رؤساء الجامعات البريطانية يبحثون عن حلّ لإضراب المحاضرين
آخر تحديث GMT 14:04:39
المغرب اليوم -

رؤساء الجامعات البريطانية يبحثون عن حلّ لإضراب المحاضرين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - رؤساء الجامعات البريطانية يبحثون عن حلّ لإضراب المحاضرين

إضراب محاضرين الجامعات البريطانية
لندن - المغرب اليوم

يبحث رؤساء الجامعات البريطانية عن إيجاد الحلول الجديدة لمواجهة إضراب المحاضرين على مستوى البلاد بشأن احتجاجهم على التغييرات في المعاشات التقاعدية.

وأثارت مجموعة مِن الأكاديميين تساؤلات بشأن ما إذا كان النقص في المعاشات التقاعدية الذي تسبب في إضراب المحاضرين الجامعيين خطير كما كان يخشى في البداية، إذ اتهم ما لا يقل عن 100 من الأكاديميين الإداريين في نظام التقاعد الجامعي (USS) بأخذ أسوأ سيناريو عندما يتعلق الأمر بتقييم أدائهم.

رؤساء الجامعات البريطانية يبحثون عن حلّ لإضراب المحاضرين

وقال الأكاديمون إن الزيادات في الرواتب من المرجح أن تكون أقل لكن المعاشات التقاعدية مِن المرجّح أن تكون أفضل بكثير بعكس المخاوف التي أثيرت بشأن الثقة في نظام إدراة المعاشات التقاعدية، إذ تعنى الرسالة التي كتبها الأكاديميون أن الإضراب قد يكون غير ضروري، لأن هناك ما يكفي من المال بشكل كاف لدفع المعاشات التقاعدية.

وتضرر من تلك الإضرابات نحو مليون طالب لعدم قيام المحاضرين بالتدريس أو وضع التقييمات أو إجراء البحوث، ومن المرجح أيضا أن تتأثر مواعيد الامتحانات وبالتالي وضع العلامات في المستقبل.

ويأتي الإضراب وسط مزاعم بأن اثنين من زعمائها ينتميان إلى الجناحين اليساريين المتشددين، وأن زعيم اتحاد جامعة كاليفورنيا الرئيسي يتقاضى أكثر من 000 130 جنيه إسترليني سنويا.

ويخطط مات وادوب، قائد حملة الإضرابات الذي يتبعه 42 ألف موظف في 64 جامعة بما في ذلك كامبريدج وأكسفورد ودورهام وبريستول ومانشستر، بضرب استحقاقات المعاش التقاعدي لمدة سبعة أعوام، قائلا للأكاديميين إن العمل الصناعي يجب أن يتصاعد تدريجيا حتى يتم "الضرر الحقيقي".

بينما ذكرت صحيفة "التايمز" أن وادوب شيوعي تعهد في السابق "بتدمير مارغريت تاتشر"، وزعمت صحيفة "التايمز" أن زعيم اتحاد جامعة كاليفورنيا سالي هنت تتقاضى أكثر من 000 138 جنيه إسترليني في السنة، ولديها في نفس الوقت سجل إدنات بسبب الرواتب العالية.

وقال ستيفن هابيرمان أستاذ العلوم في كلية كاس للأعمال في جامعة سيتي لندن وأحد الموقعين على الرسالة "لم نشهد زيادات في الرواتب على مدى السنوات الـ10 الماضية حتى بنسبة واحد في المائة في السنة".

واتهمت صحيفة "التايمز" رئيس اتحاد جامعة كاليفورنيا بأخذها أكثر من 138 ألف جنيه إسترليني كراتب في السنة، بما في ذلك سيارة بقيمة 3000 جنيه إسترليني، وأفادت الصحيفة بأن سالي هانت، البالغة 53 عاما، والأمينة العامة UCU، تتلقى راتبها ومزايا أخرى كبيرة على الرغم من عدم كونها أكاديمية.

كما أفادت صحيفة "التايمز" بأن أكثر من 150 موظفا في جامعة UCU يكسبون أكثر من 50 ألف جنيه إسترليني سنويا، وأن الاتحاد ينفق نحو 9.5 مليون جنيه إسترليني سنويا أي أكثر من نصف نفقاته، على أجور الموظفين ونفقاتهم.​

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رؤساء الجامعات البريطانية يبحثون عن حلّ لإضراب المحاضرين رؤساء الجامعات البريطانية يبحثون عن حلّ لإضراب المحاضرين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رؤساء الجامعات البريطانية يبحثون عن حلّ لإضراب المحاضرين رؤساء الجامعات البريطانية يبحثون عن حلّ لإضراب المحاضرين



GMT 11:55 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام
المغرب اليوم - مصمم أزياء ينضمّ إلى Moncler لتصميم معطف الأحلام

GMT 10:17 2018 الثلاثاء ,18 أيلول / سبتمبر

" La Reserva Club " الشاطئ الخاص الوحيد في إسبانيا
المغرب اليوم -

GMT 06:30 2018 الإثنين ,17 أيلول / سبتمبر

فيكتوريا بيكهام تطلق أول مجموعتها لربيع وصيف 2019
المغرب اليوم - فيكتوريا بيكهام تطلق أول مجموعتها لربيع وصيف 2019

GMT 09:44 2017 الثلاثاء ,11 إبريل / نيسان

ملتقى بغداد السنوي الثاني لشركات السفر والسياحة

GMT 15:11 2012 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

البيئة النظيفة.. من حقوق المواطنة

GMT 16:08 2012 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

البـيئة النقية مصدر الجمال

GMT 14:36 2017 السبت ,22 تموز / يوليو

بين إعلام الحقيقة وإعلام المنتفعين

GMT 22:21 2017 الجمعة ,07 إبريل / نيسان

إعلام "التريند"!

GMT 15:17 2016 الجمعة ,16 أيلول / سبتمبر

السياحة في بلدي

GMT 14:39 2016 الخميس ,04 شباط / فبراير

اقتراح علمي لمكافحة الإرهاب والصراع

GMT 06:06 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

المشاركات على مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 11:05 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

للمرأة دور مهم في تطوير قطاع السياحة في الأردن

GMT 09:13 2017 الأربعاء ,12 إبريل / نيسان

برامج الطبخ بين الفائدة والتسلية

GMT 03:59 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حياة سعيدة.....

GMT 10:36 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

المنتخب المغربي يصعد إلى المركز الرابع في تصنيف الفيفا

GMT 05:09 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

"البار بالقسم" الأكثر مبيعًا في "نيويورك تايمز"

GMT 14:49 2014 الخميس ,29 أيار / مايو

دنيا عجيبة غريبة

GMT 04:26 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

تصوير الموت والدم عبر الهواتف الخلوية

GMT 08:50 2016 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

دور المهرجانات السينمائية في الترويج للسياحة الوطنية

GMT 11:19 2014 السبت ,04 كانون الثاني / يناير

اخطاء وخطايا النخبة

GMT 14:58 2014 الخميس ,29 أيار / مايو

سُحِقت الإنسانيّة.. فمات الإنسان

GMT 13:50 2012 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

البيئة النظيفة.. من حقوق المواطنة
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib