصة أثناء الحركة والعمل.

خلق الإمبراطوريات
وتوجد أكبر مستعمرة للنمل على ساحل البحر الأبيض المتوسط، أنشائها النمل الأرجنتيني، وتقدر أن هذه المستعمرة الفائقة بأكثر من مليار نمل في الأعشاش التي تتقاطع مع بعضها البعض مثل الدول القومية، فيما تحتوي أدمغة النمل على 250 ألف خلية فقط فيما تصل خلايا المخ لدى البشر إلى 100 مليار خلية، ولكن بشكل جماعي، فإن النمل يخلق نظامًا اجتماعيًا متقدمًا جدًا، حيث يعمل الملايين من الأفراد في تزامن تام مع الملكات لوضع البيض لتسميد الملكات والإناث المجنحة العقيمة كعمال وجنود.

ويحمل النمل رقمًا قياسيًا في ضبط النفس الجنسي والخصوبة الوفيرة، حيث تقوم الملكات بممارسة الجنس لمرة واحدة، وتخزن كل الحيوانات المنوية لاستخدامها في وقت واحد ثم، في غضون أيام قليلة من التزاوج، يمكن الملكة تحمل في 300 ألف بيضة.

إدارة الحرب
يستخدم النمل مجموعة من الأسلحة البارعة، أيضًا، على سبيل المثال يواجه نمل كامبونوتس، الذي يعيش في جزيرة بورنيو، الأعداء بفرق انتحارية تستخدم الحرب الكيميائية – تفجر أجسادها لتنبعث منها مادة كيميائية زرقاء لزجة تقضي على عدوهم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النمل يمثل ربع أعداد الحيوانات جميعًا على وجه الأرض النمل يمثل ربع أعداد الحيوانات جميعًا على وجه الأرض



بدت ساحرة في البدلة مع الشورت القصير والقميص الأسود

أجمل إطلالات الشتاء بـ"الأبيض" المستوحاة من ريا أبي راشد

بيروت _المغرب اليوم

GMT 04:41 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
المغرب اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 05:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 13:06 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أسعار النفط تقفز بنحو 8%

GMT 18:20 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

باحث يكشف خطورة الموجة الثانية لوباء كورونا في المغرب

GMT 03:01 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

البصرة وطنجة وتطوان

GMT 01:39 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

خبيرة المظهر عفت عسلي تنصح الرجال بـ6 قطع أساسية

GMT 04:20 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رقص الباليه متواصل في حي برازيلي فقير رغم «كورونا»

GMT 09:37 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة داخل منزل هالي بيري الحجري

GMT 04:13 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

عذابات المهاجرين المكسيكيين كما ترويها كاتبة أميركية

GMT 03:41 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيا تستلهم التراث العربي في السير الشعبية والمسرح

GMT 02:52 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رواية العام عن بطلة قاومت النازيين ودعمت الثورة الجزائرية

GMT 03:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مليونا نخلة في «العلا» تجذب الأنظار بمهرجان التمور

GMT 22:17 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

بايرن ميونخ يتراجَع عن عرضه لتجديد عقد مدافعه ديفيد ألابا

GMT 04:37 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

هدى نجيب محفوظ: أخشى على والدي من النسيان وأتمنى رد اعتباره

GMT 04:32 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مثقفون خليجيون: قراءات «ثقيلة» ... وعودة لكتب قديمة

GMT 04:06 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

روبرت دي نيرو يملأ فراغ المهنة بأعمال دون مستواه
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib