تدني الخدمات يغضب تلاميذ مكفوفين بمراكش
آخر تحديث GMT 19:18:53
المغرب اليوم -

تدني الخدمات يغضب تلاميذ مكفوفين بمراكش

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تدني الخدمات يغضب تلاميذ مكفوفين بمراكش

تلاميذ مكفوفين بمراكش
مراكش - المغرب اليوم

خاض تلاميذ معهد أبي العباس السبتي الخاص بالمكفوفين بمراكش، الثلاثاء، وقفة احتجاجية مصحوبة بمقاطعة للدراسة للمطالبة بتدارك الخصاص في مجموعة من المواد الدراسية، منها الرياضيات والفرنسية والانجليزية، وتنديدا بالنقص الحاد في الأطر الادارية، واحتجاجا على غياب الأمن بالمؤسسة.

المشاركون في الشكل الاحتجاجي الذي نظم أمام المعهد، طالبوا أيضا بتحسين شروط الإقامة بالقسم الداخلي، عبر توفير أطر مرافقة وإداريين، وتجويد الخدمات لتتماشى وحاجيات هذه الفئة.

ومباشرة بعد هذه الوقفة، حضر سالم المسعودي، المدير الإقليمي للتربية والتكوين بمراكش، وعقد لقاء مع المحتجين، واستمع إلى مطالبهم، وعلى رأسها رفض استمرار المدير الحالي، وفق إفادة عبد اللطيف الكيحل، أحد أطر المؤسسة نفسها.

وأورد الإطار نفسه أن الأطر التربوية متشبثة هي الأخرى باستبدال المدير الحالي لمعهد أبي العباس السبتي الخاص بالمكفوفين بمراكش بمدير آخر، "نظرا لكثرة المشاكل التي تتخبط فيها المؤسسة مع بداية كل موسم دراسي، مثل الارتجالية في التدبير بالقسمين الخارجي والداخلي"، بتعبير الكيحل.

ودخلت الجمعية المغربية لحقوق الانسان ـــ فرع المنارة مراكش على خط هذه القضية، معبرة عن تضامنها ومساندتها لتلاميذ معهد أبي العباس السبتي الخاص بالمكفوفين، باعتبارهم فئة تحتاج بشكل خاص إلى العناية والاهتمام، مشيرة إلى أن ما يعانيه التلاميذ ناتج بالأساس عن كثرة المتدخلين بالمعهد وغياب استراتيجية وخطة واضحة لتأهيل المعهد ورعاية تلامذته.

وطالبت هذه الهيئة الحقوقية، في بلاغ توصلت به هسبريس، بتوفير الموارد البشرية من أساتذة وإداريين لضمان تكافؤ الفرص وإعمال الحق في التعليم، داعية الجهات المتدخلة إلى مراعاة المصلحة الفضلى لهذه الفئة من المعاقين وتمتيعها بأقصى درجات الرعاية الاجتماعية، والتمكين المعرفي والتأهيل التعليمي، وضرورة تحسين شروط الإقامة بالقسم الداخلي، واعتماد مقاربة اجتماعية تتحمل فيها الدولة المسؤولية بعيدا عن المقاربة الاحسانية.

كما طالبت الجمعية عينها بحل مشاكل الأشخاص في وضعية إعاقة، والحفاظ على حقوقهم وضمانها، كالتعليم والأمن والأمان وصيانة كرامتهم، وتمنت أن "تكون زيارة مسؤول التربية والتكوين منتجة، وليست للاستهلاك والبروباغاندا، كما حدث أمس الاثنين بمدرسة 20 غشت بتسلطانت"، على حد قول البلاغ عينه.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تدني الخدمات يغضب تلاميذ مكفوفين بمراكش تدني الخدمات يغضب تلاميذ مكفوفين بمراكش



سيرين عبد النور تتألق في فساتين مميزة وجذّابة

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 05:55 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
المغرب اليوم - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 08:13 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
المغرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 15:11 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

طهران تعتقل صحفيًا جديدًا بالتزامن مع استمرار الاحتجاجات
المغرب اليوم - طهران تعتقل صحفيًا جديدًا بالتزامن مع استمرار الاحتجاجات

GMT 07:02 2022 الثلاثاء ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

سلمى أبوضيف الوجه الإعلاني لـ"Valentino" في الشرق الأوسط
المغرب اليوم - سلمى أبوضيف الوجه الإعلاني لـ

GMT 09:22 2022 السبت ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

حركة النقل الجوي تُواصل انتعاشها في المغرب
المغرب اليوم - حركة النقل الجوي تُواصل انتعاشها في المغرب

GMT 10:57 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
المغرب اليوم - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 16:33 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي
المغرب اليوم - تدهور صحة الإعلامي المصري مفيد فوزي

GMT 22:45 2022 الثلاثاء ,10 أيار / مايو

نصائح للتعامل مع الزوج الذي لا يريد الإنجاب

GMT 14:38 2022 السبت ,22 كانون الثاني / يناير

إطلالات المشاهير بالتنورة القصيرة لإطلالة راقية

GMT 19:34 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 17:43 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 17:57 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

رونالدو يُحقق رقماً تاريخياً على إنستغرام

GMT 12:29 2022 الإثنين ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

رونالدو يعقد مؤتمراً مفاجئاً في معسكر منتخب البرتغال

GMT 22:40 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

التشكيل الرسمي لمواجهة منتخب إيطاليا ضد ألبانيا الودية

GMT 22:42 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

منتخب بلجيكا يخوض أولى تدريباته بالكويت استعدادا لمباراة مصر

GMT 09:50 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

مبابي يتصدّر قائمة أغلى لاعبي كأس العالم 2022

GMT 22:12 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نجوم فى كأس العالم 2022 ميسي يحلم بأول تتويج بالمونديال

GMT 20:15 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

كأس العالم 2022 التعادل السلبي يحسم شوط بولندا ضد تشيلي وديا

GMT 22:25 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بولندا يقتنص فوزاً صعباً أمام تشيلي 1-0 قبل خوض كأس العالم 2022

GMT 10:19 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

محمد صلاح يتصدّر النجوم العرب الغائبين عن كأس العالم 2022

GMT 11:18 2022 الجمعة ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

بوجبا يعلق علي استبعاده من قائمة فرنسا استعدادا للمونديال

GMT 18:17 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

كيروش يجذب الأضواء قبل المونديال بسبب صحفي إنجليزي

GMT 10:30 2022 الجمعة ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

أنشيلوتي يشكو من التحكيم في مواجهة قادش في الليغا

GMT 10:04 2022 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

رونالدو يكشف للمرة الأولى عن اللحظات التي عقبت وفاة طفلُه
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib