مدرس ثانوي يجبر طالباته على ممارسة الجنس مقابل النجاح في الرباط
آخر تحديث GMT 18:45:55
المغرب اليوم -

مدرس ثانوي يجبر طالباته على ممارسة الجنس مقابل النجاح في الرباط

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مدرس ثانوي يجبر طالباته على ممارسة الجنس مقابل النجاح في الرباط

مدرس يحاول التحرش بتلاميذه جنسيا فى الرباط
الرباط - المغرب اليوم

فجّرت تلميذتين في ثانوية تأهيلية مشهورة في الرباط، فضيحة من العيار الثقيل، بعد اتهامهما لاستاذهما في مادة الفيزياء، والبالغ من العمر 56 عامًا، بالتحرش بهما، ومحاولته استدراجهما لصفقة تقضي بحصولهما على نقاط تفضيلية مقابل الجنس.

التلميذتان أخبرتا اسرتاهما بعد تطور الموضوع، إذ أخبرت الأولى أمها والثانية والدها، لتضع الأولى شكاية أمام وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية عززتها برسائل إلكترونية ساخنة عبر “واتساب”، كما وضعت شكاية أمام مدير الثانوية، لتحل  لجنة إقليمية بالمؤسسة، وتنجز تقريرا أكدت فيه أن الأستاذ له سوابق مماثلة مع تلميذات قاصرات، معتبرة ما اقدم عليه المشتكى به جريمة في حق الطفولة ومسا بكرامة وحرمة المؤسسة التعليمية، و إساءة للمديرية الإقليمية ولوزارة التربية الوطنية.

التحقيقات كشفت أن الأستاذ عرض على القاصر الأولى دروسا للتقوية والدعم في مادة الفيزياء والكيمياء في البداية، ما قبلته المعنية بحسن نية، لكن المتهم شرع في القيام بممارسات غير عادية داخل الفصل الدراسي، من خلال اقترابه من المعنية، ووضع كتفه عليها، وتوجيه نظراته نحو نهديها... وأمام ضغطه عليها، شرع في الاتصال هاتفيا بها، وبات يمنعها من الولوج إلى القسم، كما يجبرها على الجلوس في الصف الأخير، خصوصا وأنها رفضت طلباته المتكررة، ليعرض عليها نهاية النقط مقابل الجنس، لكنها رفضت.

ابتدائية الرباط أدانت الأستاذ، الثلاثاء الماضي، بأربعة أشهر حبسا نافذا وغرامة 500 درهم، بتهمة التحرش الجنسي، و بتعويض لفائدة إحداهما قدره 1000 درهم. وهو الحكم الذي اعنبرتاه العائلتان جد مخفف، ولا يناسب خطورة الأفعال المرتكبة وحجم الضرر النفسي والتربوي والاجتماعي الذي تسبب فيه الأستاذ، حيث أكدت أم إحدى الضحيتين أن القضية جنائية، لتوفر جناية التغرير بقاصرات، وليس التحرش الجنسي فقط، مؤكدة أنها تعتزم إستئنأف الحكم الابتدائي.

 وقد يهمك أيضا :  

إسرائيل تعتزم بناء مستوطنة جديدة في قلب الخليل

قصة الرحلة الكارثية التي غيرت نيوزيلندا والطيران المدني منذ 40 عاما

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدرس ثانوي يجبر طالباته على ممارسة الجنس مقابل النجاح في الرباط مدرس ثانوي يجبر طالباته على ممارسة الجنس مقابل النجاح في الرباط



تمتلك القدرة على اختيار الأزياء التي تناسبها تمامًا في كل مناسبة

جيجي حديد تتألق بإطلالة بيضاء فى أسبوع الموضة في العاصمة باريس

واشنطن - المغرب اليوم

GMT 14:12 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

رونالدو يضرب عدة أرقام قياسية ويتجاوز ميسي

GMT 17:06 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

ليفربول يدعم صلاح وماني قبل الإعلان عن الأفضل في أفريقيا

GMT 15:50 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

سفين إريكسون ضمن المرشحين لتدريب نيوكاسل جيتس

GMT 17:43 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

إقبال عربي كبير على موقعة الريال وأتلتيكو مدريد

GMT 13:34 2020 الثلاثاء ,07 كانون الثاني / يناير

تفاصيل "النسخة التاريخية" مِن كأس السوبر الإسباني في جدة

GMT 14:43 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة

GMT 17:23 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

وكيل بول بوغبا يحسم مصير النجم الفرنسي مع اليونايتد

GMT 15:39 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 17:17 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

الغابوني بيير إيميريك سيغادر صفوف ناديه الحالي أرسنال

GMT 19:02 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

وكيل بول بوغبا يحسم مصير اللاعب مع مانشستر يونايتد

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يحدّد شرطه لتجديد عقد راموس حتى اعتزاله كرة القدم

GMT 15:31 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 10:54 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

جوزيه مورينيو يوضح أن توتنهام لديه مشكلة مع تلقي الأهداف

GMT 14:33 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 17:31 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

مزاملة النني لإبراهيموفيتش تمنح بشكتاش مليون ونصف يورو
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib