تخريج 534 طالبًا وطالبة من الجامعة الأميركية في الشارقة
آخر تحديث GMT 06:33:17
المغرب اليوم -

تخريج 534 طالبًا وطالبة من الجامعة الأميركية في الشارقة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تخريج 534 طالبًا وطالبة من الجامعة الأميركية في الشارقة

الشارقة ـ وام

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس الجامعة الأميركية في الشارقة أن للجامعة دور ريادي في خدمة المجتمع. جاء ذلك في كلمة سموه التي ألقاها في حفل تخريج 534 طالبا وطالبة من خريجي دفعة الفصل الثاني لعام 2013 من الجامعة الأميركية في الشارقة والذي جري صباح اليوم في قاعة المدينة الجامعية بحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة وسمو الشيخ عبد الله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة. وأوضح سموه أن الدور الريادي يتمثل في إقامة الدورات التدريبية وتطوير المهارات المهنية بالتعاون مع كثير من مؤسسات الدولة الحكومية والخاصة والتنسيق مع العديد من المؤسسات التعليمية في الدولة لتقديم الدعم الكامل لها على مستوى التطوير والرقي في الأداء التعليمي والاكاديمي او رعاية الطلاب المبدعين والمتفوقين. وعبر سموه عن سعادته بلقاء الخريجين وتهنئتهم بهذه المناسبة وقال " يسعدني أن التقي بكم لأهنئكم وأبارك لكم تخرجكم وأشارك أولياء أموركم هذه الفرحة فرحة العبور الى المستقبل المشرق لتسيروا في دروب متفرقة وتدقوا أبوابا جديدة وتخوضوا غمار الحياة العملية بعد الجد والاجتهاد في الحياة العلمية الجامعية وإننا لفخورين بكم ". كما وجه سموه تحية تقدير لمدير الجامعة الدكتور بيتر هيث المتواجد حاليا في الولايات المتحدة لتلقي العلاج وتمنى له الشفاء. ووصف سموه الجامعة بأنها منارة للعلم والفكر وقال " لا بد لنا من وقفة مع هذه المؤسسة وما قدمته لكم ولمجتمعكم فهي منارة للعلم والفكر والثقافة والحياة الاجتماعية والرياضية فهي قدمت لكم الكثير ان كان على المستوى الأكاديمي حيث البرامج الدراسية الحديثة والمتطورة على أيدي أساتذة مشهود لهم بالكفاءة أو على المستوى الثقافي والاجتماعي والرياضي، فإنجازاتكم تدل على ذلك". وأشار سموه إلى ما قدمته الجامعة لتطوير الحياة الأكاديمية وقال" عقدت الجامعة العديد من المؤتمرات والندوات داخليا وخارجيا بمشاركة أعضاء هيئة التدريس والمسؤولين في الكثير من هذه الأنشطة ولهذه المشاركات الأثر الاكبر في إثراء وتطوير البرامج الاكاديمية بما تتيحه لهم من فرص الإطلاع على أحدث النظم والمبتكرات في العالم والتي تثري البيئة الاكاديمية وتخدم المجتمع، فلهم منا كل الشكر والتقدير ولأسرة الجامعة كافة". وأضاف سموه " من المبادرات الهامة استضافة الجامعة لكبار العلماء الفائزين بجائزة نوبل في مختلف التخصصات للالتقاء بأعضاء الهيئة التدريسية والطلابية وإلقاء المحاضرات في رحاب الجامعة كما للجامعة دور ريادي في خدمة المجتمع من خلال إقامة الدورات التدريبية وتطوير المهارات المهنية بالتعاون مع كثير من مؤسسات الدولة الحكومية والخاصة كذلك التنسيق مع العديد من المؤسسات التعليمية في الدولة لتقديم الدعم الكامل لها على مستوى التطوير والرقي في الأداء التعليمي والاكاديمي او رعاية الطلاب المبدعين والمتفوقين". ولفت سموه إلى أن " الحياة الجامعية لم تقتصر على الجانب الاكاديمي فقط اذ تشكل الأنشطة اللاصفية مساحة واسعة من اهتمام الجامعة وذلك لاحتضان الطاقات الكامنة لدى الطلاب والطالبات وتوجيهها توجيها سليما باعتبارها تلعب دورا مكملا للحياة الجامعية وذلك وفق خطط مدروسة لإتاحة الفرص للطلبة في تنمية مهاراتهم ورفع مستوى وعيهم وتطوير شخصياتهم وتنمية روح المسؤولية لديهم .. وقد تبين لنا ذلك من خلال مشاركاتهم في الكثير من الانشطة التطوعية وفوزهم بالعديد من الجوائز والمراكز الاولى في المنافسات الجامعية داخل الدولة وخارجها ". وخاطب سموه الخريجين ناصحاً " ها أنتم اليوم في بداية الرحلة العملية ننتظر منكم الجهد والعطاء في خدمة أوطانكم ومجتمعاتكم بما استفدتموه من هذه الجامعة وستجدون منا كل الدعم بتواصلكم الدائم معنا لأنكم أبناءنا وبناتنا أبناء الجامعة الأميركية في الشارقة.. والآن حان وقت القطاف قطاف التربية قطاف المتابعة والمساندة ففرحكم فرحنا وكرئيس للجامعة نيابة عن أعضاء مجلس الأمناء والهيئتين التدريسية والادارية لكم منا كل الشكر والتقدير على حسن رعايتكم وتنشئتكم لهؤلاء النخبة". واختتم سموه كلمته بالترحيب بمعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع تقديراً لما بذله من جهود على مدى ثلاث عقود في النهوض بالتعليم العالي بالدولة والحفاظ على الاعتماد الاكاديمي.. وقال سموه " يتواجد معنا اليوم شخصية جديرة صاحبها واصل للأرحام عائد لذوي الأسقام جابر لعثرات الكرام وطيب للغاية بدون أية غاية ومع ذلك حافظ على الاعتماد الأكاديمي حتى النهاية أيها الحفل المبارك حيوا معي الشيخ نهيان بن مبارك". حضر وقائع حفل التخريج معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان والشيخ عصام بن صقر بن حميد القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم ، والشيخ سالم بن عبد الرحمن بن سالم القاسمي مدير عام مكتب سمو الحاكم، و الشيخ محمد بن سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ، ومعالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة، ومعالي عبدالله بن محمد غباش وزير دولة، وسعادة محمد جمعة بن هندي رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة ، وسعادة راشد أحمد بن الشيخ رئيس الديوان الأميري ، وسعادة أحمد بن محمد المدفع رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة الشارقة، والدكتور عمرو عبد الحميد مستشار صاحب السمو حاكم الشارقة لشؤون التعليم العالي وعدد من أعضاء المجلسين التنفيذي والاستشاري لإمارة الشارقة وأعضاء مجلس أمناء الجامعة والهيئتان التدريسية والإدارية بالجامعة الأمريكية في الشارقة وجمع غفير من أولياء أمور الخريجين. وكان الحفل قد بدأ بالسلام الوطني ثم تلاوة آيات من الذكر الحكيم ، ثم ألقى الدكتور توماس هوكستيتلر وكيل مدير الجامعة للشون الأكاديمية ومدير الجامعة بالوكالة كلمة هنأ فيها الخريجين على إنجازهم. عقب ذلك ألقت الطالبة فاطمة التميمي كلمة الخريجين، رحبت فيها بالضيوف نيابة عن زملائها الخريجين وقالت، "إن من واجبنا الحفاظ على القيم المتميزة التي تم غرسها فينا من قبل أعضاء مجتمع الجامعة الأميركية في الشارقة وتتمثل في البقاء أوفياء للأخلاق والقيم. ثم تفضل بعد ذلك صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي بتسليم الشهادات للطلبة الخريجين. وكرم صاحب السمو حاكم الشارقة الطالب فادي الرفاعي الفائز بكأس رئيس الجامعة لتحقيق أعلى معدل تراكمي... كما كرم مدير الجامعة الطالب محمد عمر حقان الفائز بكأس مدير الجامعة لإظهار مزيج متميز من التفوق الأكاديمي، وخدمة المجتمع. بعد ذلك قدم الدكتور توماس هوكستيتلر لصاحب السمو حاكم الشارقة هدية تذكارية نيابة عن أسرة الجامعة وخريجي دفعة الفصل الثاني لعام 2013، تقديراً لدعمه المتواصل وقيادته الحكيمة للجامعة. وحصل 456 خريجا وخريجة على شهادة البكالوريوس من إجمالي الخرجين و78 خريجا وخريجة حصلوا على شهادة الماجستير. وكان عدد الخرجين الذكور في هذه الدفعة 245 مقارنة بعدد الإناث 289 خريجة كما بلغ عدد الخريجين المواطنين 102 خريجا وخريجة. وتوزع عدد الخريجين حسب الكلية إلى 235 من كلية الهندسة و152 من كلية الإدارة والأعمال و76 من كلية الآداب والعلوم و71 من كلية العمارة والفنون والتصميم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تخريج 534 طالبًا وطالبة من الجامعة الأميركية في الشارقة تخريج 534 طالبًا وطالبة من الجامعة الأميركية في الشارقة



النجمات يتألقن في حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:44 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية
المغرب اليوم - أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية

GMT 13:59 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية
المغرب اليوم - المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية

GMT 06:33 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - قرداحي يؤكد أن اجتماعات الحكومة اللبنانية لازالت مستمرة

GMT 13:08 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك
المغرب اليوم - البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك

GMT 13:20 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية
المغرب اليوم - الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 13:30 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مبابي يُهاجم سان جرمان للمرة الأولى ويؤكد رغبته بالرحيل

GMT 22:11 2021 الإثنين ,20 أيلول / سبتمبر

ليفربول يعلن غياب لاعبه عن مباراتين

GMT 09:32 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يتلقى دفعة كبيرة قبل مباراة الكلاسيكو

GMT 18:01 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

لا تتهرب من تحمل المسؤولية

GMT 15:22 2015 الأربعاء ,14 كانون الثاني / يناير

نقوش الجبس المغربي أصالة التاريخ والثقافة الإسلامية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib