سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي
آخر تحديث GMT 10:14:02
المغرب اليوم -

ندوبها تجعلها فخورة بقدرة جسدها على المقاومة

سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي

السيدة هوكس المصابة بالسرطان
واشنطن - رولا عيسى

أصيبت السيدة هوكس بمرض سرطان الثدي في عام 2012 بعد العثور على ورم في ثديها الأيمن، ويعتبر هذا الأمر شائعًا بين أفراد عائلتها، فليس هناك امرأة من جهة والدها لم تتعرض إليه في مرحلة ما من حياتها.

وكشفت هوكس أنها لم تشعر بالقلق إزاء تشخيص الأطباء الورم بأنه مجرد كيس، ولكنها بدأت تلاحظ أن حجم الورم يزداد مرة بعد مرة في فترة بداية الدورة الشهرية. ووصفت رحلتها مع المرض بالقول "عند هذه النقطة بالذات كنت أعتقد أنه مجرد كيس لكنني لم أرد أن أبقيه لذلك ذهبت إلى الطبيب لأبحث معه إمكانية إزالته".

سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي

قرر الأطباء فعل ذلك وبعد فحص العينة ظهر أن السيدة هوكس في المرحلة الثانية من سرطان الثدي الغازي. وبيّنت "عندما سمعت بالخبر شعرت وكأن شخصا ما لكمني في معدتي، وما زاد الأمر سوءا أنني كنت وحدي فلم أكن أتوقع أن الخبر سيكون بهذا السوء لذلك لم أطلب من زوجي مرافقتي". وأوضحت "اتصل زوجي بي للاطمئنان علي ولم أرد أن أنقل له الخبر عبر الهاتف، لكنه شعر من نبرة صوتي أن هناك أمرًا ما، وفور أن وصلت إلى المنزل وجدته ينتظرني على الباب وما ان رأينا بعضنا حتى شرعنا في البكاء، بكينا لأيام ثم أدركت أنه لا يمكنني أن أشعر بالأسف على نفسي أكثر فقد حان وقت محاربة المرض".

وفي حزيران/ يونيو 2012 استأصلت السيدة هوكس ثديها الأيمن بعد أسابيع فقط من تشخيص المرض، بعدها خضعت لست جولات من العلاج الكيميائي.

وتسترسل هوكس واصفة العلاج الكيميائي، "كان كمن يلقيني بالطوب، كنت على ما يرام حتى بدأت أول جلسة عندها بدأت أشعر بالغثيان وبحرقة في داخلي ،هنا شعرت أنني بالفعل مريضة بالسرطان".

سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي

في غضون أسبوعين فقط بدأت هوكس صاحبة الشعر الطويل والداكن تصبح أكثر نحافة وبدلا من أن تنتظر شعرها كي يسقط شيئا فشيئا قامت بحلاقته كاملا. وتابعت "قلت لنفسي إن شعري هو الشيء الوحيد الذي أتحكم فيه الآن فلا يمكنني أن أفعل شيئا حيال العلاج الكيميائي، لذلك اخترت أن أقصه كله قبل أن يتساقط شيئا فشيئا"، وأبرزت "طلبت من لان أن يقصه لي إلا أنه رفض فعدت بعد أيام أقول له هل أقصه بنفسي؟ فوافق وقصّه".

 ووصف شعوره أنه كان من أصعب الأشياء أن يقص الإنسان شعر زوجته كاملا.

و أخبر الأطباء هوكس أنهم لا يستطيعون أن يؤكدوا لها أن الورم لن يعاودها بسبب طبيعته، لكنهم عند انتهاء دورة العلاج الكيميائي كانوا على ثقة من أن المرض ليس له أي أثر في جسدها.

سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي

ونصحوها بتناول عقاقير معينة يوميا لعدة سنوات لعدم تكرار الإصابة بالمرض مرة أخرى بالإضافة إلى الحقن الهرمونية الشهرية التي انتهت في كانون الأول/ ديسمبر 2014.

وتعمل هوكس في دوام كامل وبدأ شعرها في النمو من جديد، وأكدت للنساء خلال رحلة علاجهن من المرض ذاته "كل شيء يمكن أن يعود طبيعيا".

في حزيران/يونيو 2013 خضعت لاختبار جيني لمعرفة ما إذا كانت تحمل جينات تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي، وعلى الرغم من أن نتائج الفحص جاء سلبيا الا أن الأطباء حذروها من أنها ما تزال عرضة لخطر الإصابة بسرطان الثدي مرة أخرى نظرا إلى تاريخ عائلتها.

سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي

وقررت هوكس أن تتخذ قرارًا شجاعًا في حياتها وتستأصل الثدي الأيسر كإجراء وقائي. وتؤكد  "لم أكن أنظر إلى الجانب الجمالي، كل ما كان يهمني أنني لا أريد أن أمر بهذه التجربة من جديد"، ومنذ استئصال الثدي، ترتدي هوكس حمالة صدر مزودة بثديين اصطناعيين بحيث لا يبدو مظهرها مختلفا. لكن خلال جلسة تصوير اختارت أن تخلعها كاشفة عن ندبها بعد العملية وكل ما مر به جسمها ونشرت الصورة على موقع "فيسبوك".

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي سيدة تخضع لجلسة تصوير بعد إصابتها بسرطان الثدي



إطلالات مريحة للأميرة رجوة تناسب مراحل الحمل

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 21:49 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 10:47 2018 الخميس ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طرق لوقف إسهال الأطفال بحسب العمر

GMT 15:49 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

وفاة مقدمة برنامج "صباح الخير يا عرب" بعد صراع مع السرطان

GMT 11:16 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لا للاستثمارات الوهمية

GMT 08:07 2016 السبت ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على مصنع للأكياس البلاستيكيّة في منطقة سيدي حجاج

GMT 22:33 2017 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

"الوداد" ثالث فريق مغربي يشارك في كأس العالم للأندية

GMT 21:14 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

لاعب الغولف تايغر وودز يعود إلى الملاعب الشهر المقبل

GMT 11:48 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

العصبة الإحترافية تحيل ملف الرجاء على الجامعة

GMT 00:58 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

شيرين فرج يُعدِّد مكاسب تنظيم مؤتمر الأمم المتحدة

GMT 06:57 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

الغطس في "مولوكيني" يشعرك كأنك في حوض سمك
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib