مارين لوبان تُهاجم بانون وتنفي وجود دور له في حملة إنقاذ أوروبا
آخر تحديث GMT 06:59:50
المغرب اليوم -

أرادت توضيح عدد مِن المغالطات بشأن خططه المزعومة

مارين لوبان تُهاجم بانون وتنفي وجود دور له في حملة "إنقاذ أوروبا"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مارين لوبان تُهاجم بانون وتنفي وجود دور له في حملة

مارين لوبان
باريس ـ مارينا منصف

أكدت مارين لوبان، زعيمة حزب اليمين المتطرف المرشحة السابقة للرئاسة الفرنسية، على أن ستيف بانون، المساعد السابق للرئيس الأميركي دونالد ترامب كبير مستشاري البيت الأبيض السابق للشؤون الاستراتيجية، لن يسيطر على الأحزاب الشعبوية في أوروبا، ولن يلعب دورا قياديا في حملة قومية تهدف إلى "إنقاذ أوروبا" لأنه "أميركي وليس أوروبيا"، وذلك في تعليق على الدور الذي يعتزم أن يلعبه المستشار السابق لترامب في انتخابات الاتحاد الأوروبي العام المقبل.

وقالت لوبان، خلال حديثها في مؤتمر صحافي مشترك في روما مع ماتيو سالفيني وزير الداخلية الإيطالي وزعيم الرابطة اليمينية المتطرفة، إنها تريد توضيح الكثير من المغالطات بشأن خطط بانون لإنشاء حملة على مستوى أوروبا لتعزيز فرص الأحزاب الشعبوية قبل الانتخابات البرلمانية الأوروبية المقبلة في مايو/ أيَّار 2019.

وقالت لوبن، التي ترأس حزب التجمع الوطني، المعروف سابقا باسم الجبهة الوطنية: "السيد بانون لا ينتمي إلى أي بلد أوروبي.. إنه أميركي"، وأضافت: "ستقدم حركته الدراسات والتحليلات لكن القوة السياسية وراء انتخابات الاتحاد الأوروبي هي لنا وحدنا"، وأكملت: "نحن مرتبطون بحريتنا، وممثلو مختلف الشعوب في أوروبا هم الذين يشكلون القوى السياسية التي تهدف إلى إنقاذ أوروبا".

ويريد بانون، الذي أسهم في وصول ترامب إلى البيت الأبيض، إحداث ثورة على مؤسسات الحكم القائمة مماثلة للتحول الذي شهدته الولايات المتحدة وتوصيل المشككين في الوحدة الأوروبية من كل الأركان إلى البرلمان الأوروبي في الانتخابات التي تجري العام المقبل.

وضمن بالفعل تأييد أبرز زعماء إيطاليا المشككين في الوحدة الأوروبية وزير الداخلية ماتيو سالفيني لقضيته، كما أثنى على مشروع مناهض آخر للوحدة الأوروبية هو رئيس الوزراء المجري فيكتور أوربان.

ويتجه بانون الآن إلى دول الشمال الأعضاء في الاتحاد الأوروبي إذ يعدّ الزعيم القومي الهولندي خيرت فيلدرز أحدث المعجبين به، ويرى محللون أن توحيد الأحزاب المناهضة للوحدة الأوروبية في حملة على غرار الحملات الأميركية قد يكون مهمة مستحيلة، فسالفيني وأوربان يريدان إضعاف الاتحاد الأوروبي لا الانفصال عنه، أما فيلدرز فيريد تدميره بينما تريد مارين لوبان زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا إصلاح الاتحاد الأوروبي قبل طرح عضوية فرنسا فيه في استفتاء عام.

ويتناقض موقف لوبان مع ماثيو سالفيني الذي التقى بانون في روما في أوائل سبتمبر/ أيلول، وعاد بانون إلى المدينة بعد بضعة أسابيع لإلقاء خطاب في حدث نظمه الحزب اليميني وحدد رؤيته لنظام أوروبي جديد.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مارين لوبان تُهاجم بانون وتنفي وجود دور له في حملة إنقاذ أوروبا مارين لوبان تُهاجم بانون وتنفي وجود دور له في حملة إنقاذ أوروبا



GMT 06:07 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الفرنسيّة سالومي زورابيشفيلي أوّل امرأة تترأّس جورجيا

GMT 03:32 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

مُغادرة هاري قصر كينسنغتون بسبب خلاف بين كيت وميغان

GMT 20:51 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانية تكشف تفاصيل فرارها من قبضة "داعش" المتطرف

GMT 05:43 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

إيفانكا ترامب تستخدم بريدها الخاص في أعمال تخصُّ البيت الأبيض

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مارين لوبان تُهاجم بانون وتنفي وجود دور له في حملة إنقاذ أوروبا مارين لوبان تُهاجم بانون وتنفي وجود دور له في حملة إنقاذ أوروبا



ارتدت فُستانًا مورّدًا قصيرًا جاء بستايل الكتف الجّانبي

إطلالة ساحرة لـ"بيلا حديد" خلال حملةدار "فيرساتشي"

واشنطن ـ رولا عيسى
شاركتْ عارضة الأزياء العالمية، من أصولٍ فلسطينية "بيلا حديد"، في آخر الحملات الترويجية لصالح دار الأزياء الفاخرة "فيرساتشي"، حيث أطلقتْ الأخيرة أجدد مجموعاتها لربيع / صيف 2019. حظيتْ حديد بفُرصة المُشاركة في هذه الحملة للعلامة الرّاقية من بين 9 عارضات أخريات، وفي لقطتها، التي أُخذتْ بأنامل المُصوّر المُحترف، "ستيفين ميسل"، ظهرتْ بيلا بمكياج دراماتيكيّ، بينما كانت تُحدّق بعدسة الكاميرة، مع اعتمادها تسريحة شعر الكعكة العُلوية المشدودة. وعلى صعيد الإطلالة، ارتدتْ الشقيقة الصّغرى لجيجي حديد، فُستانًا مورّدًا قصيرًا، جاء بستايل الكتف الأيسر الجّانبيّ، ولفّتْ قِماشة سوداء شفّافة جذعها، بتصميمٍ غير مألوف، ليكشف عن رشاقتها المُفرطة، ومعدتها الممشوقة. يذكر إلى أنّه شارك في جلسة التّصوير أيضًا، كُلّ من العارضات: إمام همّام، وريان فان رومباي، وأدووت أكيش بيور، وكريستينا غريكايتي، وبليسنيا مينر، وفيتوريا كوريتي. اقرا ايضا :معجبة تجري العديد من عمليات التجميل لتشبه نجمتها المفضلة "بيلا حديد" قد يهمك ايضا :كارداشيان

GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

بيانكا غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني في البرتغال
المغرب اليوم - بيانكا غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني في البرتغال

GMT 02:52 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تجهيزات الفنادق لاستقبال موسم العطلات وعيد الميلاد المجيد
المغرب اليوم - تجهيزات الفنادق لاستقبال موسم العطلات وعيد الميلاد المجيد

GMT 06:42 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف معيشة بأسلوب راقٍ وبسيط لتشعري بالاسترخاء
المغرب اليوم - ديكورات غرف معيشة بأسلوب راقٍ وبسيط لتشعري بالاسترخاء

GMT 06:09 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

المتحدث باسم أبو الغيط يدين انتهاك تركيا لسيادة العراق
المغرب اليوم - المتحدث باسم أبو الغيط يدين انتهاك تركيا لسيادة العراق

GMT 05:06 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

عام 2018 الأكثر سوءاً في جرائم قتل الصحافيين في العالم
المغرب اليوم - عام 2018 الأكثر سوءاً في جرائم قتل الصحافيين في العالم

GMT 14:23 2018 السبت ,15 كانون الأول / ديسمبر

مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح "كوليكشن" جديد لشتاء 2019
المغرب اليوم - مُصممة الأزياء مريم مُسعد تطرح

GMT 06:06 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة
المغرب اليوم - منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة

GMT 19:53 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

ندى حاسي تعتدي على طبيبة رفضت التخلّص من جنينها في الرباط

GMT 12:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة : اسامة حجاج

GMT 01:05 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مُحتجّة عارية الصدر تركض نحو موكب الرئيس الأميركي في باريس

GMT 08:45 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة مرسيدس -بنز GL 500 في المغرب

GMT 21:33 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد الإيطالي يبحث عن موهبة تستحق ارتداء قميص الأزوري

GMT 08:36 2016 الأحد ,23 تشرين الأول / أكتوبر

موضة شتاء 2017 للرجال تنطلق قريبًا في دور العرض العالمية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib