ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية
آخر تحديث GMT 19:19:43
المغرب اليوم -

بعدما كانت تدير ذات يوم سجنًا في تايلاند

ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية

الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومايك بومبيو
واشنطن - يوسف مكي

اختار الرئيس الأميركي دونالد ترامب أول مديرة للـ"سي آي إيه" وكالة المخابرات المركزية، جينا هاسبيل، والتي كانت تدير ذات يوم سجنًا في تايلاند، حيث تعرض المشتبه في أنهم متطرفون لتقنية استجواب قاسية دعمها الرئيس.

ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية

وقال ترامب الثلاثاء إنه سيعين مدير لوكالة المخابرات المركزية مايك بومبيو وزيرًا للخارجية ليحل محل ريكس تيلرسون، وإنه اختار جينا هاسبل لتحل محل بومبيو، ونفذت هاسبيل، نائب مدير وكالة الاستخبارات المركزية، أمرًا بأن تقوم الوكالة بتدمير مقاطع الفيديو الخاصة بها، ودفع هذا إلى تحقيق وزارة العدل المطول الذي انتهى دون توجيه اتهامات.

وقابل ترشيحها بالفعل معارضة من أعضاء الحزب الديمقراطي بسبب دورها في الإشراف على تعذيب اثنين من المتطرفين المشتبه فيهم في سجن سري تابع لوكالة المخابرات المركزية في تايلاند، ومن المرجح أن تُقارن هاسبل، التي تمتلك خبرة واسعة في الخارج، بشخصية كاري ماثيسون، عميلة وكالة المخابرات المركزية الأميركية في مسلسل "هوملاند" موالتي قامت بالدور كلير دانيز، حيث أوضحت العمل السري، ولكن الدور الذي يهيمن على مستقبلها هو عندما كانت تدير لفترة وجيزة سجن سري تابع لوكالة المخابرات المركزية حيث أوقفت المشتبهين بالتطرف، وهم أبو زبيدة وعبد الرحيم الناشري في عام 2002، وفقًا لمسؤولي استخبارات أميركيين حاليين وسابقين تحدثوا إلى الأسوشيتدبرس بشرط من عدم الكشف عن هويتهم، ولعبت أيضاً دورًا في "التسليم الاستثنائي" حيث سلّمت المشتبهين بالتطرف إلى حكومات أجنبية.

وكان كلا الأمرين مثيرين للجدل للغاية خلال إدارة جورج دبليو بوش، في وقت لاحق، ظهر اسمها مرة أخرى مع تنفيذ تدمير أشرطة فيديو للاستجواب المتطرفين، وفق ما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز، على الرغم من أن الوكالة قالت إن رئيسها، خوسيه رودريغيز، رئيس الخدمة السرية، اتخذ القرار.

ووصف السناتور الديمقراطي رون وايدن، السيدة هاسبيل بأنها مرشح "غير مناسب" فور إعلان ترامب قراره، اتصل بها الرئيس صباح الثلاثاء، وأشاد بها، وقال للصحافين" بالمناسبة أعرف جينا جيدًا وعملت معها من كثب، ستكون هي أول مديرة لوكالة المخابرات الأميركية"، وقالت هاسبيل " ممتنة للرئيس ترامب لإتحاته الفرصة لي وتواضعه بالثقة بي، ليتم ترشحي وأصبح المدير القادم لوكالة الاستخبارات المركزية، وإذا ثبت ذلك، أتطلع إلى تزويد الرئيس ترامب بالدعم الاستخباراتي المتميز الذي كان يتوقعه خلال السنة الأولى من ولايته".

وخلصت وايدن إلى أن خلفية هاسبيل تجعلها غير مناسبة للعمل كمديرة لوكالة المخابرات المركزية، كما أدان إدوارد سنودن، مسرب وثائق من وكالة الأمن القومي، الاختيار، قائلا" كانت مديرة المخابرات الجديدة جزءًا رئيسيًا من برنامج للتعذيب، ومن غير القانوني التستر عليها، هذا لا يصدق".

ولكن المدير السابق لوكالة المخابرات المركزية، جون برينان، الذي خدم خلال إدارة أوباما، دافع عن نزاهتها، وقال "لقد كانت تعمل بالنيابة عن العمليات عندما وصلت، ولديها ثروة من الخبرة والخلفية، ولديها خبرة أكثر من ثلاثة عقود في الخارج وكذلك في الداخل، وتتمتع باحترام كبير في الوكالة".

وكانت هاسبل، التي انضمت إلى وكالة الاستخبارات المركزية في عام 1985، رئيس محطة في مراكز وكالة المخابرات المركزية في الخارج، وفي واشنطن، شغلت العديد من المناصب القيادية العليا، بما في ذلك نائب مدير الخدمة السرية الوطنية ونائب مدير الخدمة السرية الوطنية للاستخبارات الأجنبية والعمل السري.

ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية

وعندما اختيرت كمديرة نائبة للمخابرات المركزية، أشاد بها مسؤولو الاستخبارات المخضرمون، بما في ذلك المدير السابق للاستخبارات الوطنية جيمس كلابر، ولكنها أغضبت الاتحاد الأميركي للحريات المدنية وغيره من المدافعين عن حقوق الإنسان الذين وجدوا أنه من المثير للقلق أن يختار ترامب شخصًا شارك في برنامج الاستجواب القاسي.

وقال راها والا من منظمة هيومان رايتس فيرست الثلاثاء "لا أحد لديه يد في تعذيب أفراد يستحق أن يشغل مناصب عامة مرة أخرى ناهيك عن قيادة وكالة الاستخبارات، كما أن السماح لشخص لديه يد مباشرة في هذا البرنامج غير القانوني وغير الأخلاقي ينسى تاريخ أمتنا الطويل  المظلم بالتعذيب".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية ترامب يختار جينا هاسبيل مديرة للمخابرات المركزية



خلال الاحتفال بمسلسلها الجديد "Maniac"

إطلالة رائعة لإيمّا ستون بفستان نحاسي في نيويورك

نيويورك ـ سناء المر
تألقوا معًا في عام 2007 في الفيلم الكوميدي "Superbad"، وفي ليلة الخميس ، برهنت النجمة العالمية إيما ستون، والممثل الكوميدي جونا هيل، على أن صداقتهما لا تزال قوية، حيث إنهما ظهرا معًا على السجادة الحمراء في نيويورك للاحتفال بعرض مسلسلهما الجديد "Maniac" على شبكة  "نيتفليكس". وتبادل الاثنان بعض النكات على السجادة الحمراء، وتعالت أصوات ضحكاتهم أمام المصورين، وبدت النجمة الشهيرة البالغة من العمر 29 عامًا ، أنيقة حيث ارتدت فستانًا باللون النحاسي المعدني وتركت شعرها الأحمر منسدلًا أسفل ظهرها وكتفيها في تجعيدات مذهلة. وأكملت الممثلة، التي فازت بجائزة الأوسكار عن فيلم "La La Land"، إطلالتها بماكياج العيون الدخاني ولون الشفاه الأحمر الداكن، أما جونا، البالغ من العمر 34 عامًا، اختار بدلة سوداء بالكامل، مكونة من قميص وربطة عنق سوداء مع بدلة من قطعتين ونظارات رياضية وجميعهم باللون الأسود. وتدور أحداث المسلسل عن آني لاندسبيرج وأوين ميلجريم، وهما فتاتين غربيتان توصلا إلى

GMT 06:22 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

"Moncler" للأزياء تكشف عن مجموعتها الجديدة "Genius"
المغرب اليوم -

GMT 08:21 2018 السبت ,22 أيلول / سبتمبر

ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
المغرب اليوم - ظهور نمط حياة اسكندنافي جديد في عالم الديكور
المغرب اليوم - الراحل العمراني أشهر وزير أول في عهد الحسن الثاني

GMT 00:29 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

طه رشدي يكشف أنّ لغة الإعلانات هي لغة مناورات

GMT 23:23 2018 الأربعاء ,12 أيلول / سبتمبر

اعتقال 6 شباب مغاربة بعد هجرتهم من طنجة إلى إسبانيا

GMT 20:40 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

القبض على مجرم خطير في القنيطرة

GMT 03:30 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

مها سامي تكشف عن أهمية "النتوياج" في العناية بالبشرة

GMT 14:54 2017 الأربعاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

رفض طلب إطلاق سراح تلميذ ورزازات وتأجيل المحاكمة

GMT 07:30 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

شهرزاد بن يونس تكشف خطر الخطاب الإشهاري على المجتمع

GMT 04:33 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ستيفن كينج "ملك الرعب" نجم الأكثر مبيعًا في أميركا

GMT 13:41 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

هيرفي رونار يشيد بدعم الجمهور المغربي في تصفيات المونديال

GMT 05:13 2017 الثلاثاء ,05 كانون الأول / ديسمبر

المصمم سفيان النمري يزين شجرة الميلاد بصور الفنانة صباح

GMT 14:38 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

انفجار مجموعة من قنينات الغاز من الحجم الكبير بسلا
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib