حكاية اللورد ستانلي أول مدير لحديقة الحيوان في الجيزة
آخر تحديث GMT 09:54:37
المغرب اليوم -

حكاية اللورد ستانلي أول مدير لحديقة الحيوان في الجيزة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - حكاية اللورد ستانلي أول مدير لحديقة الحيوان في الجيزة

حديقة الحيوان بالجيزة
القاهرة - المغرب اليوم

أكثر من مائة عام مرت على إنشاء حديقة الحيوان بالجيزة، حيث كانت في بداية إنشائها تقتصر على عرض بعض فصائل الحيوانات فقط، حتى تم تعيين أول مدير لحدائق الحيوان بالجيزة، والذي حوّلها من مساحة خضراء بها عدد قليل من الحيوانات إلى صرح علمي ومرجع لكل محبي الحيوانات ودارسي فصائلها.

فيرجع الفضل إلى تطوير حديقة الحيوان بالجيزة إلى اللورد ستانلي في فترة إدارته التي لم تتجاوز 26 عاما، لذلك نستعرض في السطور التالية أبرز المعلومات عنه:

ولد اللورد ستانلي سميث فلاور في ١ أغسطس ١٨٧١، وعاش بمنزل ملحق بمتحف الكلية الملكية للجراحين في لندن، ونشأ في أسرة مهتمة بعلوم الحيوانات حيث يعد ستانلي الابن الثاني للسير ويليام فلاور، الذي كان يعمل مدير قسم التاريخ الطبيعي في المتحف البريطاني.

نشأ ستانلي كوالده محبا للحيوانات والتنوع الهائل بين الفصائل، فدرس التاريخ الطبيعي في سن مبكر، وكان مواظبا على حضور الاجتماعات العلمية بجمعية علوم الحيوان، ولم يكتف بالدراسة في بريطانيا فقط، بل سافر في عمر الـ ١٩ إلى الهند لدراسة فصائل الحيوانات هناك.

في عمر الخامسة والعشرين كان ستانلي قد وصل إلى حد كبير من المعرفة بعلوم الحيوانات، فسافر في عام ١٨٩٦ إلى بانكوك وعمل هناك لمدة عامين كمستشار علمي لحكومة سيام ومسئولا عن متحف علوم الحيوان في بانكوك، كما ذكر في البطاقة التعريفية له بمتحف الحيوان بحدائق الجيزة.

استغل اللورد البريطاني خبرته وكتب الكثير من الكتب والنشرات العلمية عن الثدييات والزواحف، خلال فترة إقامته في سيام وشبه جزيرة الملايو.

غادر ستانلي بانكوك في عام ١٨٩٨، وعينه اللورد كرومويل مديرا لحديقة الحيوان بالجيزة، ومنذ اليوم الأول وكان تفكيره منصبا على استغلال ما وصل إليه لتطوير الحديقة وجعلها منافسة لنظائرها في أوروبا.

فاستطاع في فترة الحرب العالمية الأولى جمع الكثير من العينات والبيانات عن الحيوانات في مصر، حيث زار العديد من المحميات الطبيعية وبعد نفوقها تم تحنيطها وعرضها في متحف الحيوان بالجيزة، وأسسه فلاور في عام ١٩٠٦ ليكون الأول في مصر لحفظ الحيوانات بكل فصائلها وبنفس هيئتها.

قدم اللورد ستانلي الكثير للحيوانات خلال إقامته بمصر، فأنشأ المتحف الحيواني في حدائق الجيزة، وحديقة الأسماك بجزيرة الزمالك، وأهم بيوت الحيوانات الموجودة حتى الآن مثل بيت السباع وبيت الفيل وبعض أكشاك وجور الحيوانات، واهتم بشكل كبير في الحفاظ على الحيوانات في مصر والسودان، حيث أنشأ إدارة حماية الحياة البرية في السودان، وصاغ قوانينها، وكذلك أنظم حماية الطيور في مصر.

في الطابق الثالث من متحف الحيوان بالحديقة، يوجد صورة كبيرة للورد يجاورها بعض الصور لإنجازاته في مصر، وكتب ومنشورات علمية من إعداده، وخريطة لمساحة الحديقة بأكملها وكان يستخدمها بشكل شخصي، اعترافا بجهوده في تطوير الحديقة.

تقاعد اللورد ستانلي في عام ١٩٢٤، بعدما قدم لحديقة الحيوان بالجيزة الكثير والكثير من علومه وخبراته، وترك منصبه وعاد إلى بريطانيا، حيث توفي بها في ٣ فبراير ١٩٤٦.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حكاية اللورد ستانلي أول مدير لحديقة الحيوان في الجيزة حكاية اللورد ستانلي أول مدير لحديقة الحيوان في الجيزة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حكاية اللورد ستانلي أول مدير لحديقة الحيوان في الجيزة حكاية اللورد ستانلي أول مدير لحديقة الحيوان في الجيزة



ارتدت فستانًا قصيرًا مُتعدِّد الألوان بطبعة جلد النمر

زارا هولاند أنيقة خلال إطلاق"A Simple Favour"

لندن ـ ماريا طبراني
تألّقت زارا هولاند، النجمة السابقة لبرنامج تلفزيون الواقع البريطاني "Love Island"، عندما ظهرت خلال حفلة إطلاق A Simple Favour، في Sea Containers House، بالعاصمة البريطانية لندن الخميس. وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن هولاند تألقت بفستانها القصير جدا المتعدد الألوان ذي الأكمام الطويلة، والذي أكملت إطلالته بسلسال بسيط باللون الفضي، كما أن الفستان تميز بطبعة جلد النمر. واعتمدت هولاند إكسسوارات أنيقة حيث أنسيال باللون الفضي يتوافق مع السلسال، وارتدت صندلا أسود بكعب عالٍ تميز بأشرطته المتعددة، أما شعرها تميز باللون الأشقر وبتمويجاته الواسعة، وأكملت هذه الإطلالة بوضع أحمر شفاه باللون الوردي. وانضمت إلى الحدث مع مجموعة من الفتايات الجميلات، من بينهن نجمة برنامج Celebs Go Dating، تاليا ستورم، والتي ظهرت وهي ترتدي معطفا فرو باللون الأزرق الفاتح، لكنها اعتمدت مظهرا كاجوال لباقي الملابس، حيث بنطال أسود جينز ضيق، وقميص أسود أيضا به طبعة، وحذاء أسود بكعب عالٍ، واعتمدت

GMT 07:31 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة
المغرب اليوم - أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة

GMT 05:30 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف
المغرب اليوم - تعرف على أسرار

GMT 04:23 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة
المغرب اليوم - إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 05:39 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

غانتز يحتل المركز الثاني في الاستطلاعات بعد نتنياهو
المغرب اليوم - غانتز يحتل المركز الثاني في الاستطلاعات بعد نتنياهو

GMT 04:33 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح
المغرب اليوم - مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح

GMT 01:31 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة أزياء تُناسب كلّ الأذواق
المغرب اليوم - ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة أزياء تُناسب كلّ الأذواق

GMT 07:55 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

مواصفات سفينة "سكارليت ليدي" من "فيرجن فوياغز"
المغرب اليوم - مواصفات سفينة

GMT 03:08 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

عرض المنزل الأغلى بالعالم للبيع بمليار يورو في فرنسا
المغرب اليوم - عرض المنزل الأغلى بالعالم للبيع بمليار يورو في فرنسا

GMT 04:40 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

هيج يجزم بوجود نية لدى المجتمع الدولي لتنفيذ بنود الاتفاق
المغرب اليوم - هيج يجزم بوجود نية لدى المجتمع الدولي لتنفيذ بنود الاتفاق

GMT 07:35 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

سبب سماح كييف للصحافية كسينيا سوبتشاك بدخول أوكرانيا
المغرب اليوم - سبب سماح كييف للصحافية كسينيا سوبتشاك بدخول أوكرانيا

GMT 11:57 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

اغتصاب طفل قاصر تحت تهديد السلاح في مدينة تارودانت

GMT 11:45 2018 السبت ,29 كانون الأول / ديسمبر

"تشيلسي" يتوصل إلى اتفاق مع "دورتموند" بشأن ضم بوليسيتش

GMT 03:16 2015 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

آلاء بدر تفيد بأن العدسات اللاصقة أحدث عمليات تجميل الأسنان

GMT 13:28 2015 الأربعاء ,18 شباط / فبراير

أفضل ستة فنادق في مراكش للاستمتاع بالرفاهية

GMT 09:17 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

شقة في اسكتلندا مصممة على طراز أفلام "هاري بوتر"

GMT 09:13 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

لوف يوضح فرص فوز ألمانيا في مونديا روسيا المقبل

GMT 20:42 2017 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

تقديم ديكورات حوائط تجمع بين العصرية والجمال

GMT 22:50 2016 الإثنين ,02 أيار / مايو

الصويا فول الصويا و فوائده الطبية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib