دراسة تُحذِّر مِن تأثير الهواتف الذكيّة على عضلات إصبع الأطفال
أخر الأخبار

دراسة تُحذِّر مِن تأثير الهواتف الذكيّة على عضلات إصبع الأطفال

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - دراسة تُحذِّر مِن تأثير الهواتف الذكيّة على عضلات إصبع الأطفال

تأثير الهواتف الذكيّة
لندن - المغرب اليوم

حذّر كبار أطباء الأطفال مِن أن الأطفال يجدون صعوبة متزايدة في الإمساك وإحكام قبضتهم على الأقلام وأقلام الرصاص بسبب الاستخدام المفرط للتكنولوجيا، إذ إن الاستخدام المفرط للهواتف التي تعمل باللمس والأجهزة اللوحية يمنع عضلات إصبع الأطفال من التطوّر بما فيه الكفاية لتمكينهم من حمل قلم رصاص بشكل صحيح، كما يقولون.

تقول سالي باين، رئيس قسم العلاج المهني لدى الأطفال في مؤسسة "هيرت تروست" في قلب إنجلترا: "بات الأطفال لا يذهبون إلى المدرسة ولديهم عضلات يد قوية وبراعة كما كان لديهم قبل 10 أعوام، إذ يقدم للأطفال القادمين إلى المدرسة قلم رصاص لكنهم لا يستطيعون حمله والإمساك الصحيح به لأنهم لا يتمتعون بمهارات الحركة الأساسية، ولتكون قادرا على إحكام قبضتك على قلم الرصاص وتحريكه، تحتاج إلى سيطرة قوية من العضلات الدقيقة في أصابعك، ويحتاج الأطفال إلى الكثير من الفرص لتطوير هذه المهارات"، وقالت باين إن طبيعة اللعبتغيرت، فبات من الأسهل إعطاء الطفل حاسوبا لوحيا بدلا من تشجيعه على الألعاب التي تقوي العضلات مثل المكعبات، أو سحب وشد الحبال، ولهذا السبب فإنهم لا يطورون المهارات الأساسية التي يحتاجون إليها لإمساكهم بالقلم الرصاص.

وكان باتريك البالغ من العمر 6 أعوام يُجري جلسات أسبوعية مع المعالج المهني لمدة 6 أشهر لمساعدته على تطوير القوة اللازمة في إصبعه السبابة ليتعلم كيفية مسك قلم رصاص بشكل صحيح، ووالدته، لورا، تلوم نفسها: "في وقت لاحق، أرى أنني أعطيت باتريك الكثير من التكنولوجيا ليلعب به، مع استبعاد الألعاب أكثر تقليدية، عندما وصل إلى المدرسة، اتصلوا بي، إذ كان غير قادر على الإمساك بقلمه، وقالوا إنه لا يمكنه الإمساك بأي وسيلة أخرى، وحتى أنه لا يمكنه أن يتعلم الكتابة لأنه لا يمكن أن يتحرك قلم رصاص مع أي اتجاه، وتقول إن "جلسات العلاج تساعدنا كثيرا، وأنا الآن صرت صارمة جدا في المنزل في ما يتعلق باستخدام التكنولوجيا، وأعتقد بأن المدرسة ركزت على المشكلة في وقت مبكر بما فيه الكفاية لعدم حدوث أضرار دائمة".

وتشعر ميليسا برونتي، وهي طبيبة متخصصة في طب الأطفال ومتخصصة في صعوبات الكتابة اليدوية لدى الأطفال، بالقلق من أن أعدادا متزايدة من الأطفال قد يصابون بتأخر في الكتابة بخط اليد بسبب الإفراط في استخدام التكنولوجيا، وقالت برونتي، نائب رئيس الجمعية الوطنية للكتابة اليدوية، التي تدير عيادة بحثية في جامعة برونيل لندن، والتي تدرس المهارات الأساسية في مرحلة الطفولة، بما في ذلك الكتابة اليدوية: "المشكلة الأولى هي أن الكتابة اليدوية خاصة جدا في كيفية تطورها لدى كل طفل"، وأضافت "من دون بحث فإن الخطر هو أن نضع الكثير من الافتراضات بشأن سبب عدم قدرة الطفل على الكتابة في السن المتوقعة له وعدم التدخل عندما يكون هناك سبب يتعلق بالتكنولوجيا".

على الرغم من أن منهج السنوات الأولى له أهداف للكتابة اليدوية لكل عام فإن المدارس الابتدائية المختلفة تركز على الكتابة اليدوية بطرق مختلفة مع استخدام بعض الحواسيب اللوحية جنبا إلى جنب مع أقلام الرصاص، وقالت برونتي: "هذا يصبح مشكلة عندما يقضي نفس الأطفال أيضا فترات طويلة على الحواسيب اللوحية خارج المدرسة، ولكن باربي كلارك، وهي طبيبة نفسية للأطفال ومؤسسة وكالة أبحاث الأطفال والشباب الشباب، قالت إن مدارس الحضانة كانت تدرك تماما المشكلة التي قالت إنها تنبع من الاستخدام المفرط للتكنولوجيا في المنزل"، وأضافت: "نذهب إلى الكثير من المدارس، حتى تلك التي تبنت التعليم من خلال التكنولوجيا، والتي لا تستخدم الأقلام جنبا إلى جنب مع الحواسيب اللوحية (آي باد)، حتى دور الحضانة التي تدرك أهمية استخدام التكنولوجيا يجب أن لا تعرف أن هناك طرقا أخرى أيضا".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تُحذِّر مِن تأثير الهواتف الذكيّة على عضلات إصبع الأطفال دراسة تُحذِّر مِن تأثير الهواتف الذكيّة على عضلات إصبع الأطفال



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تُحذِّر مِن تأثير الهواتف الذكيّة على عضلات إصبع الأطفال دراسة تُحذِّر مِن تأثير الهواتف الذكيّة على عضلات إصبع الأطفال



حولت جولتها بأسلوبها المذهل إلى جلسة تصوير

إطلالة صيفية انيقة لـ "هايدي كلوم" بفستانا أزرقا

نيويورك ـ مادلين سعاده
كانت نجمة منصات الازياء منذ عقود ترتدي الأزياء الراقية في الأماكن الأكثر سحرًا في العالم، وتظهر هايدي كلوم، لتجلب أسلوبها المذهل إلى شوارع نيويورك يوم الجمعة، عندما حولت جولتها البسيطة إلى جلسة تصوير مذهلة. وظهرت عارضة الازياء الألمانية البالغة من العمر 45 عاما بإطلالة صيفية انيقة، حيث ارتدت فستانا أزرقا بطول الكاحل. <img alt="إطلالة صيفية انيقة لـ "هايدي كلوم" بفستانا أزرقا""إطلالة صيفية انيقة لـ " هايدي="" كلوم"="" بفستانا="" أزرقا""هايدي="" data-cke-saved-src="https://www.arabstoday.net/img/upload/arabstoday-هايدي.jpg " src="https://www.arabstoday.net/img/upload/arabstoday-%D9%87%D8%A7%D9%8A%D8%AF%D9%8A.jpg" style="height: 350px; width: 590px;"> واكملت اطلالتها مع الصنادل الصيفية ذات كعب عال اضاف إليها بعض السنتيمترات، وحملت على كتها حقيبة مستطيلة اعطت لمسة أنيقة إلى فستانها المتطاير من الرياح الصباحية. وتركت كلوم شعرها الاشقر الطويل منسدلا بطبيعته على ظهرها وكتفيها بينما ارتدت نظارة شمسية انيقة، مع المكياج الناعم ولمسة من احمر الشفاة الوردي، وقلادة ذهبية طويلة. بدأت كلوم المشاركة في مسابقات عروض الأزياء في العام 1992، بعد أن فازت

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية

GMT 15:30 2017 الجمعة ,01 كانون الأول / ديسمبر

دركي يُنقذ أكثر من 50 راكبًا من الموت ضواحي مراكش

GMT 10:04 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مغربي يضبط زوجته برفقة مديرها في الدار البيضاء

GMT 15:34 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

زوج نجاة اعتابو ينفي علاقتها ببارون مخدرات الفنيدق

GMT 19:54 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الدرهم يتراجع أمام الأورو والدولار في أول أيام تحرير سعره
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib