اختبارات تلاميذ الإبتدائي قبل أسبوعين من رمضان في الجزائر
آخر تحديث GMT 18:42:07
المغرب اليوم -

اختبارات تلاميذ الإبتدائي قبل أسبوعين من رمضان في الجزائر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - اختبارات تلاميذ الإبتدائي قبل أسبوعين من رمضان في الجزائر

امتحانات سنوات الأطوار الابتدائي
الجزائر ـ المغرب اليوم

تسببت رزنامة الاختبارات التي خصصتها وزارة التربية الوطنية لفائدة تلاميذ الابتدائي بالنسبة للفصل الثالث في سخط كبير لدى اتحاد أولياء التلاميذ وكذلك نقابات التربية والمعلمين وحتى التلاميذ أنفسهم، عقب تحديد يوم 15 جوان موعدا لانطلاق الاختبارات، أي قبل شهر رمضان بأقل من أسبوعين، في وقت استكمل فيه الأسبوع الماضي تلاميذ المتوسط والثانوي كل اختباراتهم.
 تهاطلت الشكاوى على الاتحاد الوطني لجمعيات أولياء التلاميذ، وفق ما نقله رئيسه أحمد خالد ، من تأجيل اختبارات الفصل الثالث في الابتدائي إلى غاية 15 جوان، وهو ما اعتبره هذا الأخير عقوبة للأطفال الصغار، خاصة القاطنين بالجنوب الكبير، حيث تصل درجات الحرارة إلى أقصاها في ظل نقص وسائل النقل في هذه الفترة وثقل المحفظة، وقلة مياه الشرب، قائلا إن ”الشكاوى التي استقبلها الاتحاد كلها تدعو وزارة التربية إلى إعادة النظر في رزنامة الامتحانات، وكذا رزنامة حراسة الأساتذة والمعلمين في الامتحانات الرسمية”، وهو ما سيعمل الاتحاد على توصيله إلى الوزارة في اللقاء القادم، حيث    سيعمل على المطالبة بتوحيد موعد اختبارات الفصل الثالث بين المتوسط والثانوي والابتدائي وأن تجرى قبل الامتحانات الرسمية.
يأتي هذا في وقت تساءلت فيه شكوى وقعها ”أساتذة” عن أسباب توقف تلاميذ الثانوية عن الدراسة، وبعد أيام يتوقف تلاميذ المتوسط، بينما ”في الابتدائي الشيء الوحيد الذي سيتوقف بعد حوالي أسبوعين هو المطعم وتبدأ التساؤلات لماذا تُؤخر الاختبارات في الابتدائي إلى 15 جوان؟.. ألا يحس أطفال الابتدائي بحرارة الصيف؟.. ألا يحق لهم أن يتناولوا وجباتهم كالمعتاد؟.. خاصة تلاميذ المناطق النائية الذين يقطعون أكثر من 4 كيلومترات ليصلوا إلى المدرسة فيضطرون إلى إحضار ما تيسر لهم من طعام بارد أو شراء أطعمة جاهزة قد تشكل خطرا عليهم. والسؤال الأخير الذي طرح هو لماذا يقف أساتذتنا الكرام في الابتدائي مكتوفي الأيدي حيال هذه القضية، أم أنها لا تستحق أن تدرج في    لائحة المطالب الموجهة كل عام لوزارة التربية؟ أم أن مدارسنا الابتدائية أصبحت دور حضانة مهمتها إبقاء الأطفال أكبر وقت ممكن بعيدين عن أوليائهم؟
وفي بيان تنديد واستياء آخر تم استنكار مراسلة رئيس الديوان رقم 1026 بتاريخ 21/ 04/ 2014 المتضمنة تواريخ امتحانات سنوات الأطوار الابتدائي والمبرمجة ابتداء من 15 جوان، وجاء فيها ”إننا نحن أساتذة ومعلمي المدارس الابتدائية توقف جميع الأطوار الأخرى الثانوي والمتوسط عن الدراسة، في ظل انقطاع تلاميذ الابتدائي عن المدرسة المتكرر بسبب المهام الموكلة لأساتذتهم كالحراسة والأمانة والمراقبة منذ بداية شهر ماي، ما يؤثر على مردود وأداء التلاميذ عند إجراء الامتحانات. وأكد البيان أن التلاميذ عند خروج إخوتهم وزملائهم في عطلة، ما يؤثر عليهم معنويا، في ظل الحرارة الشديدة في شهر جوان، خاصة في الهضاب والجنوب، علما أن نهاية البرامج في معظم المدارس نهاية شهر ماي، وغلق المطاعم المدرسية ما يؤثر على تلاميذ المناطق النائية، وكذا توقف النقل المدرسي، ما يؤدي إلى غياب تلاميذ هذه المناطق، والأخطر من ذلك غياب معظم التلاميذ خلال هذه الفترة واستياء أوليائهم، أمام مخاوف مخاطر عودة الاختطافات. وأمام هذا ندد البيان تنديدا قاطعا بهذه البرمجة وإعادة النظر فيهـا في العام الدراسي 2013-2014، إما يخرج التلاميذ كباقي الأطوار، وإما يبقون جميعا حتى نهاية جوان. قبل أن يتساءل لماذا الدخول المدرسي موحد والخروج في عطلة غير ذلك؟ قبل أن يتم تحميل الوزارة مسؤولية النتائج الكارثية وتدهور المستوى وانحداره.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اختبارات تلاميذ الإبتدائي قبل أسبوعين من رمضان في الجزائر اختبارات تلاميذ الإبتدائي قبل أسبوعين من رمضان في الجزائر



منى زكي الأكثر أناقة بين النجمات في إطلالات اليوم الثالث في الجونة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 06:52 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
المغرب اليوم - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 19:51 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة
المغرب اليوم - قلعة بعلبك من مقصد للسياحة إلى مقصد للسرقة

GMT 17:04 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة
المغرب اليوم - أفكار جديدة لتصميمات أبواب المنزل الأماميّة

GMT 15:56 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
المغرب اليوم - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 13:46 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 13:44 2021 الخميس ,14 تشرين الأول / أكتوبر

اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021
المغرب اليوم - اختيار مطار مراكش سابع أفضل مطار في العالم سنة 2021

GMT 13:24 2021 الجمعة ,15 تشرين الأول / أكتوبر

طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري
المغرب اليوم - طرق تنسيق الرفوف الخشبية في ديكورات المنزل العصري

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 13:30 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مبابي يُهاجم سان جرمان للمرة الأولى ويؤكد رغبته بالرحيل

GMT 22:11 2021 الإثنين ,20 أيلول / سبتمبر

ليفربول يعلن غياب لاعبه عن مباراتين

GMT 18:27 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تتمتع بسرعة البديهة وبالقدرة على مناقشة أصعب المواضيع

GMT 19:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 18:10 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 18:10 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 08:33 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحوت الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 22:53 2016 الإثنين ,02 أيار / مايو

علاج البواسير بالاعشاب الطبية

GMT 08:56 2015 الخميس ,01 كانون الثاني / يناير

النجمة الكولومبية صوفيا فيرغارا تنشر صور زفافها الأول
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib